- Advertisement -

تعرف على صفات الشخصية المثالية

صفات الشخصية المثالية تختلف تلك الصفات للضخسة المثالية الصحية عن الشخصية المثالية الغير صحية، حيث أنه يوجد عدد كبير من الأختلافات التي تحكم الشخصيتين، بحيث يتم عرض صفات كل شخصية منها علي حدة لنميز بين صفات كل شخصية عن الأخري.

قد يهمك أيضا: الشخصية القلقة المثالية

صفات الشخصية المثالية الصحية

هناك بعض الصفات التي تكون ظاهرة في الشخصية المثالية الصحية، وتكون تلك الصفات كالتالي:

  • الأحترام العالي للذات: حيث ان ذلك الشخص الذي يتمتع بتلك الشخصية يضع لنفسه أهداف عالية يستطيع تحقيقها، بحيث يعرف أن قدراته تمكنه من تحقيق تلك الأهداف، لذلك فعندما يقوم بتحقيق تلك الأهداف يتولد لديه شعور بالرضا عن نفسه وتزيد من ثقته في نفسه.
  • يمتلك قدرة في الأداء الفعال: يمتلك قدرة في كيفية الموازنة بين الوقت والطاقة المطلوبة منه لتحقيق مهمته بحيث تتوافق مع أهتماماته، ويستطيع أداء تلك المهمة بالوجه الأمثل لها.
  • ترتيب الأولويات: تستطيع تلك الشخصية أن ترتب أولوياتها وموازنة الأمور القيمة، لذلك فهي تقوم بتنظيم وقتها بحيث تأخذ تلك الأولويات كل وقتها اللازم لها.
  • يمتلك الأستمتاع بتحقيق النتائج المرغوبة: يمتلك محصلة نهانية في تحقيق ما يسعس إليه ذلك الشخص، بحيث يبذل كل جهده لتحقيق ما يريد.
  • يمتلك المرونة:يحاول الشخص المثالي في الوصول من أجل تحقيق هدفه الذي يسعي إليه ليستطيع أن يصل للمعايير الذي يريدها، كما أنه يمتلك مرونة تمكنه من السعي من أجل الوصول لهدفه المنشود.
  • التعلم من الأخطاء: يقوم بأداء مميز، حيث أنه يريد أن يحقق مستوي عالي من الأداء في كل الأمور التي يقوم بها، وعندما يقع في خطأ ما، فإنه يتعلم من أخطائه السابقة ليستطيع تجاوز تلك الأخطاء، كما أن تلك الأخطاء لا تشغل تفكيره.
  • يستطيع تجاوز الفشل: يستطيع أن يتقبل اخطاءه، بحيث يبدأ في دراسة الأمر، ومعرفة الأخطاء التي وقع فيها، ومعرفة الأمور التي خرجت عن سيطرته، ليستطيع تجاوز تلك الأخطاء، بحيث يتمكن من تجاوز خيبات الأمل ويستطيع تحقيق النجاح في القادم.

قد يهمك أيضا: الشخصية المثالية في علم النفس

صفات الشخصية المثالية
صفات الشخصية المثالية

صفات الشخصية المثالية غير الصحية

هناك بعض الصفات التي تكون متصلة بالشخصية المثالية الغير صحية، وتكون تلك الصفات كالتالي:

  • عجز الشخص عن الإنجاز: يضع العديد من الأهداف، لكنه يعجز عن إنجاز تلك الأهداف.
  • حب المنافسة: ينافس الآخخرين في تحقيق المراتب العليا، بحيث يبعد عن نفسه الأحساس بالفشل.
  • لا يستطيع خيبات الأمل بسهولة: يشعر بإن أي خطأ قد قام به فهو كارثة، وقد يعجز عن تجاوزه.
  • لا يغير طريقة ادائه للمهام: يقوم بالإعتماد علي طريقة واحدة في أداء المهام وتكون متعبة، حيث يعتقد ان تلك الطريقة يمكنها أن توصله لأهدافه، فهو لا يفكر في أي طريقة أخري.
  • يهتم بالنتائج فقط: يهتم بالوصول للنتائج فقط، فهو لا ينظر لما يمكن تعلمه من مرحلة الإنتاج، لذلك فهو لا يصل للنتائج بالطريقة المرغوبة.
  • وضع معايير مرتفعة: لا يري النتائج التي يحققها إلا في حالة الوصول لمستوي المعايير المرتفعة.
  • المماطلة: لا يبدأ في المهام إلا عندما يتأكد من مقدرته في القايم بها بالوجه الأمثل، لذلك فهو يأخذ الكثير من الوقت لإنجاز تلك المهام، وقد لا تستحق تلك المهام كل ذلك الوقت.

طريقة الوصول للشخصية المثالية

يسعي كل شخخص في أن يمتلك صفات الشخصية المثالية، حيث أنه يضع بعض الطرق من اجل الوصول لتلك الشخصية، وتكمن تلك الطرق في التالي:

  • يقوم الشخص بوضع بعض الأهداف للمعايير التي يريد تحقيقها، كما أنه يأخذ إستراحة بين الحين والآخر، حيث أنه يتذكر أنه ليس بإمكانه تقديم الأفضل بشكل مستمر.
  • يدرك الأمور الجيدة التي قام بها عندما قام بتأدية المهام الخاصة به، حتي وأن وجدت بعض الأخطاء.
  • يشعر بالفخر عندما يقوم بأمر جيد، أو يقوم ببذل مجهود مميز.
  • لا يعتمد علي الموهبة فقط في الوصول للنجاح، بل يعتمد علي التجارب والمحاولات.

 

قد يهمك أيضا: مرض الشخصية المثالية