اكتئاب سن الأربعين ؛ هل يتسلل إليك من خلال أزمة منتصف العمر؟

أزمة منتصف العمر قد تجعل حياتك بائسة ولكن هناك بالتأكيد طرق لمواجهتها بذكاء. من أبرز علامات تلك الفترة ما يطلق عليه: اكتئاب سن الأربعين. يصيب هذا العرض النساء والرجال على حد سواء في هذه المرحلة من العمر، ولكن تبدأ أعراضه في الظهور مبكرًا لدى النساء عند سن الأربعين، وتبدأ لدى الرجال ما بين الخمسة وأربعين والخمسين. تبدأ تلك الأزمة في الرحيل في خمسينيات العمر عندما يكون الإنسان قد تعلم كيف يتعايش مع أزمته وظروفه واكتسب مناعة ضد الاكتئاب.
أهم أسباب اكتئاب سن الأربعين:

1- كثرة الأعباء والمسئوليات

تصاب النساء بالاكتئاب أضعاف ما يصيب الرجال نظرًا لتعدد أدوارها وأعباءها

إن وقوع المرء تحت وطأة أعباء كثيرة منها العائلية أو المهنية أو النفسية يجعله بالتأكيد عرضة لمشكلات نفسية كثيرة، وخاصة لو كان الإنسان في منتصف العمر. فالزوجة التي تترنح بين واجباتها كأم ترعى أطفالها الصغار وكإبنة تحمل هم أبويها المسنين، لذلك لا عجب أن يصيب المرأة اكتئاب سن الأربعين أكثر من الرجل نظرًا لتعدد أعبادها وأدوارها.
والحل هو أن الاعتناء بالنفس وممارسة الرياضة والحصول على قدر كاف من الراحة والنوم الصحي العميق، بالإضافة إلى تناول الطعام الصحي والحرص على مرافقة الأصدقاء وتقديم المساعدة للآخرين.

2- نقص فيتامين ب12

إذا شعرتي بأنك خاملة وينتابك شعور بالاكتئاب، فقد يرجع السبب إلى نقص فيتامين ب12 في جسمك. إذا كنتي أكبر سنًا، فإن مخاطر إصابتك بالاكتئاب تكون أعلى نظرًا لعدم وجود ما يكفي من احماض المعدة لاستخراج مادة ب 12 من طعامك.
الحل: هو أن تطلبي من طبيبك فحص مستوى فيتامين ب 12 في دمك، إذا كان أقل من المطلوب فلابد من التحدث مع طبيبك حول نظام غذائي تتبعينه أو الحصول على بعض المكملات الغذائية أو ما شابه.

3- اضطرابات الغدة الدرقية

قد يكون الاكتئاب أحد أعراض اضطرابات الغدة الدرقية سواء فرط نشاطها أو قلة نشاطها، وإذا كنتي تعانين من اكتئاب كبر السن، فقد يكون اختلال الغدة هو السبب الوحيد. تكون حالة النشاط الزائد للغدة مصحوبة بمتاعب في القلب أو إعياء مزمن. أما قلة النشاط فقد يكون من آثارها الإصابة بالإمساك أو التعب المفاجئ.
الحل: متابعة الحالة مع الطبيب المعالج

4- آلام المفاصل

ترتفع احتمالات إصابة الأشخاص من ذوي الآلام المزمنة بالاكتئاب بثلاث أضعاف عن غيرهم ممن لا يعانون من الامراض المزمنة

إن التعايش مع الآلام المزمنة مثل الروماتويد أو آلام المفاصل، يزيد من فرصة الإصابة بالاكتئاب. ترتفع احتمالات إصابة الأشخاص من ذوي الآلام المزمنة بالاكتئاب بثلاث أضعاف عن غيرهم ممن لا يعانون من الامراض المزمنة. ومن المعروف أن الاكتئاب يجعل الإحساس بالألم أسوأ.
الحل هو ممارسة التمرينات الرياضية والتأمل والاستماع إلى الموسيقى. ثبت بالدراسة العلمية أن ممارسة الفنون الموسيقية يقلل من آلام المفاصل المزمنة والإحساس بالاكتئاب.

5- انقطاع الطمث

سيدتي، إن التقلبات الهرمونية والهبات الساخنة وتغيرات الحياة المرتبطة بفترة ما قبل انقطاع الطمث أو انقطاعه بالفعل هو ما يجعل مزاجك متعكرًا. إذا كنت تعانين من مشكلات في النوم أو لديك تاريخ مرضي مع الاكتئاب، فإن حالتك المزاجية من المرجح أنها ستسوء مع اكتئاب سن الأربعين.
الحل هو: بالنسبة لحالات الاكتئاب البسيط، يمكنك محاولة بعض مهارات التهدئة البسيطة مثل رياضة اليوجا أو التنفس العميق. أما الحالات الأشد، فإن اللجوء للطبيب يكون هو الحل الوحيد.

