- Advertisement -

أخطاء تربوية غير مقصودة تؤثر على الأبناء

هل تعرفين ما هي أساليب الخلل التربوي التي يقوم بها بعض المربين؟..  هناك أخطاء تربوية غير مقصودة يرتكبها الوالدين تؤثر على الأبناء مثل الوعودُ المستمرة للأطفال” إذا فعلتَ كذا فلك كذا ” لأن هذا يجعله يبحثُ عن النفعِ المادي لكلِ فعلٍ يمارسه .

نعم نحن ندعو للتحفيز والتشجيع ولكن ليس بشكلٍ دائم ، يجب أن يتربى الطفل على المبادرةِ والمنافسة،  وأن يقوم بخدمة نفسه وأهله وان يكون ذلك بدون أن ينتظر مقابل مادي ..

حين تكافئ ابنك بالشكر والتحفيز حين ينجز عملًا ما، يزرع في داخل الطفل حب العمل، وأنه لن يكسب شيئًا يحبه الا بجهده .

كثرة التهديد والوعيد تدفع الأطفال إلى الكذب هروبًا من العقاب

محاولتك لمعرفة اخبار ابنك/ ابنتك بصورة مباشرة و غير لائقة كأنه متهم او فرض السيطرة عليه واستخدام سلطتك الأبوية سوف تدفعه الي العديد من الأخطاء ، ابسطها الكذب، تجنب طرح أسئلة سلبية على ابنك :
لماذا أنت بطيء لهذه الدرجة؟
من علمك هذه الطريقة السخيفة؟
ما هذا الغباء و سوء التصرف.

لاتعتقد ان الخوف هو الوسيلة لتحقيق هدفك في تربيه ابنك/ ابنتك، ‏فالمربي الذي يعتمد في تربيته على الصراخ والعصبية يسبب لاطفاله الكأبة ويصبحون اكثر عدائية مع من حولهم.

شاهد ايضا: العودة للدراسة هل ستكون فعلية أم افتراضية في العام الدارسي الجديد؟

هل أسلوب التجسس على الأبناء و المراقبة مفيد ( أخطاء تربوية )

نعم ولكن ليس دايما.. إذا لاحظت ان ابنك / ابنتك ظهرت عليه تغيرات او سلوكيات غير معتادة مثل العصبيه الشديدة ، العزلة و الانطواء ، البكاء لأتفه الأسباب فلا بأس بتتبع أخباره وتحسس أحواله والنظر في أمره ، وان اضطر الشخص مع ذلك إلى شيء من التجسس عليه ، وهذا إذا كان الغرض هو منع الشر والفساد ، وليس التدخل الصريح.

فإذا علمت (( الأم أو الأب )) ان ابنهم / ابنتهم مثلاً يدخنون ، فلا بأس أن يشم رائحة فمه ويُسأل عن زملائه ويُطلع على أخباره ، وإذا علمت الأم أن ابنتها بدأت ف علاقات مع شباب ، فلا بأس أن تراقبها يومياً للحفاظ علي الخط الفاصل بين علاقة الصداقه او ما يختلف عنها لمنع اي تجاوزات و ودفع الضرر وإصلاح الموقف اولا بأول .

وكذلك في عصر الإنترنت والتكنولوجيا قد تستهوي بعض الشباب والبنات خاصة ف سن المراهقة أفلام البورنو والفيديوهات الجنسيه ، ويمكنهم متابعتها من اي مكان بدون علم الاهل، لذلك يجب الحرص علي تقوية الوازع الديني والنصائح الصحيه والطبية لاخطار هذه النوعيه من الفيديوهات ولكن بطريقة غير مباشرة وبدون عنف او توبيخ نهائي حتي لا تؤدي الي نتيجة عكسيه نتيجة للتصادم بين سلطة الاهل وتمرد الابناء.

طالع ايضا : تاثير افلام الكارتون على الاطفال