- Advertisement -

أضرار مرهم سلوان وكيف تتجنبينها

أضرار مرهم سلوان من المعلومات التي تثير اهتمام كل من يستخدم هذا العلاج أو يفكر في استخدامه، حيث تظهر في بعض الحالات التي يجب تجنب استخدام مركب الكابسيسين معها والذي قد ينتج عنه ضرر بالغ، ومع ذلك، يأتي استخدامه مع مجموعة من التعليمات التي تمكن من تجنب الأعراض الجانبية الناتجة عنه أثناء مدة العلاج وبعض المحاذير الأخرى لاستخدام آمن يجعلك تستفيدن بفضائله العلاجية دون قلق، تعرفي من خلال هذا المقال على مختلف الأضرار الناتجة عن استخدامه بطريقة خاطئة، الأعراض الجانبية له وكيف يمكن استعماله بالشكل الصحيح بالتفصيل..

قد يهمك أيضا: تجربتي مع مرهم سلوان 

أضرار مرهم سلوان

يتسبب تطبيق كمية كبيرة من هذا المرهم في الإضرار بالجلد، والذي يصبح غير قادر على امتصاص الفائض منها، كما أن عدم تنظيف اليدين بشكل جيد بعد استخدامه يزيد من احتمالية خطر انتقال الكافور الموجود في تركيبته إلى الطعام، وهو ما يمكن أن يتسبب في اضطرابات في الجهاز الهضمي أو تسمم.

فضلًا عن ذلك، يعد تعريض المنطقة المعالجة به بشكل مفرط لأشعة الشمس مضرًا بطبقة الجلد، ويسبب احمرار و تهيج البشرة، لأن استخدامه قد يجعل البشرة حساسة أكثر للضوء، كما أنه قد يسبب حساسية عند البعض، مما يسبب شعورًا بحرقان في الجلد يتزايد عند التعرض للحرارة  أو أشعة الشمس.

بالإضافة إلى ذلك، استنشاق الرائحة المنبعثة منه أو بقايا الكابسيسين الجافة ينتج عنه مشاكل في القصبة الهوائية، ويسبب تهيج في الحلق والرئة، أو أعراض أقل حدة مثل السعال، العطس و تدميع العينين، ومنه يجب عند ملامسته للعين أو الفم، أو أي مناطق أخرى من الجسم بالأخص المناطق الحساسة الالتزام بغسل المنطقة جيدًا،  كذلك يفضل عدم استخدام أي مراهم أو كريمات أخرى بالتزامن معه ، إلا بعد الاستشارة الطبية، احتياطًا لتفاعل المركبات التي تحتوي عليها التركيبات المختلفة، والذي قد يلحق ضررًا جسيمًا بالبشرة.

الأعراض الجانبية المحتملة عند استخدام مَرهم سلوًان

قد ينتج عن استخدام هذا المرهم بعض الأعراض الجانبية الشائعة في الأماكن المعالجة به، والتي تشمل:

تهيج البشرة، حكة في الجلد، الاحمرار والتورم، جفاف الجلد، والشعور بحرقان جلدي.

كما قد تظهر عند استخدامه أعراض جانبية أخرى ولكنها أقل شيوعًا من السابق ذكرها، والتي تنتج عن استنشاق المادة النفاذة المنبعثة من مركب الكابسيسين ، ومن أبرزها:

  1. السعال .
  2. الصداع .
  3. صعوبة التنفس.
  4. انسداد الانف.
  5. التهاب الحلق.

أيضًا، يمنع استخدامه في حالات معينة والتي يحضر عليها التركيبات المحتوية على مركب الكابسيسين، والتي تشمل:

  1. الأشخاص الذين يعانون من الحساسية تجاه مركب الكابسيسين.
  2. المصابون بالتقرحات الجلدية، أو كسور في العظم في المنطقة المراد علاجها.
  3. المرضى الذين لديهم مشاكل عصبية مرتبطة بمراكز الإحساس في الجلد.
  4. الأطفال الذين لا تتجاوز أعمارهم سنيتين.

قد يهمك أيضا: فوائد مرهم سلوان

كيفية تجنب أضرار مرهم سلوان

لتجنب الأضرار المحتملة أثناء استخدام هذا المرهم، من الضروري:

  1. تطبيق الكمية الموصوفة في نشرة المرهم على المنطقة المراد علاجها، ومن ثم التدليك بلطف حتى يمتصها الجلد بشكل كلي.
  2. كما من الضروري استخدام المرهم في حالة الحاجة لذلك، أي عند الشعور بألم شديد فقط.
  3. ويجب عدم تجاوز مرات استخدامه 3 إلى 4 مرات يوميًا على الأكثر، لمدة علاج لا تتجاوز 3 أسابيع متواصلة، مع تجنب تطبيقه على ثنايا الجلد الرقيقة، والالتزام بتنظيف اليدين جيدًا بعد الانتهاء من استخدامه.
  4. كما من المهم الالتزام بالتعليمات المرفقة مع النشرة لتجنب أضرار مرهم سلوان ، والتي تشمل:
  5. الالتزام بوضع كمية صغيرة منه على المنطقة المراد تخفيف الألم فيها، وتفادي المبالغة في استخدام كميات كبيرة.
  6. التدليك برفق عند وضع المرهم، والابتعاد عن الفرك.
  7. الالتزام بغسل الجيد جيدًا بعد تطبيقه بالماء والصابون للتخلص من أثره بالكامل.
  8. تجنب استخدام أي نوع من المراهم الأخرى بالتزامن مع استخدامه أثناء العلاج في المنطقة المصابة.
  9. تجنب وضع أي ضمادات أو لف المنطقة المعالجة بأي مواد أخرى.
  10. تَحنب التعرض المفرط لأشعة الشمس، حتى لا يتسبب ذلك في تهيج البشرة الحساسة.
  11. حماية المنطقة المعالجة بالمرهم من مصادر الحرارة مثل المدفئة أو حرارة الفرن أو مصففات الشعر الحرارية، وغيرها.
  12. عدم تطبيقه على الجلد قبل الاستحمام أو بعد مباشرة.
  13. عدم الدخول إلى حمامات السباحة بعد وضعه، أو ممارسة نشاطات رياضية أخرى.
  14. الابتعاد تمامًا عن تطبيقه على الجروح أو الجلد المخروق أو المتهيج أو الأماكن الجافة والمتشققة في الجسم.
  15. تركه بعيدًا عن متناول الأطفال، وتجنب ابتلاع أي كمية منه.

 

قد يهمك أيضا: ابو شنب مرهم سلوان