- Advertisement -

اعراض خمول الغدة الدرقية

اعراض خمول الغدة الدرقية قد يتعرض مريض الغدة الدرقية الى عدة أعراض، والتي تختلف من شخص إلى الأخر، من حيث العمر والحالة الصحية، فعند إصابة الغدة الدرقية بالخمول، يتأثر الجسم بذلك لأنها المسؤولة عن النشاط والحيوية التي يتم إنتاجها من خلال إفراز هرمون الغدة الدرقية، بالإضافة الى العديد من الوظائف الهامة التي تقدمها الغدة الدرقية للجسم.

قد يهمك أيضا: اعراض نشاط الغدة الدرقية النفسية

اعراض خمول الغدة الدرقية

تجمع أعراض كسل الغدة الدرقية، أو خمول في الغدة الدرقية في بعض النقاط التالية:

  • قد يشعر المريض بالإرهاق الشديد والتعب والإجهاد دون القيام بأدنى مجهود يحسب.
  • توم بشكل ملحوظ في الوجه.
  • الإمساك الشديد.
  • تساقط الشعر وجفافه.
  • الزيادة الغير طبيعية في الوزن.
  • جفاف في الجلد وتجعدات.
  • ألم شديد قد يحدث في كل من المفاصل وعضلات الجسم.
  • الدورة الشهرية لدى السيدات قد تكون غير منتظمة.
  • انخفاض شديد في معدل نبضات القلب.
  • عدم القدرة على تحمل أي برد، والشعور بالبرد القارص.
  • الاكتئاب المستمر دون حدوث أي شيء.
  • مشاكل متعددة في الخصوبة والإنجاب.
  • تنميل بشكل كبير في كلا اليدين.
  • فقدان شديد في الرغبة الجنسية أو إعدامها بشكل تام.

تشخيص كسل الغدة الدرقية

أهم الطرق التي يمكنك من خلالها، أن تقوم بتشخيص ذاتك بالإصابة بالغدة الدرقية، ومعرفة كل شيء سوف تقوم به من قبل الطبيب المختص:

  • على المريض أن يقوم بالذهاب والفحص الكامل وفحص تاريخ المريض.
  • القيام بعمل فحوصات دم مختلفة ومتكاملة.
  • الفحوصات الخاصة مستويات الغدة الدرقية.
  • إذا لن تظهر عليك أي أعراض من أعراض التي تم ذكرها سابقًا، فعليك أن تقوم بعمل الفحوصات حتى الاطمئنان.

قد يهمك أيضا: فرط نشاط الغدة الدرقية

علاج كسل الغدة الدرقية

بعد معرفة الطريقة الصحيحة لتشخيص المرض، عليك أن تقوم باللجوء إلى طرق العلاج المناسبة لك:

  • أولا العلاج الرئيسي، وقد يتم منح المريض ببعض أنواع الأدوية المختلفة، التي تطابق في عمل هرمونات الغدة الدرقية، وتحل محلها بما أنها غير قادرة على إنتاجها كما يحتاج الجسم، يتطلب من المريض أن يقوم بتناول هذه الأدوية على الريق في كل صباح.
  • قد يتطلب من المريض أن يقوم بعمل فحوصات بشكل مستمر كل شهر أو كل ثلاثة أسابيع، حتى يقوم بتعديل الأدوية على حسب النسبة أو الكمية التي توجد في جسم الأنسان، وحتى يقوم المريض بالشفاء الكامل من هذا المرض.
  • العلاج عن طريق مكملات اليود، لأن كسل الغدة الدرقية هو نقص عنصر اليود في الجسم، فيمكن أن يقوم المريض بتناول بعض المكملات التي تحتوي على اليود بشكل منتظم، وبالطبع بالجرعات الموصي بها الطبيب حتى يتم تحسين في طريق العلاج والسيطرة بشكل كامل على المرض.

الحمية الغذائية

أثناء العلاج من الغدة الدرقية، عليك أن تقوم بإتباع حمية غذائية خاصة، وهذا لكي يتم تحسين حالتك بشكل ملحوظ:-

  • على المريض أن يمنع أي نوع من أنواع الأغذية التي تحتوي على اليود، وهذا لأنه يقوم بتناول العديد من المكملات حيث لا يحدث فرط في هذا العنصر داخل الجسم، وينتج عنه مشاكل أكبر.
  • التقليل من تناول أو استهلاك منتجات الفول الصويا بشكل عام، لأنها تقوم بإعاقة امتصاص الأدوية التي تساع في علاج الغدة الدرقية.
  • يفضل أن يقوم المريض بتناول الدواء الخاص بالغدة الدرقية، بعد أن يتناول أي وجبة تحتوي على ألياف غذائية.

مضاعفات كسل الغدة الدرقية

أكثر المضاعفات شيوعًا، قد يعاني منها المريض عند الإصابة بمرض الغدة الدرقية.

  • فقدان في حاسة السمع بشكل كبير.
  • فقر شديد في الدم.
  • سقوط شعر الرأس والحاجب.
  • بحة في الصوت وقد تكون متلازمة إلى نهاية العمر.

تعرفنا من خلال المقال على كافة الأعراض الخاصة بإصابة الغدة الدرقية بالخمول، وتعرفنا عل ما هو كسل الغدة الدرقية، كما تعرفنا أيضا على مضاعفتها، وكيف يمكن للمريض التغلب على تلك الأعراض من خلال الفحص الطبي وتناول الأدوية المناسبة للحالة.

قد يهمك أيضا: ورم الغدة الدرقية

Leave a comment