- Advertisement -

اعراض التوحد في عمر 5 سنوات

زاد البحث من قبل الأمهات وأولياء الأمور عن اعراض التوحد في عمر 5 سنوات ، وخاصة بعد انتشاره بين الأطفال في الآونة الأخيرة في جميع أنحاء العالم وخاصة في الدول العربية.

جدير بالذكر أن التوحد له عدة أسماء من أشهرها  اضطراب طيف التوحد ويعني اضطراب في السلوك والمهارات للأطفال بشكل عام، والتي تبدأ في الظهور من عمر العامين، ولكنها تظهر بوضوح عند وصول الطفل إلى عمر الخمس سنوات.

قد يهمك أيضا: كيف أعرف أن طفلي سليم من التوحد

اعراض التوحد في عمر 5 سنوات

الطفل التوحدي قد يعاني من العديد من الاضطرابات مثل اضطرابات الكلام وفقد بعض مهارات التواصل، كما أنه يعاني من اضطرابات السلوك بالإضافة إلى الميل الشديد إلى النمطية والتكرار.

جدير بالذكر أن أحدث إحصائيات منظمة الصحة العالمية قد أشارت إلى أن نسبة الإصابة بطيف التوحد تزداد بصورة كبيرة، ففي وقتنا الحالي  أصبحت من كل 68 طفلًا يصاب طفل باضطرابات طيف التوحد.

وتتراوح درجة تلك الإضطرابات وأعراضها من خفيفة إلى شديدة، ولك أن تعرف أن عدد الأطفال المصابين باضطراب طيف التوحد في الذكور يزيد عن إصابة الأطفال من الإناث بمعدل أربع أضعاف تقريبًا وفقًا لأخر الإحصائيات والمؤشرات العالمية.

والآن دعونا نتعرف بمزيد من التفصيل عن أبرز اعراض التوحد في عمر 5 سنوات حتى يتسنى للأم معرفة إن كان طفلها مصاب أو لا؟

وتذكر أنه كلما بدأ العلاج واكتساب مهارات التواصل والمهارات الحياتية في وقت مبكر كلما كان ذلك أفضل بالنسبة للطفل و لحياته المستقبلية، حيث يتمكن من العيش بصورة طبيعية تمامًا.

اعراض التوحد في عمر 5 سنوات

الاضطرابات السلوكية من اعراض التوحد في عمر 5 سنوات

تظهر بعض الاضطرابات السلوكية لدى هؤلاء الأطفال، الأمر الذي يؤثر على حياتهم وعلاقاتهم المجتمعية ومن بين أبرز تلك الاضطرابات ما يلي..

  • يقوم الطفل بعمل بعض الحركات النمطية بجسده مثل الدوران حول نفسه في مسار محدد، أو هز الرجلين عند الجلوس، وكذلك السير على أطراف الأصابع، وتحريك الذراعين بشكل رأسي لأعلى وأسفل بانتظام، أو تحريكها بشكل دائري و منتظم، مع تكرار الحركات نفسها طوال الوقت.
  • قد يشعر الطفل التوحدي بحساسية شديدة تجاه لون معين أو صوت أو الإضاءة الشديدة، مما ينتج عن ذلك رد فعل يغلب عليه بعض العنف والاضطراب.
  • من أهم اعراض التوحد في عمر 5 سنوات الحساسية المفرطة تجاه اللمس، حيث يتجنب أن يلمسه أو يعانقه أي شخص، بل ويعتبر ذلك تعدي على مساحته الخاصة، ومن ثم يلاقي هذا التصرف بالعنف ونوبة غضب شديدة، وخاصة مع الإصرار على لمسه أو معانقته.
  • في الأغلب تظهر على الطفل بعض الإضطرابات في شعوره وتعامله مع الموقف، فهو لا يبدي أي شعور بالألم، وذلك لكون إحساسه به يكون ضعيف، كما أنه لا يبدي أي تعاطف مع من حوله، ولا يعبر لهم عن حبه. 

قد يهمك أيضا: اعراض التوحد عند الاطفال

اضطرابات التواصل من اعراض التوحد

اضطراب في مهارات التواصل 

يواجه الطفل في عمر الخمس سنوات تحدي آخر يؤكد إصابته باضطراب طيف التوحد، وهو فقدان القدرة على التعبير عن أهم احتياجاته الأساسية، بالإضافة إلى فقد بعض مهارات التواصل إن لك يكن أغلبها/ ومن أهم تلك الأعراض ..

  • لا يجيب الطفل على أبسط الأسئلة، مثل السؤال عن اسمه أو عمره أو عن وجبته المفضلة على سبيل المثال وليس الحصر.
  • قد يبدو الطفل وكأنه فاقد لحاسة السمع في الوهلة الأولى، وذلك بسبب تجاهله الشديد لكل ما يقال حوله، حتى أنه لا يستجيب للنداء عليه باسمه.
  • لا يتواصل الطفل التوحدي بالبصر أبدًا، حيث تجده يتجنب النظر مباشرة إليك، فهو فاقد للتواصل البصري بشكل كلي، وفي حالات التوحد الخفيفة يتم التواصل بشكل ضعيف جدًا بصريًا، لذلك يعتبر فقدان أو ضعف التواصل البصري من اعراض التوحد في عمر 5 سنوات.
  • غالبًا ما يتأخر في نطق كلمته الأولى حتى عمر الثلاث سنوات، في حين أن الطفل الطبيعي ينطق لأول مرة في عمر السنة.
  • ستلاحظ الأم تكرار أنماط صوتية ثابتة ومكررة أشبه بالكلمات أو الترنيمات الموسيقية، ولكن دون النطق بكلمات مفهومة.
  • يلجأ الطفل للتعبير عن احتياجاته باستخدام وسائل أخرى مثل الذهاب بالأم إلى المطبخ للتعبير عن الجوع أو إلى مبرد المياه للتعبير عن العطش.
  • في حالة تعلم الطفل بعض الكلمات، تجده غير قادر على تكوين جملة مفيدة، كما ستلاحظ أن مخارج الحروف لديه غالبًا ما تكون غير صحيحة، حيث يعاني بعض الأطفال التوحديين من التلعثم.

قد يهمك أيضا: هل التوحد وراثي