احذري..مطاعم الوجبات السريعة تقدم لحوم تعتمد على المضادات الحيوية !

يستخدم المزارعون المضادات الحيوية في تربية المواشي والدواجن ، وهو الأمر الذي أثبتت العديد من الأبحاث والدراسات العلمية خطورته على صحة الإنسان.

خطورة المضادات الحيوية على صحة الإنسان:

وتستخدم مزارع تربية المواشي والدواجن مضادات حيوية مختلفة مثل ساروبوماسين والبنسلين وتتراسيكلين وغيرها، وتبقى هذه المضادات في لحوم الحيوانات والدواجن لأن المزارع لا تلتزم بالفترة الزمنية اللازمة لطردها من أجسام المواشي والدواجن قبل ذبحها وتسويق لحومها.

وكنتيجة لبقاء هذه المضادات الحيوية في اللحوم، تظهر لدى المستهلك مشكلات صحية خطرة عند تناولها بصورة مستمرة، لأنها تؤثر سلبا في النبيت المعوي وتسبب نقص البكتيريا المعوية المفيدة، وظهور الحساسية وعدوى فطرية ثانوية وتخفض مقاومة الجسم للأمراض، وقد تسبب اضطرابا في عمل الكلى. وهناك أدلة على أن بعض مستحضرات سلفانيلاميد والنيتروفورانات لها خواص مسرطنة وتؤثر في تغير الجينات.

وقد انتشر في السنوات الأخيرة استخدام مركبات الكينولون، بما فيها مركبات تحوي الفلور، في مزارع تربية الحيوانات والأسماك والروبيان والدواجن، لعلاج الأمراض، ما تسبب في ظهور بكتيريا مقاومة للمضادات الحيوية في أجسامها، والتي بدورها تنتقل مع اللحوم إلى جسم المستهلك مسببة له مشكلات صحية.

المضادات الحيوية في اللحوم

مطاعم الوجبات السريعة تعتمد على اللحوم التي تحتوي على المضادات الحيوية:

 

إذا كنت من محبي تناول الوجبات السريعة فيجب عليك عدم تناولها مرة أخرى حيث تستخدم مطاعم الوجبات السريعة اللحوم التي تحتوي على المضادات الحيوية. وقال تقرير بعنوان “Chain Reaction II” أن 16 شركة من أصل 25 شركة حصلت على تصنيف “F” بما يعني استخدامها للمضادات الحيوية في اللحوم.

كما أن غالبية اللحوم المستخدمة في الوجبات السريعة مستزرعة في المصانع، وهي ممارسة تحول بين أن تكون هذه اللحوم مصدرًا صحيًا للبروتين، لتتحول إلى لحوم ذات آثار صحية غير مرغوب فيها بسبب حقنها بالمضادات الحيوية.

وكانت مؤسسة خيرية أمريكية تتطلع إلى محاربة ظهور بكتيريا خطيرة مقاومة للأدوية من الناس المساعدة قد طالبت بإقناع مطاعم الوجبات السريعة ومنها مطعم مكدونالدز الشهير في شتى أنحاء العالم بالكف عن تقديم لحوم وألبان من حيوانات تم تربيتها بالاستخدام الروتيني لمضادات حيوية مهمة.

وتريد هذه المؤسسة حظراستخدام المضادات الحيوية المهمة للطب البشري في سلسلة التوريد العالمية للحوم الدواجن واللحم البقري ومنتجات الألبان في أغراض أخرى غير معالجة الأمراض أو السيطرة غير الروتينية على أمراض شخصها الطب البيطري.

وحذر علماء من أن الاستخدام المنتظم للمضادات الحيوية لتشجيع النمو ومنع الأمراض في حيوانات المزارع السليمة يسهم في ظهور البكتيريا المقاومة للمضادات الحيوية والتي تودي بحياة ما لا يقل عن 23 ألف أميركي سنويا وتشكل خطرا كبيرا على الصحة العالمية، بحسب سكاي نيوز.