- Advertisement -

أسباب ألم أسفل البطن أثناء الدورة الشهرية

أسباب ألم أسفل البطن أثناء الدورة الشهرية تُصاب الكثير من النساء بالوجع خلال فترة البريود ، والتي تسبب الكثير من التقلصات في أسفل البطن، مما يجعل هناك الكثير من التساؤلات حول كيفية التخلص من هذه التقلصات أو التقليل منها، أو إتباع أي إجراءات قد تخفف من وطأة هذه التقلصات، وذلك من خلال التعرف على أعراضها ومسبباتها بشكل علمي ودقيق، ثم معرفة موعدها وأخذ الإحتياطات اللازمة.

 

قد يهمك أيضا: فوائد حمض الفوليك للدورة الشهرية

أسباب ألم أسفل البطن أثناء الدورة الشهرية وأهم عوامل خطر الإصابة بها

هناك مجموعة من العوامل التي قد تكون سبب زيادة هذه الألآم، وجعلها عُرضة للإصابة ببعض الأمراض الأخرى، وذلك في بعض الحالات كما يلي :-

  • إذا كانت البنت أو السيدة في سن أصغر من الثلاثين عاماً.
  • في حالة إذا بدأت الدورة الشهرية في سن مبكر، للبنت كما في مثل عمر 11 عام، أو قد يكون أصغر من ذلك.
  • في حالات المعاناة من غزارة وجود الدورة الشهرية.
  • إذا كانت السيدة تعاني من أعراض معينة، مثل عدم إنتظام النزيف في الدورة الشهرية بشكل ملحوظ.
  • في حالات وجود ذلك بشكل وراثي، من خلال التاريخ العائلي الخاص بالأنثي.
  • إذا كانت السيدة أو البنت تمارس عادة التدخين.

أسباب ألم أسفل البطن أثناء الدورة الشهرية وأبرز الإجراءات المتبعة

  • هناك مجموعة من الإجراءات التي تتبعها السيدات، والتي تخفف من حدة هذه الآلام.
  • وتقلل من شدة التقلصات، وذلك عن طريق المتابعة مع الطبيب المختص.
  • بالإضافة إلى الإلتزام بمجموعة من المشروبات والأعشاب التي تخفف من هذه الآلام.
  • فضلاً عن إتباع بعض الأدوية التي قد يُشير إليها الطبيب.

أسباب ألم أسفل البطن أثناء الدورة الشهرية وأهم الأمراض ذات العلاقة به

هناك مجموعة من الأمراض المرتبطة به مثل :-

  1. مرض غزارة الدورة الشهرية.
  2. الألآم الخاصة بالدورة الشهرية.
  3. الإنتباذ البطاني الرحمي.
  4. الألآم المزمنة التي توجد في الفرج.
  5. بعض الأمراض التي يتم نقلها عن طريق الجنس الشرجي.

قد يهمك أيضا: علاج زيادة ايام الدورة الشهرية

أهم أسباب ألم أسفل البطن أثناء الدورة الشهرية

هناك الكثير من الأسباب التي تكون عاملاً أساسياً في الإحساس بهذه العلامات، والتي من بينها ما يلي :-

  • إفراز مادة البروستاجلاندين والمتسببة في الإنقباضات، التي تحدث للرحم أثناء وقت الدورة.
  • لكي يتم التخلص من محتويات البطانة، وذلك في حالة عدم وجود تخصيب للبويضة.
  • عن طريق القيام بتحفيز هذه العملية بواسطة إفراز بعض على المواد، والتي تكون مسؤولة بشكل كبير عن هذه الإنقباضات التي تسبب تقلصات وأوجاع، تتشابه كثيراً مع ألآلام المخاض.
  • بالإضافة إلى الإحساس بالإسهال وفضلاً عن ذلك، كلما زاد إفراز هذه المادة كلما زادت الألآم، التي يشعر بها السيدات أو الفتيات في أسفل البطن بشكل كبير.
  • متلازمة ما قبل الطمث والتي تكون منتشرة بشكل كبير، بسبب مجموعة من التغيرات الهرمونية.
  • وذلك بسبب حدوثها في الجسم في الفترة المتوافقة مع بداية الطمس بعد عملية النزيف.
  • الإنتباذ البطاني في الرحم وهو عبارة عن آلام تبدأ في الخلايا المسؤولة في الرحم، وذلك بالقيام في النمو إلى مناطق أخرى في جسد السيدة.
  • والتي تكون عادة في قناة فالوب أو المبيضين أو الأنسجة الأخرى المبطنة للرحم.
  • الأورام الليفية في الرحم وهي عبارة عن أورام تكون غير سرطانية، تقوم بالضغط على الرحم مما ينتج عن هذا الآلام.
  • مرض الإلتهاب في الحوض والذي يحدث عادة، في حالة الإصابة بعدوي داخل الرحم أو في المبيضين، بالإضافة إلى قناة فالوب، ويكون سببها البكتيريا.
  • العضال الغدي.
  • تضييق عنق الرحم.

لقد تناولنا أهم المعلومات التي تسعى مختلف السيدات والفتيات إلى معرفتها، عن أسباب ألم أسفل البطن أثناء الدورة الشهرية وما هي أهم الأعراض والمسببات الخاصة بها، بالإضافة إلى كيفية التخفيف من حدة هذه التقلصات، عن طريق الأساليب الطبية الحديثة، فضلاً عن أهم الأمراض المرتبطة بهذه الأسباب.

 

قد يهمك أيضا: تكرار الدورة الشهرية كل 15 يوم