- Advertisement -

الواي فاي: قاتل العصر الحديث

في المجتمع العصري، أصبح الكل مهووساً بالأنترنت. ومما سّهل الوضع أكثر وجود تكنولوجيا الواي فاي.

يمكننا الأن تصفح شبكة الأنترنت متي نريد، أياً كان مكاننا.

ولكن، عندما يتعلق الأمر بسلامتنا، فينبغي على الشركات المنتجة لأجهزة الراوتر الخاص بالواي فاي اتباع قواعد صارمة لضمان سلامة تلك الأجهزة على صحتنا بوجه عام. ولكن، سنكشف لك بعض الحقائق المتعلقة بنظرية السلامة للأجهزة اللاسلكية وخاصة الواي فاي.

أول شيء علينا إختباره هو الطريقة التي يتم بها توصيل الراوتر بجهاز ما بطريقة لاسلكية. إن الأجهزة اللاسلكية مثل الموبايل، التابلت، اللاب توب، تقوم بإصدار إشارات (أي الموجات الكهرومغناطيسية) لتتصل بالراوتر.

على أي حال، فتلك الإشارات تضر بصحتنا بعدة طرق. أجرت الهيئة البريطانية للصحة دراسة حديثة  أظهرت أن أجهزة الراوتر تضر بصحتنا وبنمو البشر والنبات.

إليك بعض عواقب التعرض لإشارات الواي فاي:

  • مشاكل في التركيز
  • آلام في الأذن
  • صداع عنيف متكرر
  • إعياء مزمن
  • مشاكل في النوم

في العموم، أننا لا يمكننا أن نبتعد تماماً عن التكنولوجيا الحديثة والمعاصرة. لذلك، لا يمكننا أن ننصحك بعدم إستخدام أجهزة الواي فاي والراوتر، لكن يمكننا أن نقترح عليك عدة نصائح للحد من ضرر تلك الأجهزة والتقليل من أعراضها الجانبية:

  • إحرص علي غلق جميع برامج الواي فاي قبل الدخول إلي النوم.
  • لا يجب أن يكون الراوتر في المطبخ أو غرفة النوم.
  • إستخدم التليفون السلكي في المنزل، لتقليل الموجات الكهرومغناطيسية.
  • إغلق الواي فاي عند عدم الحاجة إليه حيث أن الموجات الكهرومغناطيسية يمكن أن تضر بنمو الأطفال.

ترجمة وإعداد / أ. أمل كمال

المصدر / http://thehealtheducation.com