- Advertisement -

النوم المتقطع في علم النفس

النوم المتقطع في علم النفس أسبابه ونتائجه، علم النفس هو أحد العلوم التي تهتم بالذات البشرية والتي تهدف إلى تفسير سلوكيات البشر، فهيا بنا نتعرف مدلول النوم المتقطع في هذا الفرع من العلم بشيء من التفصيل.

النوم المتقطع في علم النفس

أكدت أحد الدراسات البريطانية أن الأشخاص الذين تتعارض الساعة البيولوجية لهم مع الروتين اليومي الخاص بهم يتعرضون للانفعالات، والمشكلات النفسية والسلوكية بمعدل أكثر.

وقد كشفت إحدى الدراسات البريطانية الأخرى أن البشر التي تعاني من دورات نوم غير متصلة؛ يمتلكون اختلافًا أقل في منسوب النشاط الذي يمارسونه يوميًا خلال ساعة من اليوم، كما قد يزداد تعرضهم لكل من؛ التقلبات المزاجية، والاكتئاب ضمن باقي المشكلات التابعة للصحة النفسية.

قد يهمك أيضا: اسباب الارق في النوم

النوم المتقطع في علم النفس

المزاجية ضمن مشكلات أخرى تتعلق بالصحة النفسية

وفقًا لِرويترز، فإن الدراسات الماضية قد وضحت أن البشر التي يتنافى الإيقاع الحيوي لهم أو الساعة البيولوجية خاصتهم مع الروتين اليومي لهم؛ كالعمل خلال ورديات مسائية أو ورديات مقسمة، يزداد معدل تعرضهم لمشكلات الانفعال، وكذلك الجوانب النفسية والسلوكية.

وقد قامت أحد الدراسات الحالية بفحص النشاط يوميًا خلال 24 ساعة لعدد 91015 مشاركًا، وقد قبلوا ارتداء أجهزة حول معاصمهم قادرة على قياس مدى تسارعهم على مدار 7 أيام بكل من عام 2013 و 2014، ومن ثم قاموا بالإجابة على استطلاعات تتعلق بالصحة النفسية عقب مرور سنوات بسيطة.

وقد ولى القائمون على البحث تركيزًا خاصًا لدرجة الاختلاف في منسوب النشاط لدى الأشخاص المشاركين بين أوقاتهم الأكثر راحة واسترخاء، وبين أوقاتهم الأكثر انشغالًا بالمهام على مدار 25 ساعة، ليقوموا بتقسيم المشاركين بعد ذلك 5 مجموعات وفقًا للنَتائج التي حصلوا عليها، واتضح لهم أن التراجع في البيان هذا يقدر بـ 5 وهو متعلق بزيادة نسبته إلى 6% لخط حدوث اضطرابات اكتئابية حادة تدوم طيلة العمر، أما إذا زادت نسبته 11% يصنف واضطراب ثنائي القطب، أما إذا ارتفع 2% فحسب ينصف كمُتقلب المزاج.

وقال أحد الباحثين بالطب النفسي “ريموند لام” والتابع لجامعة كولومبيا البريطانية بفانكُوفر كندا، والذي لم يسبق له المشاركة في الدراسة: “إن ضبط الإيقاع يوميًا من ضرورات البقاء لحالة مزاجية جيدة، وأداء معرفي مثالي”.

كما قال أيضًا: “يتضمن ذلك الالتزام بجدول نوم منظم، أي توحيد ساعات النوم واليقظة يوميًا، وكذلك الالتزام بممارسة: المهام، الأنشطة، والتمرينات الرياضية، وهو ما يحفز ضبط الساعة البيولوجية، الابتعاد عن مصدر الضوء في الساعات المتأخرة من الليل؛ كضوء الأجهزة الإلكترونية على سبيل المثال، أو إيجاد حل للمشكلة الخاصة بتغير الإيقاعات البيولوجية بصورةٍ يومية نتيجة لورديات العمل”.

 

قد يهمك أيضا: أعراض اضطرابات النوم المختلفة

عقب أن تحدثنا عن النوم المتقطع في علم النفس هيا بنا نتعرف أسباب النوم المتقطع:

الحاجة إلى التبول

تكثر محفزات التبول خلال الليل؛ لكن إذا قمت بالاستيقاظ من 2:4 مرات ليلًا التبول عقب تناولك لأحد المشروبات المسائية، ربما يكن اتزان الكهارل والمياه مغلق عندك، حيث قال “جوناثان ستيل” بأنه عند استهلاك كميات كافية من المياه الخالية من الملح، يحاول الجسم التخلص من بعض هذه المياه، وهو ما يؤدي للاستيقاظ خلال ساعات النوم.

ويمكن حل هذا من خلال ترك مسافة زمنية تقدر بنصف ساعة بين وقت النوم ومشروب المساء، ومن ثم تناول كمية من المياه المالحة قبل التوجه للفراش لضمان وصول المياه إلى كافة أعضاء الجسم والاحتفاظ به.

الغرفة الساخنة

ذكرت المؤسسة الوطنية للنوم أن الإحساس بالحر يزيد من صعوبة الدخول إلى النوم، ولهذا فإن حرارة الغرفة المخصصة للنوم، الثياب التي ترتديها، وكذلك الأغطية، جميعم يساهمن في تسهيل عملية النوم من عدمه، لذا تأكد دومًا من راحتك بشأن هذه النقطة.

قد يهمك أيضا: اسباب الارق عند النساء

Leave a comment