6- رحيل الأحبة

من أهم أسباب الاكتئاب فقدان الأحبة أو رحيل شريك العمر

عند ترك الأبناء للمنزل أو عند رحيل أحد الشريكين عن الحياة، فالأمر يترك فراغًا كبيرًا بداخل النفس وشعورًا بالخواء. لذا فإن المرور بفترة انقطاع الطمث أو التقاعد في نفس الوقت قد يجعل الأمور أسوأ.
الحل هو: حاولي أن تنظري إليها على أنها فرصة لإعادة التواصل مع الأصدقاء والأقارب من أفراد العائلة. مارسي هواياتك المحببة التي لم تكن متاحة من قبل. امنحي نفسك الفرصة لضبط أوضاعك وإذا لم تتحسن حالتك في غضون أشهر قليلة، فاستشيري طبيبك على الفور.

7- السكر من النوع الثاني

هل تجعلك مستويات سكر الدم غير المتوقعة تخرجين عن شعورك وتصابين بالغضب أحيانًا؟ يعتبر اكتئاب سن الأربعين حالة شائعة مصاحبة لأغلب الأعراض الشائعة المزمنة مثل السكر من النوع الثاني أو ضغط الدم. لاشك أن الاكتئاب من ضمن الأسباب التي تحول بينك وبين اعتنائك بنفسك فيما بتعلق بسكر الدم.
الحل هو التحدث مع طبيبك إذا استمر الاكتئاب لمدة أطول من أسبوعين. يمكنك اللجوء للطرق العلاجية أو التأمل. إن السيطرة على مستوى السكر في الدم قد تساعد في كلا الاتجاهين الاكتئاب والسكر. وكوني على علم بأن الاكتئاب أمر خطير وإذا أهمل، قد يهدد حياة الإنسان.

8- قلة النوم

ترتبط اضطرابات النوم والأرق بالاكتئاب والمتاعب النفسية

تقترن اضطرابات النوم والأرق والتي تعتبر شائعة في الكبر بشدة مع الاكتئاب. قد يكون الأرق علامة بارزة على اصابتك بالاكتئاب وخاصة اكتئاب سن الأربعين. إذا كنت تعانين من الأرق ولكنك لست مكتئبة، فإنك معرضة للإصابة بما يعرف بالاضطرابات المزاجية. هناك بعض الأغراض الأخرى المرتبطة بالاكتئاب مثل انقطاع التنفس أثناء النوم أو متلازمة تململ الساقين.
الحل هو التحدث مع طبيبك حول أنواع العلاجات الممكنة لمشكلة النوم لديك. يمكنك كذلك اكتساب عادات صحية للنوم مثل الامتناع عن الكافيين أو النيكوتين والتي تتعارض مع النوم المريح بالطبع.

9- التقاعد

يمكن للمرء الاستمتاع بوقته بعدة وسائل عند التقاعد

 

إذا كنت مجبرة على التقاعد عن العمل نظرًا لضعف صحتك أو غير ذلك من الأسباب، فقد تعانين من الاكتئاب والحسرة ومعك كل الحق. هناك بعض الأسباب مثل الأمور المادية (عدم الإحساس بالأمان المادي) أو انعدام الدعم الاجتماعي التي قد تؤجج اكتئاب سن الأربعين وما بعده.
الحل هو النظر للتقاعد باعتباره مرحلة جديدة وسعيدة في الحياة. يمكنك ملء وقت فراغك بعد التقاعد بعدة وسائل مثل تعلم بعض المهارات وممارستها بانتظام. يمكنك ممارسة الرياضة الخفيفة إذا كنت تعانين من مشكلات صحية تمنعك من بذل أي جهد زائد، كما يمكنك التجول لزيارة المتاحف والأماكن السياحية المعروفة.

10-الحزن

الحزن ينمو ويترعرع خلال فترة الاكتئاب وخاصة اكتئاب سن الأربعين

من الطبيعي أن يشعر الإنسان بالوحدة والحزن بعد رحيل شريك الحياة ولكن لابد أن تعلمي أن الحزن ينمو ويترعرع خلال فترة الاكتئاب وخاصة اكتئاب سن الأربعين. تظهر العديد من المشكلات في هذه المرحلة مثل مشكلات الذاكرة والتشتت والانسحاب من الأنشطة الاجتماعية، والتي قد تعتبر دليل على الاكتئاب لدى كبار السن.
الحل هو دعي لنفسك الفرصة لإبداء الحزن وعبري عن مشاعرك الخاصة واطلقي دموعك وتحدثي أو “فضفضي” لأحد الأصدقاء المقربين إليك أو انضمي لأحد المجموعات العلاجية لتساعدك على الخروج من حالة الصدمة بعد فراق شريك الحياة.
إن اقتناء حيوان منزلي أليف والمرح والضحك والأعمال التطوعية قد تمثل وسائل ناجحة بل ومجربة، وينصح بها الخبراء للقضاء على اكتئاب سن الأربعين وغيره من الأضطرابات النفسية الشائعة لأزمة منتصف العمر. فالحيوان يشعرك بالألفة والوفاء والضحك يحرك عضلات الوجه ويسعد القلب، والأعمال التطوعية تطلق العنان للجانب المعطاء بداخلك؛ حيث يشعرك العطاء بالراحة والرضا والتي هي من أهم وسائل الدفاع ضد الاكتئاب عمومًا واكتئاب سن الأربعين على وجه التحديد.

Source