اضطراب الشخصية الهستيرية وطرق علاجها

اضطراب الشخصية الهستيرية وطرق علاجها  “Hysterical personality disorder” هو اضطراب نفسي عصبي يؤدي إلى ردود أفعال انفعالية مبالغ فيها عند المريض في مختلف مناح الحياة وتختلف الأسباب من مريض إلى آخر لكنها تتمحور حول البحث عن الاهتمام بصورة مستمرة عند الآخرين، ويُكثِر المريض بهذا الاضطراب من استخدام العاطفة في جميع محاور الحياة، ويكون ظهور الشخصية الهستيرية واضحة أكثر مع بلوغ المريض سن المراهقة المشحون بالانفعالات خاصة لدى الشخصية الهستيرية.

اضطراب الشخصية الهستيرية وطرق علاجها

يمكن ظهور اضطراب الشخصية الهستيرية بسبب عوامل نفسية، وعصبية، وبيئية، واجتماعية ويندرج تحت العامل النفسي كلٍ من:

  •  التعرض لصدمات نفسية مثل التعرض لفشل تجارب عاطفية، أو فقدان أشخاص مقربين نتيجة الوفاة المفاجئة، أو التخلي عن قصد. 
  • إدمان الكحول، أو المخدرات بشكل عام.
  • الإصابة بأمراض نفسية مسبقة مثل الاكتئاب ” Depression”، أو اضطراب ثنائي القطب “Bipolar disorder”.
  •  التعرض لاضطرابات الشخصية “personality disorder”.
  • المعاناة من مرض الشيخوخة، أو الخرف سواء المرتبط بالتقدم في العمر، أو المرضي.

العوامل المؤدية لظهور الشخصية الهستيرية

العوامل العصبية 

  • الخلل  في الأعصاب الحسية، والحركية.
  • التعرض إلى أورام المخ.

العوامل البيئية

  • سوء التربية الذي ينحسر بين الإهمال التام، أو الرعاية المفرطة مما يؤدي في أغلب الأحيان إلى البحث عن الإهتمام عند الآخرين. 
  • ازدواجية المعايير في البيئة المحيطة بالشخص، مما يؤدي إلى صراع داخلي يؤدي إلى اضطراب الشخصية الهستيرية .

اعراض الشخصية الهستيرية

  • البحث المستمر عن الاهتمام، والمديح عند الآخرين.
  • الاعتقاد الدائم لدى المريض بأنه محور الكون وتبلور كل شئ حول ذاته.   
  • القلق الشديد الدائم.
  • الفرد المصاب بهذا الاضطراب يمكن أن يكون غير مرن في تفكيره، أو تصوراته مع الآخرين.
  • المبالغة المتكررة في ردود الأفعال .
  • الميل إلى تحويل أي موقف حياتى طبيعي إلى مواقف درامي. 
  • الميل المستمر إلى لفت الانتباه، والذي يؤدي إلى استخدام أساليب اثارة، واغراء غير لائقة في أغلب الأحيان.
  • التمتع بشخصية متذبذبة تعتمد بشكل كبير على آراء الآخرين.
  • الاهتمام المبالغ فيه بكلٍ من الملابس، والمظهر الخارجي بشكل عام.  
  • المبالغة في تقدير العلاقات الشخصية، حيث أن بالنسبة إلى الشخصية الهستيرية كل العلاقات تميل إلى أن تكون حميمية. 
  • التقلب المزاجي الحاد .
  • شخصية يصعب عليها جدا تحمل المسؤولية، أو ضغوط الحياة والمصاعب بشكل عام. 

يمكنك التعرف اكثر علي انواع الشخصيات من هذه المقالة كيف اعرف نمط شخصيتي

طريقة التعامل مع الشخصية الهستيرية

لكي نتمكن من التعامل مع الشخصية الهستيرية يجب علينا أولًا أن نعي أن هذه الشخصية مريضة في نهاية المطاف، لذلك يجب البعد عن الندية في التعامل مع المصابين باضطرابات الشخصية الهستيرية .  

  • يجب أن نمنح صاحب الشخصية الهستيرية قدر لا بأس به من الثقة بنفسه، أولًا ثم بالشخص الذي يتعامل معه. 
  • أن نجعله يندمج بشكل أكبر في مختلف الانشطة الحياتية الطبيعية لأن هذه الشخصية تميل دائمًا إلى الخيال والدراما. 
علاج اضطراب الشخصية الهستيرية 

 أسباب اضطراب الشخصية الهستيرية متعددة، وكذلك طرق العلاج وتنقسم إلى علاج نفسي، و علاج طبي، وعلاج بيئي اجتماعي، وتختلف طرق العلاج تبعًا لدرجة الاضطراب، وذلك كالتالي:

  1. العلاج النفسي: هو علاج يعتمد بشكل كامل على الحوار مع المريض، وجعله يفهم المشكلة، وعواقبها ومعرفة دوافعه، والعوامل التي أدت إلى الاضطراب.
  2. العلاج الطبي: يشمل العلاج الطبي الجلسات الكهربائية، والأدوية الكيميائية، أو الوهمية.
  3. العلاج البيئي: تعديل الظروفة البيئية، والاجتماعية المحيطة بالمريض والتي في الغالب تكون هي السبب الرئيسي في ظهور هذا الاضطراب.

في أغلب الأحوال وبنسبة تصل إلى خمسين بالمئة يتم الشفاء من الاضطراب الشخصية الهستيرية مع الالتزام بالعلاج المناسب للمريض وفهم ما هية المرض.

والتغلب على الأسباب المؤدية إليه في المقام الأول، ومعالجتها سواء كانت نفسية، أو عصبية، أو اجتماعية، أو بيئية، أو وراثية وإن قلت.