التثبيت بعد الرجيم .. إليك 10 نصائح بإمكانك مواجهة شبح الوزن الزائد بعد الرجيم

لا شك أن الكثيرين يبحثون عن الوزن المثالي، وهو ما جعل الرجيم جزء أصيل في الحياة الراهنة لدى الكثيرين خصوصًا من السيدات، ولكن المشكلة الرئيسية في عملية الرجيم، ليست آلية إنقاص الوزن بقدر المحافظة على النتيجة المرغوبة، وذلك بالحفاظ على عدم عودة الجسم لحالته التي سبقت القيام بالرجيم، وهو ما يسمى في الكثير من الأحيان بعملية التثبيت .

خطوات ناجحة لعملية تثبيت مذهلة

فعلى الرغم من نجاح كثيرين في عملية خسارة الوزن، إلَّا أنَّ البعض يستعيد الوزن المفقود بعد الرجيم. ولذلك تعتبر عملية التثبيت  بعد الرجيم هامة للغاية. وفي هذا المقال نقدم إليكِ خطوات ضرورية للحفاظ على ثبات الوزن بعد الرجيم:

1 1. شرب المياه قبل الشعور بالعطش

1. شرب المياه قبل الشعور بالعطش
فوائد المياه

يجب عليكِ أن تحرصي على شرب كمٍّ وافر من المياه طوال الوقت، حتى وإن لم تشعري بالعطش، خصوصًا في وقت التثبيت لأن شرب المياه بوفرة يُقلِّل من شهيَّة الجسم تجاه الطعام، وبالتالي يجعلنا هذا التدبير نأكل أقل، ويلغي نسبة كبيرة من السعرات الحرارية التي يمكن اكتسابها.

2 2. وجبة الفطور في مرحلة التثبيت

2. وجبة الفطور في مرحلة التثبيت
لابد أن تحتوي وجبة الإفطار على المغذيات المفيدة

يقود الامتناع عن تناول وجبة الإفطار إلى زيادة الشعور بالجوع، وبالتالي يتناول الفرد كمًّا أكبر من الطعام في الغداء والعشاء، ممَّا يؤدي إلى زيادة الوزن. وهو ما يعمل على إنجاح عملية التثبيت ولذلك يجب عليك أن تحرصي على اختيار وجبة صباحيَّة تحتوي على الألياف ومنتجات الألبان كذلك، فالألياف تُحسِّن من آليةالهضم في الجسم وتمنع الإصابه بالإمساك، وهي مفيدة جدًا في أنظمة الرجيم الهادفة إلى فقدان الوزن. وتحتاج النساء يوميًا قد من الألياف يبلغ حوالي25 غرامًا بينما يحتاج الرجال إلى 38 غرامًا منها.

ولذلك ينصح العديد من اخصائيي التغذية بتناول عصير الشوفان المخلوط بالفاكهة في الصباح، حيث يحتوي الشوفان على قدر عالي من الألياف، مثلما هو الحالي في الحبوب الكاملة والخضروات والفواكه.

3 3. البروتين

3. البروتين
الأسماك

يولِّد الإكثار من تناول البروتين في الوجبات الرئيسة شعورًا بالشبع لفترات أطول، كما أنَّه يُحافظ على قوة العضلات، ويُساعد في النموِّ، و يزيد من معدَّل احتراق السعرات الحرارية. ويمكن الحصول على البروتين من اللحوم والدواجن والأسماك وكذلك منتجات الألبان والبقوليات.

4 4. التوابل

4. التوابل
التوابل

يُفضَّل في الكثير من الأحوال إضافة بعض التوابل للوجبات؛ ففضلًا عن مذاقها الغني والشهي وإشباعها لحاسة التذوق، تساعد بعض أنواع التوابل، في زيادة معدل احتراق الدهون داخل الجسم مثل الفلفل الأحمر.

5 5. الوجبات الصغيرة

5. الوجبات الصغيرة
الوجبات الخفيفة

أثناء مرحلة التثبيت عليك الاعتماد على الوجبات الصغيرة وإن كثرت في مقابل الوجبات القليلة والدسمة، حيث أثبتت مجموعة من الدراسات، أن الأفراد الذين يقسمون وجباتهم الرئيسة إلى 5 وجبات صغيرة في اليوم، قادرون على التحكّم في أوزانهم وشهيتهم.

6 6. الفواكه

6. الفواكه
التغذية السليمة تمنع الكثير من الأمراض

يمنح تناول الفواكه شعورًا بالشبع؛ لاحتوائها على نسبة عالية من الألياف والمياه. وبالتالي، يحدُّ تناول كمّ كبير منها من الجوع، وبالتالي من الـسعرات الـحرارية، وهو ما يُساعد على تثبيت الوزن.

7 7. النوم

7. النوم
النوم

الحصول على ساعات كافية من النوم يُحفِّز الجسم على إنتاج الهرمونات، التي تُحسِّن الشهيَّة، وتعطي إحساسًا بالشبع. بالإضافة إلى أن النوم الكافي يكافح التوتر، ويقي من وجبات منتصف الليل.

8 8. قياس الوزن

8. قياس الوزن
قياس الوزن

يقترح خبراء التغذية أن يتم قياس الوزن مرة كل أسبوع، ويجب الحرص -عند القيام بعملية القياس- على أن يتمَّ ذلك في نفس اليوم من كلِّ أسبوع وفي نفس التوقيت، مع استخدام الميزان ذاته، لان ذلك بإمكانه أن يحفز الفرد فيا لاستمرار نتيجة المتابعة الدورية لحالته.

9 9. تناول العلكة

9. تناول العلكة
تناول العلكة

استبدال مضغ اللبان الخالي من السكر بالوجبة الخفيفة، يُساعد في التحكُّم بالجوع.

10 10. وجبات المطاعم

10. وجبات المطاعم
الاكل في المطاعم

يجب عليكِ أن تحرصي على طلب كمّ صغير من الطعام في المطعم، اثناء مرحلة التثبيت أو استخدام طبق صغير للأكل فيه لتقليل الكم المُستهلك منه.