إكتئاب ما بعد الولادة يصيب الأباء أيضا ! ,إليك التفاصيل

إكتئاب ما بعد الولادة

إكتئاب ما بعد الولادة  يصيب الأباء أيضا , و هو شعور يصاحب الأب بالكأبة و الحزن بلا سبب , و يؤثر على علاقته بالطفل و الزوجة , و طبقا لدراسة أعدها المعهد الطبي شرق فيرجينيا بالولايات المتحدة  فإن  أب من بين كل 10 أباء يعاني من إكتئاب ما بعد الولادة , كما أن الأباء الأصغر سنا أكثر عرضة للإكتئاب و خصوصا  بفترة تتراوح ما بين  3 إلي 6 أشهر بعد الإنجاب , و يظهر هذا الإكتئاب في الإنفعال و الإنهاك الذي يشعر بهما الأب ,  كما يفكر الأب  في تغير شكل الحياة و المسؤليات الجديدة التي ستقع عليه , مما يجعله يواجه هو أيضا صعوبات في النوم مثل الأم .

معاناة الأباء
إكتئاب ما بعد الولادة عند الأباء

 أسباب إكتئاب ما بعد الولادة عند الأباء

  • زيادة الأعباء نتيجة لوجود طفل
  • حدوث تغير في العلاقة و التواصل مع الزوجة
  • إصابة الزوجة بالإكتئاب
  • وجود تاريخ مرضي للإصابة بالإكتئاب
  • إنجاب طفل يعاني من مشاكل صحية
  • أن يكون  المولود  كثير البكاء
أسباب إكتئاب ما بعد الولادة
أسباب إكتئاب الأباء

الأعراض

  • تغير في الشهية
  • عدم الإنضباط في معدل النوم سواء بالزيادة أو النقصان
  • زيادة أو نقصان في الوزن
  • ألام غير مبررة
  • صداع غير مبرر
  • إنعدام الرغبة في الممارسة الجنسية
  • قلة التواصل مع الأصدقاء
  • شعور بالتوتر و القلق و الإحباط
  • الغضب و الإنفعال
  • شعور بالذنب تجاه حب الطفل
  • التفكير في الإنتحار
أعراض إكتئاب ما بعد الولادة عند الأب
أعراض إكتئاب الأب بعد الإنجاب

علاج إكتئاب ما بعد الولادة بالنسبة للأب

تعامل الأب مع الطفل

قد يشعر الأب بعدم الرغبة في التعامل مع الطفل بسبب هذا الإكتئاب لذلك فعليه :

  • أن يزيد من التلامس بينه و بين الطفل لأن التلامس يعمل على إفراز هرمون الأكسيوستين المعروف بهرمون الحب و العاطفة , مما يزيد من حبه تجاه الطفل
  •  أن يقوم الأب بتحمية الطفل و تدليكه و التغيير له , لأن ذلك يساعده على عدم التركيز على الذات و يزيد من إنتباه للطفل أكثر
  •  أن يحمل الطفل و يغني له مع النظر في عينيه
  • أخذ الطفل و الزوجة في نزهة
  • محاولة الإستمتاع بما كان  يستمتع به , وعدم جعل الطفل عائق لهذه المتع
  • إستخدام أنشطة إبداعية مثل الرسم أو الكتابة للتعبير عما بداخله
التلامس مع الطفل يزيد من العاطفة
كيفية علاج إكتئاب ما بعد الولادة

 مساعدة الزوجة للزوج

على الزوجة أن تقوم بمشاركة الزوج و الإستماع له , حيث أن الحوار و النقاش يعمل على تجاوز الضغط النفسي , كما أن عليها  مساعدة الزوج في أمور الطفل , و أن تجعله يحمله و تقوم بتصويره معه ,لأن ذلك يعمل على زيادة عاطفة الأب تجاه المولود

إستشارة الطبيب

إذا لم يتخلص الأب من الإكتئاب بكل هذه المحاولات فعليه الذهاب للطبيب الذي يقوم بعمل فحوصات معينة ليعرف السبب وراء هذا الإكتئاب و هل هو عضوي أم نفسي , و سينصح ببعض الطرق للتخلص من هذا الإكتئاب مثل برنامج Cbt (العلاج المعرفي السلوكي).