القلق يؤثر على النوم.. هذه الطرق تساعدك على تحسين نومك

إذا كنتِ تعاني من التوتر في حياتك ، فمن المحتمل أنك تبذلين جهودا كبيرة من أجل النوم في الليل، حيث يؤثر القلق الذي تواجهينه في حياتك على استقرارنومك وبالتالي تأثر حالتك المزاجية.

لاشك أن اضطراب النوم من المشاكل الشائعة التي تؤثر على الصحة العقلية ، وقالت دراسات علمية أن 70 ٪ من البالغين الذين يعانون من الضغوطات اليومية معرضون لاضطراب النوم على المدى الطويل.

كيف يؤثر القلق على النوم؟

الإجهاد والقلق يمكن أن يسببان مشاكل في النوم ، وتعد العلاقة بين النوم والمزاج معقدة ، لأن النوم المتقطع يمكن أن يؤدي إلى تغيرات عاطفية أو اكتئاب سريري أو قلق، لكن هذه الحالات يمكن أن تتفاقم أو تزيد من قلة النوم.

في الواقع ، تعد أنماط النوم المتغيرة سمة مميزة للعديد من مشكلات الصحة العقلية، لذا إذا وجدتِ نفسك نائمة أقل من اللازم أو كثيرًا بشكل منتظم ، فمن المهم أن تذهبي إلى  طبيبك حتى يتمكن من إلقاء نظرة على صورتك الجسدية والعقلية ويقرر ما إذا كان من الضروري إجراء مزيد من الاختبارات أو وضع خطة علاج.

ما هي المخاطر الصحية التي يسببها اضطراب النوم؟

مخاطر عدم كفاية النوم تمتد إلى ما هو أبعد من التعب، حيث يمكن أن يؤدي الأرق إلى ضعف الأداء في العمل أو المدرسة ، بالإضافة إلى اضطرابات القلق والمزاج ، فإن الذين يعانون من اضطرابات النوم معرضون لخطر الإصابة بأمراض القلب وفشل القلب وعدم انتظام ضربات القلب والنوبات القلبية وارتفاع ضغط الدم والسكتة الدماغية والسكري والسمنة.

التوتر يوثر على نومك
التوتر يوثر على نومك

هل تعاني من القلق واضطرابات النوم؟ جربي هذه النصائح لتحسين مشاكل النوم وإدارة قلقك:

  • التأمل

يمكن أن يكون تعلم تهدئة عقلك مهارة مفيدة سواء لفترات النهار المجهدة أو للنوم ليلًا، إذا لم تحاولي ذلك مطلقًا  ننصحك أن تبدئي بالجلوس بهدوء والتركيز دقائق قليلة والقيام بالشهيق والزفير.

  • التمارين الرياضية

في الواقع ، ممارسة تمرين واحد لا يحتاج إلى مجهود ، مثل المشي السريع ، يمكن أن يحسن النوم بين الأشخاص الذين يعانون من الأرق المزمن.

  • الاسترخاء

احرصي على عمل روتين لوقت النوم ، لا يستغرق ما لا يقل عن نصف ساعة لتشغيل الموسيقى الهادئة ، أو الاستحمام ، أو قراءة كتاب، هذا الروتين مفيد للجسم والعقل .

  • الابتعاد عن الأنشطة المجهدة

قبل النوم احرصي أن تبتعدي عن كل ما يجهد تفكيرك وعقلك، مثل تفقد نشرات الأخبار المسائية ومشاهدة النقاشات الساخنة في وسائل الإعلام أو مواقع التواصل الاجتماعي.

  • وضع المهام على الورق

بدلاً من ترك عقلك يفكر في جميع الأشياء التي لا تريدين التفكير فيها أو الاهتمام بها ، اكتبي هذه الأشياء حتى يتمكن عقلك من الاسترخاء والنوم.

  • تمارين الاسترخاء

جربي تمرين الاسترخاء في السرير.. اضغطي على أصابع قدميك لعدة ثوانٍ ، ثم استرخي، ثم افعلي نفس الشيء مع ساقيك السفلية ، وعلى جسمك ، بحيث تشعر أن كل جزء من أجزاء نفسك يتخلص من التوتر.