الشخصية الفصامية وأعراض مرض الفصام

الشخصية الفصامية وأعراض مرض الفصام تعتبر الشخصية الفصامية من ضمن الحالات النفسية التي تطرأ على بعض الأشخاص، فهي من ضمن الشخصيات التي تسبب مجموعة من الاضطرابات التي تؤثر على العلاقات بشكل عام في المجتمع، حيث أن الشخصية الفصامية لا تستطيع تكوين العلاقات بشكل صحيح، وهذا ينتج عن انعدام الثقة في الآخرين بشكل كبير.

الشخصية الفصامية وأعراض مرض الفصام

  • تعتبر الشخصية الفصامية من ضمن الشخصيات المتغيرة، فهي غريبة التصرف والسلوك لا تستطيع تكوين العلاقات المتنوعة في المجتمع.
  • ولديهم إحساس دائم بانعدام الثقة تجاه أي شخص جديد، كذلك لديهم شك دائم وقلق بالنسبة للأشخاص المحيطين بهم.
  •  وهذا يدفعهم إلى تجنب الحياة الاجتماعية وتكوين علاقات الصداقة أو العمل.
  • وتتشكل هذه الشخصية منذ وقت طويل وخاصة أثناء مرحلة البلوغ وتستمر طوال الحياة.
  • إلا أن هناك بعض الأدوية والعلاجات النفسية التي تحسن من ظهور الأعراض المختلفة على هذه الشخصية.

أعراض المرض

تعتبر أعراض اضطراب الشخصية الفصامية أعراض عديدة ومتغيرة، تكون مؤشر لمرض نفسي أو تغير في الحالة النفسية، ومن ضمن هذه الأعراض الآتي:

  • الشعور بالوحدة وقلة عدد الأصدقاء المحيطين، بالإضافة إلى التحدث مع عدد قليل من المقربين.
  • الشعور بتبلد المشاعر بشكل دائم خاصة في المواقف العاطفية.
  • القلق المستمر حول العمل والدراسة وأي نشاط اجتماعي.
  • التفسيرات الخاطئة للأحداث، وعدم تقدير مشاعر الآخرين.
  • اتباع السلوكيات الخاطئة، والمعتقدات الغريبة في الحياة بشكل عام.
  • الأفكار الخاطئة والغريبة تجاه الآخرين، بالإضافة إلى الشك المستمر حول المقربين في العمل أو الدراسة أو على المستوى العاطفي.
  • الإيمان بالقوى المختلفة، والتخاطر العقلي وبعض الخرافات التي ليس لها أساس من الصحة.
  • التصورات الخاطئة تجاه الآخرين والأفكار غير الطبيعية مثل الشعور بوجود اوهام او الاشخاص الغائبين بالقرب منهم.
  • اتخاذ بعض الاشكال الغريبه في الملابس والظهور بشكل غير لائق او اختيار الالوان الغير متوافقة.
  • التحدث بأسلوب غريب مع الآخرين حتى الاشخاص المقربين وفي بعض الحالات يتم استخدام عبارات غامضة أو غير مفهومه بالنسبة للاخرين.

اضطرابات الشخصية 

تحدث بعض الاضطرابات في الشخصية الفصامية وهذا بسبب حدوث بعض السلوكيات والتصرفات الخاطئة التي تسيطر على العقل منذ وقت مبكر وتسبب بعض الحالات النفسية منها: 

  • يحدث في بعض الحالات نوبات قصيرة بها هلوسة أو وهم.
  • وتحدث هذه النوبات على فترات بعيدة فهي ليست مستمرة وغير متكررة بالإضافة إلى أنها تختلف في المدة والشدة.
  • هناك بعض الحالات التي يحدث بها اضطراب في الشخصية بسبب عدم الوعي بشكل صحيح.
  • بالإضافة إلى حدوث اوهام وتخيلات غير واقعية ويكون من الصعب إبعاد الشخص الفصامي عن الوهم.
  • فهو يظل فتره طويله متعلق ب خيالاته وأوهامه فلا بد أن يتعرض الى العلاج المناسب للتخلص من هذه الحالة.

اسباب ظهور مرض الفصام

من الأسباب التي تؤدي لظهور هذه الشخصية:

  • هي عبارة عن مجموعة من السلوكيات والأفكار الخاطئة التي تجعل الإنسان مرتبط بالعالم الخارجي والأوهام الغير واقعية فهو يرى نفسه دائما مختلف عن الآخرين مميز خلال فترة الطفولة.
  • بالإضافة إلى التأثير في الميول الحياتية فيصبح الشخص لديه حاله نفسيه مختلفة تجعله لا يثق في الآخرين لا يستطيع تكوين العلاقات بشكل مرن ومناسب.
  • كما يختلف الشخص الفصامي عن الاشخاص الطبيعية بالشعور دائما باليقين ان هذه الافكار والاوهام التي يراها حقيقية وأن السلوكيات التي يتصرف بها طبيعية.

وايضا يمكنك معرفة المزيد عن مرض ثنائي القطب من خلال مقاله كيفية التعامل مع مريض الاضطراب الوجداني ثنائي القطب

معرفة الشخصية الفصامية يساعد في التعامل مع هذا الشخص بشكل مرن واستقبال الاضطراب الحادث له بفعل الحالة النفسية التي يمر بها لذلك يمكن تحديد الأسباب الرئيسية التي تشكل هذه الشخصية وتجنبها منذ الطفولة وخاصة بالنسبة الاباء مع اطفالهم.