ألعاب الفيديو تساعدك على نجاح تجارتك الإلكترونية..إليك السر!

استطاعت “كاثي بوبان” رئيسة متاجر “ديرمستور” التربع على عرش مجال ريادة الأعمال وترأس كبرى الشركات، ولكن المفاجأة تكمن في أنها تمكنت من تحقيق ذلك ليس من خلال الطرق التقليدية للمهنة أو كبائعة مبتدئة ، بل عن طريق المهارات التي تعلمتها من شركة زينجا الشهيرة لألعاب الفيديو حيث كانت تعمل هناك.

زينجا

من هي شركة زينجا؟

هي شركة خاصة تعمل في مجال الالعاب الاجتماعية، تأسست عام 2007 مستفيدة من شعبية موقع التوصل الاجتماعي “فيس بوك” و”ماي سبيس” لتطلق سلسلة ألعابها الشهيرة FarmVille FashionWars ،MafiaWars Friends For Sale.

حيث يستطيع العديد من المستخدمين اللعب بها، تم فتح أول مقر للشركة خارج الولايات المتحدة الامريكية وهو في الهند، ووصلت أرباح الشركة الى 270 مليون في آواخر سنة 2009،  وهذا رقم يدل على نجاح الشركة ومدى نجاح فرصة الاستثمار فيها، وفقا لموقع عالم التقنية.

التجارة الالكترونية

كيف نقلت “بوبان” تجربة “زينجا” الناجحة لـ “ديرمستور” ؟

كشفت ” رئيسة متاجر “ديرمستور”، في حوار أجرته مع الكاتبة المتخصصة في نمو التجارة بالقطاعي والتجارة الإلكترونية “فيرونيكا سونسيف”، أنها  تعلمت  في “زينجا”  كيف تتوجه للعميل في المقام الأول وتركز عليه، وأيضا استخدام البيانات والاختبارات لفهم احتياجات العملاء، ثم قامت بتطبيق كل تلك العوامل في “ديرمستور” تلك الشركة التي تعمل في البيع بالتجزئة لعدة علامات تجارية والمملوكة لمؤسسة “تارجت” ، مما مكنها من مضاعفة متوسط المبيعات السنوية للعملاء في غضون 18 شهرًا

الشراء من الانترنت

أنتِ أيضًا يمكنك نقل خبرات ألعاب الفيديو للاستفادة منها في تجارتك الالكترونية بهذه الخطوات:

قالت “بوبان” إنه في شركة “زينجا” كان العمل يعتمد على ابتكارخبرات وتجارب جذابة ومقنعة باستخدام التكنولوجيا والمعلومات، خطفت انتباه العملاء على المستوى العالمي، لافتة إلى أكثر المهارات التي  تعلمتها في “زينجا” وطبقتها في “دير ستور”، هي أن العملاء لن يقوموا بشراء المنتج طالما يعتقدون أنهم ليسوا في حاجة إليه، لذا أزالت مؤسسة “ديرمستور” حافز إضافة المنتج إلى العربة ، والذي بدوره أدى في الواقع إلى رفع متوسط المبيعات السنوية لكل عميل نظرًا لأن المحتوى كان يساعد عملائنا في العثور على المنتج الصحيح لاحتياجاتهم.

وأشارت إنها بهذا القرار تحدت توقعات معظم تجار التجزئة، الذين يعتقدون أن وضع المحتوى بالقرب من قرارات الشراء يصرف عن التحول، فتجار التجزئة يركزون على أنشطة ما بعد البيع لزيادة القيمة الدائمة للعميل، بينما تعمل “ديرمستور” من أجل الاستحواذ على العميل ويتم تكميلها بتعزيزعلاقات ما بعد البيع.

نمو التجارة الالكترونية

أدوات تساعدك على قياس أداء أعمالك الخاصة:

تنصح  “بوبان” بإستخدام أدوات داخلية وخارجية متعددة لقياس أداء الأعمال، مشيرة إلى أن الأنظمة الداخلية تتبع كل عملية بيع لمراقبة القيمة الدائمة للعميل بشكل تاريخي، مضيفة إن أي شركة تتعامل مع احتياجات العميل وخدماته أو بيع المنتجات يمكن أن تتعلم وتحسن نتائج بسرعة عن طريق رفع تعزيز الاستثمار.

وكشفت أن  شركة “زينجا” استخدمت البيانات لاستهداف رغبات العميل ودوافعه، فيما قامت ديرمستور بتحويل القياسات الأساسية عن طريق فعل هذا الأمر.