استخداماته لا حصر لها تعرفي على كيفية توريد الشفايف بالليزر الكربوني

شاع في السنوات الأخيرة استخدام الليزر لعلاج التصبغات الجلدية وتحسين مظهر البشرة بوجه عام، حيث يعتبر الليزر من التقنيات المتقدمة متعددة الاستخدامات التجميلية وأبرزها الليزر الكربوني؛ من تفتيح الجلد وتغطية عيوب الوجه سواء بقع داكنة وندوب بارزة وغيرها بخلاف عيوب الشفتين بالطبع؛ فهل يمكن مثلًا توريد الشفايف بالليزر الكربوني ؟ وإلى أي مدى تنجح تلك التقنية في إكساب الشفتين لونها الوردي الفاتح ؟

الليزر الكربوني
الليزر الكربوني له استخدامات جمالية متعددة

ما هو الليزر الكربوني؟

الليزر الكربوني هو تقنية متطورة وحديثة تعتمد على أشعة الليزر لعلاج البشرة وتجميلها، وهو عبارة عن ليزر ضوئي يساعد على تنشيط إنتاج الكولاجين الطبيعي في البشرة لعلاج العيوب بهدف الوصول إلى الشكل الجمالي المُرضي للشخص بما يحقق له الثقة بالنفس، الليزر له قدرة على التخلص من خلايا الجلد الميت مما يساعد البشرة على إنتاج خلايا جديدة تتمتع بالصحة والحيوية، وهذا ما يمنح الشخص خاصة النساء تلك الإطلالة المفعمة بالنضارة والشباب. ولكن يجب تجنب التعرض للشمس أثناء وبعد إجراء جلسات الليزر حتى لا يسبب ذلك في نتائج سلبية للحالة.

جهاز الليزر الكربوني Carbon Dioxide Laser Co2 يستعمل شعاع ليزر مستمر يصل طول موجته إلى10.600 نانومتر، ويجب أن يستعمل هذا النوع من الأجهزة على يد مختص بخبرة ممتازة، لأنّ الآثار الجانبية التي تحدث بعد استعمال هذا الجهاز أقوى من الآثار التي تنتج عن أجهزة أخرى.

طالع أيضا خلطة توريد الشفايف

في السنوات الأخيرة، أصبح الليزر الكربوني أحد الحلول العلاجية التجميلية الفعالة في علاج الكثير من مشاكل البشرة بشكل آمن، لذلك اصبحت الكثير من النساء تعتمد عليه دون اللجوء إلى مستحضرات التجميل باهظة الثمن، فضلًا عن أن نتائجها قد تستغرق فترة طويلة من الزمن وقد تكون غير مضمونة أيضًا. تعرفي معنا في السطور التالية على فوائد الليزر الكربوني للتصبغات ونتائجه المدهشة.

طريقة توريد الشفايف بالليزر الكربوني

توريد الشفايف بالليزر الكربوني هي عملية يراد بها تفتيح درجة لون الشفاه لجعلها وردية لتعطى مظهر جمالي للوجه. فهي عملية تجميلية تهدف إلى توريد الشفايف وإزالة التجاعيد والندبات بالشفتين وزيادة نعومتها، تعتمد هذه الطريقة على مادة الكربون السائل بلونه الأسود، حيث يوضع المخدر الموضعي على الشفاه، ثم يليه وضع مادة الكربون السائل حيث يقوم الطبيب بدهن الشفتين ويترك لمدة نصف ساعة، ثم يمرر شعاع الليزر على الأماكن المراد تفتيحها بالشفاه.

الشفاه الداكنة
توريد الشفايف هي عملية يراد بها تفتيح درجة لون الشفاه لجعلها وردية

حقائق عن الليزر الكربوني:

ولتحقيق فهم أكبر لتوريد الشفايف بالليزر لا بد من معرفة أن هناك نوعين من الليزر يُستخدمان في هذه العملية وهما؛ الليزر المقشر Ablative Laser والليزر غير المقشر Non-ablative Laser.

ينقسم الليزر المقشر إلى نوعين:

  • الليزر الكربوني

يمكن توريد الشفايف بالليزر الكربوني، فهو يعمل من خلال دهن طبقة خفيفة من كريم يحتوي على جزيئات الكربون على البشرة لمدة 30 دقيقة. يتم تعريض البشرة إلى شعاع الليزر طويل الموجة من خلال تمريره على مناطق الوجه. هذا العامل الحراري الناتج عن شعاع الليزر يؤدي إلى ارتفاع حرارة جزيئات الكربون، فيعمل على انتشارها بشكل كبير على المساحة المرغوبة. يستخدم هذا النوع من الليزر الصفات الموصلة للكربون لتقشير المسام بسرعة ودون ألم للمريض، يعمل على تفتيح وتوحيد لون البشرة (الوجه أو الشفتين) عن طريق تنشيط تفاعل الجلد المتجدد بعمق والذي ينتج عنه شفتين ناعمتين وورديتين.

  • ليزر الإربيوم Erbium

وهذا النوع يترك جروحًا في البشرة أو جلد الشفاه، لأنه يعتمد على إزالة طبقات رقيقة من الجلد، يعتبر هذا النوع هو الأفضل من حيث النتائج، لكنه يتطلب فترة أطول لاستعادة الشفاه لوضعها الطبيعي مقارنةً بالنوع الآخر أي الكربوني، وبعد التئام الجروح تمنو طبقة جديدة من الجلد أكثر نضارة وذات لون أزهى، ويستغرق نموها أسبوعًا إلى أسبوعين ونتائجه قد تستمر لسنوات.

والخلاصة أن العامل الحراري لليزر الكربوني يعمل على تنشيط إنتاج مادة الكولاجين في البشرة وتجديد خلايا البشرة، ما يؤخر ظهور التجاعيد المبكرة وعلامات التقدم في العمر وبالتالي الحصول على بشرة شابة ونضرة.

الليزر لتوريد الشفايف
العامل الحراري لليزر الكربوني ينشط إنتاج مادة الكولاجين في البشرة

الآثار الجانبية لليزر الكربوني

بعد الانتهاء من جلسة توريد الشفايف بالليزر الكربوني من المحتمل وجود بعض الاحمرار والانتفاخ الطفيف، ولكن عادة ما تختفي هذه الآثار في غضون ساعات معدودة دون الحاجة إلى استعمال أي كريمات تلطف البشرة وتهدئها وتخفف من احمرارها. كما قد تشعرين بوخز بسيط لكنه سيزول سريعًا.

تتراكم الخلايا الصبغية المعروفة بالميلانين في الشفتين نتيجة بعض العوامل الوراثية، وتزيد هذه التصبغات مع تقدم السن. وتساعد بعض العوامل الهرمونية والبيئية الأخرى على زيادته نتيجة. لذلك ينصح بعمل الليزر أي توريد الشفايف بالليزر الكربوني حيث يعمل الليزر المختار على تفتيت هذه الخلايا (أي المصبوغة باللون الداكن) والتخلص منها، تماماُ كما تعمل بعض أنواع الليزر الأخرى على التخلص من الدهون.

طالع أيضا قلوس نفخ الشفايف