- Advertisement -

الأم الثانية وأعظم نعمة من الله .. أجمل كلام عن الأخت الكبرى!

من أعظم النعم التي رزقنا الله إياها هي الأخوة، فهم أجمل ما في الحياة، الأخوة هم السند وقت الحزن، والكرب وهم أول من يكون بجانبك وقت الحاجة، وهناك الكثير من الأعمال والأسرار المشتركة فيما بينكم. لذلك ما أكثر ما قيل من كلام عن الأخت والأخ ونعمة وجود عائلة وما له من أثر طيب على حياة الإنسان.

مهما قيل من كلام عن الأخوة والأخوات، فلن تكون العبارات كافية للتعبير عن مشاعر الأخوة بين الأشقاء خاصة لأنها صادقة وحقيقة مدعومة بصلة رحم قوية وأصيلة، وتحديدًا تجاه الأخت وخاصة لو كانت الكبرى والتي هي نسخة ثانية من الأم في حنانها ورعايتها لأخوتها الصغار.

قد يهمك أيضا: عبارات تهنئة للعريس من أخته

من أجمل ما قيل من كلام عن الأخت هو: الأخت هي فاكهة الحياة، والحب المملوء بالمرح الجميل، ولديها الأسرار في خزانة أمينة.

ولو تكلمنا مع إنسان حرم من نعمة الأخت، فسوف نجد لسان حاله أو حالها يقول: لطالما كنت أتمنى أن أحظى بأخت تساندني، وتحبني بلا سبب، وتهتم بي بلا غرض فالأخت هي الصديقة الوفية التي لن تتغير عليك مهما بدر منك ومهما تبدلت أحوالك.

الأخت الكبرى نعمة
الأخت هي فاكهة الحياة، والحب المملوء بالمرح الجميل

كلام عن الأخت الكبرى

يقف الكثير منا حائرًا لا يجد العبارات الملائمة التي يعبر بها عن نفسه تجاه أغلى الناس سواء والد أو صديق أو زوج ولا سيما لو كان هذا الغالى من دمك ولحمك: الأخت مثلًا.

الأخت الكبرى بمثابة الأم الثانية ومصدر الحنان في كل بيت، فهي سبب لحدوث الاطمهتئنان لدى باقي الأخوة وخزينة أسرار خاصة لأختها ولكل أخوتها الأصغر منها، كما أنها بمثابة شقيقة الروح لأمها وأباها. الأخت الكبرى حالة من المشاعر الإنسانية تتشكل داخل بيت العائلة، فهي الأنثى التي تقوم بأصعب الأدوار في حياة الأسرة، وأحيانا تصبح الأم البديلة لأخواتها الصغار خاصة إذا ألمت بالأم أي متاعب أو مرضت أو فارقت الحياة.

 

قد يهمك أيضا: عبارات عن الاخت الصغرى 

الأخت الكبرى تكون بمثابة السند لوالدتها والساعد الأيمن لها

 الأخت الكبرى ودورها في الأسرة:

الأخت الكبرى هي في الأغلب الصديقة المقربة من كل أفراد الأسرة ومصدر ثقتهم أيضًا. كما أنها بلا شك الناصح الأمين ورمز الأمان عندما لا يتواجد الآباء. يبدأ دور الأخت الكبرى في الظهور بوضوح عندما تبلغ الفتاة عمرا يؤهلها للاهتمام بأخواتها الصغار، تبدأ الأخت حينئِذ في مساعدة أمها في رعايتهم والقيام على شئونهم. المهمة ليست سهلة على الدوام، فطريقة الأخت الكبرى تختلف من بيئة إلى آخرى وفقًا لثقافة كل بيت وكل بلد وما اذا كانت في الريف أم في الحضر، في دولة عربية أم غير عربية. فإن الفرد الأكبر في العائلة دائما ما يقع على عاتقه المسئوليات الأسرية بجانب الوالدين فالأخ أو الأخت الكبرى تكون بمثابة السند لوالديها والساعد الأيمن لهما.

إن أي كلام عن الأخت وتحديدًا الأخت الكبرى لن ينتهي، فالمعاني الإنسانية الموجودة لدى الأخت كثيرة وممتدة بامتداد حياتها وشعورها . إنها مشاعر يعززها الإحساس بالمسئولية تجاه أسرتها مدى الحياة. الأخت دائما مهمومة بشئون أسرتها حتى بعد زواجها او سفرها إلى مكان بعيد أو حتى مرضها، ونماذج الحياة من حولنا كثيرة؛ فهناك الأخت التي تولت تربية أشقائها الصغار بعد رحيل أبويها، ونسيت نفسها فلم تتركهم يومًا، أو تتزوج وظلت مكرسة حياتها لأجلهم، وأخرى تبرعت لشقيقها بجزء من جسدها بعد تعرضه لحادث مؤلم وغيرها من الأمثلة عن حنان الأخت وعطفها الزائد.

أجمل ما قيل من كلام عن الأخت:

الأخت هي نعمة من الله تعالى فهي شريكة الحياة في الصغر والكبر وهناك الكثير من الجمل والعبارات والأقوال المأثورة التي يمكن أن تصف مشاعر حب الاخوات، رصدنا لك منها أكثر الأقوال المأثورة انتشارًا عن دور الأخت وحنانها مع اخوتها ، ومن ضمنها:

الاخت الكبرى
الابنة تولد بقلب ام وتمارس امومتها مع اخوتها الاصغر سنا
  • الأخت هي صديقتنا الأولى وأمنا الثانية.
  • الأخت الكبرى هي صديقة ومدافعة مستمعة ومستشارة ومشاركة البهجة والحزن أيضا.
  • اختى هي لوحة الصوت الخاصة بي، وصديقتي المقربة، وصاحبة الأسرار وصديقي المفضل.
  • الأخت الكبرى هي الحضن الرؤوم والقلب الحنون، تولد الفتاة بقلب أم
  • ويسألونك عن النقاء، قل هو قلب أختي
  • افضل شي عندما تكون لديك اخت هو ان تكون لديك صديقة دائمة
  • الأخوات يجعلن الأوقات الصعبة أسهل والأوقات السهلة أكثر متعة

 

قد يهمك أيضا: كلام لصديقه مثل اختي