- Advertisement -

الفواكه المسموحة في الرجيم

الفواكه المسموحة في الرجيم دائما ما تسبب الحيرة لكثير من الناس حين يقررون إتباع حمية غذائية لإنقاص الوزن، فقد يظن البعض أنه عند القيام بالريجيم فيمكن تناول كل انواع الفواكه بأي كميات، ولكن الصحيح أن الإفراط في تناول الفواكه قد يؤدي إلى ضياع ما يبذله الفرد من مجهود في الريجيم ولا يحقق النتيجة التي يسعى إليها، خاصة وأن كثير من الفواكه تحتوي على نسبة عالية من السعرات الحرارية والأملاح والسكر.

قد يهمك أيضا: الفواكه المناسبة للرجيم

الفواكه المسموحة في الرجيم

عند إتخاذ القرار بعمل الريجيم وإتباع نظام غذائي منخفض السعرات الحرارية من أجل التخلص من الوزن الزائد فيبدأ البحث عن الفواكه المسموحة في الريجيم والتي تحتوي على أقل قدر ممكن من السعرات الحرارية، ومن الفواكه المناسبة ما يلي:

البطيخ:

  • حيث يعتبر من أكثر الفواكه التي تحتوي على كميات كبيرة جدا من الماء مع قليل من السعرات الحرارية.
  • ويمكن تناول البطيخ بأي كمية خلال الريجيم حيث يساعد على الشعوربالشبع وتنظيم حركة الأمعاء وغيرها من الفوائد.

الكيوي:

  • ويحتوي على الألياف التي تحقق الشعور بالشبع مع كمية كبيرة من فيتامين سي، إلى جانب أن سعراته الحرارية منخفضة.

التفاح:

  • ويعتبر الصديق الأول للحياة الصحية وجميع الأنظمة الغذائية، فهو مصدر متكامل وشامل لأهم العناصر الغذائية.
  • كما يعتبر وجبة مشبعة إلى جانب كوب من الحليب أو الزبادي، فهو منخفض في السعرات الحرارية.

الجوافة:

  • وهي من الفواكه المشبعة مع نسبة منخفضة من السعرات الحرارية والكثير من الألياف والفيتامينات وخاصة فيتامين سي.

اليوسفي والبرتقال:

  • من أهم الفواكه الصحية منخفضة السعرات الحرارية وتحتوي على نسبة عالية من مضادات الأكسدة وفيتامين سي، ويمكن تناولها بشكل يومي خلال الريجيم.

قد يهمك أيضا: فواكه دايت

الفواكه الممنوعة في الرجيم

إذا كنت تتبع نظاماً غذائياً للتخلص من بعض الوزن الزائد فهناك انواع من الفواكه التي يمنع تناولها خلال الريجيم أو الحد من تناولها لأقصى درجة ممكنة، ومنها ما يلي:

البلح والتمر:

  • لأنه يحتوي على نسبة مركزة من السكر ونسبة عالية من السعرات الحرارية، فيؤدي إلى فتح الشهية وتناول كميات أكبر من الطعام بسبب ارتفاع نسبة الجلوكوز في الدم.

المانجو:

  • على الرغم من كونها فاكهة شهية ولا يمكن مقاومتها، إلا أنها تحتوي على نسبة عالية من الأملاح.
  • والتي تؤدي إلى تخزين كميات كبيرة من الماء في الجسم، كما أنها مرتفعة السعرات الحرارية.

الموز:

  • ويعتبر سلاح ذو حدين، فالموز يمكن أن يساعد في الشعور بالشبع بفضل ما يحتويه من عناصر غذائية هامة.
  • كما يمنح الجسم الشعور بالطاقة وخاصة خلال فترة الريجيم حيث يحتوي على البوتاسيوم والمغنيسيوم وغيرها من العناصر الهامة.
  • إلا أن تناول الكثير من الموز خلال اليوم يؤدي إلى زيادة الوزن، ولذلك لابد من الإكتفاء بثمرة واحدة خلال الريجيم.

الفواكه المجففة:

  • فهي عالية جدا في السعرات الحرارية وفي نسبة السكر أيضا، كما أنها تفتقر إلى الألياف حيث تفقدها خلال عملية التجفيف.
  • كما تفقد كل السوائل ويبقى فقط كمية السكر، ولذلك يجب عدم تناولها خلال الريجيم ولا حتى بالقدر القليل.

التين البرشومي والعنب:

  • فهما يحتويان على نسبة عالية جدا من السكر والسعرات الحرارية.

الأفوكادو:

  • على الرغم من كونه من أكثر الأطعمة الصحية التي تحتوي على عناصر غاية في الأهمية.
  • إلا أنه ينبغي الحذر من تناول كميات كبيرة منه لأنه يحتوي على الكثير من السعرات الحرارية.

 

لا شك أن كل الفواكه مفيدة لجسم الإنسان وتحتوي على العديد من العناصر الغذائية الهامة، إلا أن الفواكه المسموحة في الريجيم هي فقط التي لا تحتوي على نسبة عالية من السكر أو السعرات الحرارية حتى لا تؤدي إلى اكتساب الوزن بدلا من خسارته.

قد يهمك أيضا: رجيم الفواكه والزبادي