تعرفي علي الوسادة المناسبة لآلام الرقبة! أهم الأنواع , المواصفات والشروط

من المعروف أنه لابد من تغيير الوسادة التي ننام عليها يوميًا كل عامين تقريبًا والمرتبة كل سبع سنوات وأن أكثر أعضاء الجسم تأثرًا بوضعية النوم هي الرقبة والظهر.

أوضح الأطباء والباحثون أن آلام الرقبة تنشأ عادة من العضلات والأوتار والأربطة وتعرف باسم الأنسجة الرخوة في العمود الفقري العنقي وحوله أي الرقبة. لنتعرف على الوسادة المناسبة لآلام الرقبة من خلال هذه السطور..

من المعروف أنه لابد من تغيير الوسادة التي ننام عليها يوميًا كل عامين تقريبًا والمرتبة كل سبع سنوات وأن أكثر أعضاء الجسم تأثرًا بوضعية النوم هي الرقبة والظهر. 

والسؤال الآتي هو البداية:

متى أشتري وسادة جديدة؟ قومي بهذا الاختبار السريع: قومي بطي الوسادة إلى نصفين، فإذا ظلت مطوية فقد آن الأوان لتغييرها.

إن شراء الوسادة المناسبة ليس بالقرار السهل، خاصة إذا كنتي تعانين من آلام الرقبة المزمنة حيث يرى الخبراء أنه قرار هام ولا يحتمل الخطأ لأنه قد يؤدي إلى مزيد من المتاعب الذي ستدفعين ثمنها من صحة جسدك خاصة فيما يتعلق بالرقبة والظهر.

إن الوسادة المناسبة لآلام الرقبة والظهر تعتمد على عدة عوامل؛ طريقة نومك وما هي عاداتك اليومية المرتبطة بالنوم والجلوس ووزن الجسم.

يركز الخبراء على القاعدة الذهبية ألا وهي أن الوسادة الأفضل ليست بالضرورة هي الأعلى سعرًا، وأن ما يفصل في الأمر هو الراحة التي يشعر بها الإنسان سواء على المرتبة او الوسادة بشكل خاص. وأليكي أشهر أنواع الوسائد وأهم خصائصها:

1-   الوسادة المنحوتة (ذات الانحناءات)

تم تصميم هذه الوسادة ذات الأنحناءة البارزة من السطح لتدعيم المنحنى عند الرقبة والتي تحمى الشخص من آلام الرقبة المزمنة لسنوات طويلة.

الوسادة ذات الانحناءات تدعم منطقة الرقبة

2-   وسادة من ينامون على البطن

هؤلاء الذين يفضلون النوم على بطونهم في حاجة إلى وسادة أنعم وأكثر راحة، وذلك حتى لا يستيقظون أثناء النوم بسبب آلام في الرقبة. وتتميز هذه الوسادة بالراحة والنعومة كما أنها تتمتع بنسيج داخلي مضاد للميكروبات، لذلك لا داعي للقلق من وجود احتكاك دائم بين الوسادة ووجه النائم وفمه.

هناك نوع من الوسائد يناسب من يفضلون النوم على بطونهم

ولكن إذا كنتي تظنين أن النوم على البطن سيؤدي إلى تحسين آلام الرقبة والظهر فالخبراء يؤكدون أن هذا ليس صحيحًا كما ينصحون المستهلكين بضرورة تجربة الوسادة قبل الشراء وذلك لتجنب إرجاعها ثانية إلى المتجر لأن المشتري قد يجد صعوبة في إعادة الوسادة واسترداد ثمنها حتى لو كانت -أي الوسادة- هي التي سببت له آلام الرقبة، فتجربة المنتج قد يوفر للمشتري الكثير من الصحة والمال في نفس الوقت.

  • 3- الوسادة الهوائية

هي وسادة مثالية لأولئك الذين يبحثون عن وسادة مرتفعة وعالية، كما تختلف عن تلك متوسطة الكثافة. حيث يسمح بناءها من البوليستر والخيزران بالحصول على الشكل المثالي، في حين أن المواد المصنوعة منها في حد ذاتها داعمة لجميع الأوضاع أثناء النوم. ويؤكد الخبراء أنك إذا كنت تستخدمين مرتبة صلبة فأنت بحاجة إلى وسادة سميكة بحيث يكون هناك مسافة أكبر بين المرتبة ورأسك وفي هذه الحالة تكون تلك هي الوسادة المناسبة لآلام الرقبة والظهر التي تعانين منها.

من يحبون الوسائد العالية المرتفعة سيفضلون هذه الوسادة
  • 4- الوسادة الحاجزة لمسببات الحساسية:

إذا كنت تريدين إبعاد الأذى عن عنقك والاطمئنان على راحتك أثناء النوم، فـوسادة السرير هذه مناسبة لك، خاصة وأنها تناسب كافة وضعيات النوم سواء لك أو لشريك حياتك. أما الميزة الأكبر في هذه الوسادة فإنها تحجز الحساسية وتبقي الغبار بعيدا عنك للحصول على نوم آمن ومريح وهادئ.

وسادة حاجزة لمسببات الحساسية
  • 5- الوسائد الناعمة الفخمة:

هي وسائد مصنوعة من ريش الأوز الناعم بنسبة 100%، وهي ما ستجعلك تشعر بالنقاء والراحة الشديدة عند وضع رأسك عليها أثناء النوم. كما أن غطاء هذه الوسادة يمتص الرطوبة خمس مرات أسرع من الأنسجة التقليدية الأخرى، كما أنها تبث الترطيب مرتين أسرع من منافسيها.

وسادة فاخرة من ريش الإوز الناعم تحقق الراحة التام للنائم

6- وسادة كل الأوضاع

كل الأشخاص لا ينامون في نفس الوضعية والاتجاه طوال الليل، فأحيانا قد يجد المرء نفسه نائمًا على ظهره وستيقظ وهو على بطنه لذا فإن هذه الوسادة المريحة مثالية لهؤلاء الذين لا ينامون طوال الليل على وضع معين وضع لهم. كما أن شكلها يتميز بالفخامة. هذا بالإضافة إلى أن الكثير من المستهلكين أكدوا أنها تساعد في وقف (التنفس بصوت عال) الشخير المستمر.

Source https://www.webteb.com https://bestarabiya.com https://www.womenshealthmag