المشروبات المسموحة في الصيام المتقطع

المشروبات المسموحة في الصيام المتقطع من الأمور التي يجب أن يكون متبع هذا النظام على دراية كافية بها، إذا على الرغم من كونه يعتمد على الانقطاع عن الأكل تمامًا لعدة ساعات خلال اليوم، إلا أنه يسمح بتناول مشروبات معينة، تساعد ولو قليلًا على استكمال هذا التحدي.

المشروبات المسموحة في الصيام المتقطع 

سواء كنتي تفكرين في البدء في اتباع نظام الصِيام المُتقطع أو كنتي بالفعل بدأتي في تطبيقه، تبقى فكرة عدم تناول الطعام لساعات طويلة خلال اليوم تحديًا لا يستهان به، وهنا يأتي دور المَشروبات التي تسهل عليك المهمة بشكل أو بآخر.

لكن عليكي أن تدركي حقيقة أن العديد من المشروبات تحتوي على السكر المضاف والسعرات الحرارية الخفية، وإن  لم تتجنبي ذلك، فلن تحصلي غالبًا على النتائج المرجوة من هذا النظام.

تعرفي فيما يلي على قائمة قمنا بتجميعها لجميع المشروبات المسموحة في الصيام المتقطع :

الماء 

  • الماء ضروري لمحاربة الجفاف، كما أنه يعمل على تعزيز الإحساس بالشبع خلال فترة الامتناع عن تناول الطعام.

ولأن المياه خالية من السعرات الحرارية، فهي تحافظ على صيامك، ويجب شرب كمية كبيرة منها لا تقل عن لترين إلى 3 لتر طوال اليوم.

  • وأفضل المياه التي يمكن شربها هي المياه المعدنية، حيث تساهم في التخفيف من حدة الأثار الناتجة عن عدم تناول الأكل خصوصًا لدى المبتدئين مثل الصداع وعدم انتظام ضربات القلب…
  • كما لا تظهر أهمية شرب الماء أثناء الصيام في ترطيب الجسم فقط أو كبح الجوع، وإنما تساعد كذلك على التخلص من الوزن الزائد من خلال زيادة التمثيل الغذائي وتسريع الحرق.

القهوة 

  • تحتوي القهوة على مادة الكافيين التي تساعد على زيادة التركيز وكبح الشهية، ومع ذلك لا يمكن إضافتها إلى قائمة المشروبات المسموحة في الصيام المتقطع إذا كان عليها إضافات مثل الكريمة والحليب والسكر.

الشاي 

  • يعد الشاي خيارًا رائعًا أثناء اتباعك لهذا النظام، الشاي الأخضر بشكل خاص غني بمضادات الأكسدة التي لها خصائص يمكن أن تساعد في زيادة حرق الدهون في الجسم.
  • ولكن، مثله مثل القهوة، يجب تناوله دون أي إضافات، فقط يمكنك تعزيز نكهته ببعض من النعناع أو شرائح الليمون…

حليب اللوز 

  • يحتوي حليب اللوز على كميات قليلة من الكربوهيدرات وسعرات حرارية منخفضة، إذ يحتوي كوب واحد منه على 39 سعرة حرارية فقط، فضلًا عن ذلك، فهو يعد مصدرًا غنيًا بالفيتامين E والمعادن.
  • بالتالي، من الممكن اعتماده كأحد المشروبات المسموحة في الصيام المتقطع ، فقط عليكي التأكد من خلوه من السكر المضاف.

طالع أيضًا: لماذا تشعرين بـ “الصداع” عند الإحساس بالجوع؟

المشروبات الممنوعة في الصيام المتقطع 

كما يسمح نظام الصِيام المُتقطع بتناول بعض المشروبات خلال فترة الانقطاع عن تناول الطعام، فهنالك أيضًا مشروبات يمنع تناولها قطعيًا عند اتباعها، وهي تشمل التالي:

الصودا الدايت 

  • قد تبدو صودا الدايت كبديل مثالي أثناء الِصيام، وذلك لأنها لا يحتوي على السكريات و الكربوهيدرات والسعرات الحرارية.
  • وبالرغم من هذا ، يمكن أن تؤدي المحليات الصناعية فيها إلى الرغبة الشديدة في تناول السكريات، إلى جانب ذلك، ربطت بعض الدراسات بين استهلاك المحليات الصناعية وزيادة مستويات السكر في الدم.

المشروبات الكحولية 

  • أثناء الصِيام، تكون المعدة فارغة تقريبًا، وذلك للانقطاع عن تناول الطعام لعدة ساعات، حيث يؤدي تناول المشروبات الكحولية في مثل هذه الأوقات أن الكحول يصل إلى مجرى الدم بسرعة كبيرة.
  • يمكن أن يؤدي ذلك إلى زيادة حدة الإفراط في تناول الكحول، وزيادة التسمم ، والجفاف الشديد، كما قد تحتوي بعض هذه المَشروبات على سعرات حرارية كافية لإبطال مفعول هذا النظام، وبالتالي، من الأفضل تجنبها.

العصائر 

  • هناك الكثير من المفاهيم الخاطئة حول شرب العصير، فمن ناحية ،يعد مشروبًا مليئًا بالفيتامينات والمعادن، ومن الناحية الأخرى ، فهو مليئة بالسكر.
  • حتى لو كان يُنظر إليه غالبًا على أنه خيار مشروب صحي للغاية، فإن معظم العصائر تحتوي على حوالي 100-150 سعرة حرارية لكل كوب.
  • كما أن تناول بضعة أكواب من العصير يمكن أن يعادل وجبة! وهو ما يعني أنه من المشروبات الممنوعة في الصيام المتقطع ، لذلك ، يجب شرب العصير فقط خلال فترة الإفطار.

طالع أيضًا: نظام الصيام المتقطع فوائد عظيمة لصحة الجسم

في النهاية، يعد الصيام المتقطع أحد أفضل الطرق لفقدان الوزن بشكل فعال بشرط اتباع البروتوكولات التي يخضع لها، وعلى الرغم من أن هذا النظام يمثل نمطًا لتناول الطعام أكثر من كونه نظامًا غذائيًا ، إلا أنه من المهم مراقبة نوعية الأكل وتناول المشروبات المسموحة في الصيام المتقطع لتحقيق الأهداف المرجوة منه.

Leave a comment