اليوم الدراسي الأول

تجربة جديدة تماماً بالنسبة للطفل والام أن يغادر البيت ويبتعد عنها عدد من الساعات ، فتنتابه حالة من الخوف أو البكاء الشديد أو الرفض لمغادرة المنزل والبقاء في مكان مجهول بالنسبة له ومع أشخاص لا يعرفهم .. 

فإليك بعض النصائح لإعداد طفلك لدخول المدرسة لأول مرة:
1 – اسمحي لابنك / ابنتك باختيار حقيبته المدرسية الأولي، أدواته، مقلمته، حذاء المدرسة.. حتي يشعر بالسعادة وانه الان كبير ويستعد لمرحلة جديدة في حياته .
اختاري الأحذية والملابس التي يمكنه ارتداؤها وخلعها وحده ، لا تشتري الأشرطة والأحزمة أو السالوبات والبودي، حتي تٌسهلي له استخدامها بنفسه .
2 – بعض المدارس تدعو الوالدين للحضور إلي المدرسة قبل بدء الدراسة، إنها ستكون فرصة للقاء المعلمين والمشرفين .
وسوف يطمئن طفلك عندما يلاحظ العلاقة جيدة بينك وبين المدرسات الذين المسؤلين عن رعايته مما يٌشعر طفلك بالأمان حول المكان والأشخاص الذين سيعيش معهم .

3- استمعي بتعاطف لمخاوف طفلك وما يقلقه، واسمحي له أن يعبر عن عدم رغبته في الإبتعاد عنكما، والذهاب إلي مكان لا يعرفه، هذا الأمر مهم كي يشعر أنك تستمعين إليه وليشعر بالطمأنينة، وقد تكون هذه فرصة لك ان تحكي له عن تجربتك في يومك الأول في المدرسة ولتوضحي له ما إذا كان هذا الأمر صعبا بالنسبة لك ثم كيف استمتعتي فيما بعد بأصدقاء المدرسة

4- فترة التكيف،ان دخول الطفل إلى المدرسة أمرا معقداً للآباء والأمهات أيضاً لأنهم يجدون صعوبة في الإنفصال عن الطفل. اصطحبي ابنك نصف اليوم الاول .. فمن المهم لطفلك أن يشعر أنك قريبة منه في هذه اللحظات الهامة ، فكري في تعديل الجدول الزمني الخاص بك بحيث يمكنك مرافقة طفلك خلال الأيام القليلة الأولى من الدراسة.
5 – استقبلي طفلك بهدوء، في نهاية اليوم، وبعد أن يأخذ قسطاً من الراحة، اسمحي له بالتنفيس والحديث، ولكن لا تنهالي عليه بالأسئلة، لا تبالغي في القبلات حتى وإن كانت تواتيك الرغبة الشديدة في ذلك.
6 – دربي طفلك علي الإعتماد علي نفسه ، في ان يذهب الي الحمام ، يغسل يديه ووجهه ، يتناول إفطاره بنفسه ، ينظم اغراضه في حقيبته ،، ولاتثيري مخاوفه باستمرار بتكرار عبارة “انتبه سوف تضر نفسك”.
7- أعدي طفلك للحياة الإجتماعية، فمن المهم أن يعيش طفلك مواقف خارج نطاق العائلة.. إما من خلال المشاركة في الأنشطة الرياضية والثقافية في النادي أو تكوين الصداقات اثناء تواجده الحدائق او في مركز الألعاب .
8- ساعديه علي تكوين علاقات مع زملائه داخل الفصل لتتجنبي انطواءه و بكائه ، وتطمئني لاندماجه داخل المدرسة. كما يمكنك التعرف إلى أمهاتهم وإقامة جلسات جماعية لأطفالهم. وفي أول يوم دراسي، تقوم الأم بشراء بعض الحلوى ليوزعها طفلها على زملائه، كنوع من التعارف والود. هكذا تضمن أن يكون له في المدرسة أصدقاء يساندونه في هذه المرحلة، فيتعلق الطفل أكثر بالمكان ..
9- علي الآباء أن يمنحوا الثقة لأطفالهم ويشجعوهم علي مواجهه مشكلاتهم الصغيرة في المدرسة وان يتوجهوا الي المشرفة او المسؤله عنهم في حال احتياجه لأي شي خلال اليوم المدرسي بهذه الطريقة ستنمو لدي الطفل الثقة بالنفس والقدرة على التغلب على المواقف الصعبة وسوف يكون قادرا على التكيف والتأقلم بكل ثقة.
10- لا تنسي الاحتفاظ بأرقام الهواتف المهمه في المدرسه ومشرفة الباص.
11- علمي طفلك مبادئ الحفاظ علي نفسه و عدم الذهاب الي اي مكان مع أشخاص لا يعرفهم وضرورة ان يصارحك باي شئ يحدث معه دون الخوف ،، مع الحذر أيضاً ان الا تثيري مخاوف ابنك من خلال تحذيراتك له ..