- Advertisement -

تكساس قبل وبعد

تكساس قبل وبعد تعد عمليات التجميل من أكثر الطرق الشائعة التي يلجأ لها العديد من النساء، من أجل تحسين المظهر وتصليح أي عيوب ناتجة، لذلك عليك أن تتعرف على معني عملية تكساس قبل وبعد وتتعرف ما هي العيوب أو الأخطاء الشائعة التي قد تحدث نتيجة عن هذه العملية، أو فوائد هذه العملية من وجهة نظر العديد من النساء

قد يهمك أيضا: تجربتي مع تمارين تعريض الفك

تكساس قبل وبعد

عليك أن تعلم ما هي مخاطر أو فوائد تكساس قبل وبعد العملية وأهم الأسباب التي يلجأ لها النساء من حيث القيام بهذه العمليات:

  • قد تأتي عمليات التجميل الصدارة الأولى، من حيث الفكر الأول التي تلجأ له السيدات، ويعتبر أمر منطقي للغاية، حيث تقوم أغلب النساء في الحصول على المظهر المطلوب في القليل من الوقت.
  • بالإضافة إلى التحديثات والتقنيات التي تتناسب مع رغبات العملاء، من حيث الحصول على نتائج مبهرة وفعالة.
  • ولكن ليس دائما قد يحصل السيدات على نتائج مبهرة، ويمكن أن تحدث أخطاء ناتجة وهذا الأمر وارد وليس غريب إطلاقًا.

تقنية تكساس لتجميل الوجه

ما هي تقنية تكساس قبل وبعد لتجميل الوجه، والحصول على نتائج فعالة ومبهرة:

  • قد يطلق على تقنية تكساس أسم في لاين، أو V Line وتعتبر من أحدث التقنيات المستخدمة في هذا الوقت.
  • ويتم تطويرها بشكل فعال وملحوظ للغاية، من أجل أن يحصلون النساء أو الرجال بشكل عام على تعريض الفك السفلي.
  • فهي تهدف فقط في إبراز الذقن وإظهارها بشكل ملحوظ حتى يحصلون على جمال الوجه.
  • وقد تهدف أيضا في ضمور الذقن والتخلص من الذقن المدبب.
  • حيث تم إطلاق اسم هذه العملية باسم تكساس، لأنها تم إصدارها من ولاية تكساس الأمريكية، حيث أهل هذه الولاية يتميزون بالذقن العريض المتناسق بشكل جميع على الوجه.
  • ويفضل الجميع أن يمتلكون وجه بهذا الشكل الجميل والرائع.

قد يهمك أيضا: عملية شد الجفن السفلي للعين

الفرق بين تقنية تكساس وتقنية نفرتيتي

كيف يمكنك معرفة الفرق بين تقنية تكساس قبل وبعد وتقنية نفرتيتي، فعلى العلم بأن يود الفروق العديدة والمختلفة في هذه العمليتان وهم:

  • قد يختلط الأمر مع الكثير من حيث عمليات الحقن بتكساس أو الحقن بإبر نفرتيتي، وقد يحدث هذا عن طريق الخطأ، وقد يفكر العديد أن هذه الأسماء تختص تقنية واحدة في النهاية.
  • ويرجع هذا من أجل أن هذه العمليتان من ضمن العمليات الحديثة، التي تعطي نتائج مبهرة جدا في النهاية ومتشابهة أيضا، في مجال التجميل بصفة عامة.
  • كما أيضا أن هذه التقنيات تستخدم من اجمل تجميل الجسم والوجه والرقبة والذقن والفك، والمميزات والعيوب تعتبر متشابهة جدًا.
  • ولكن تستخدم تقنية نفرتيتي من أجل الحصول على شد الفك مع الرقبة، والتخلص من أي أعراض عن الشيخوخة مثل التجاعيد وترهل الجلد والانكماش وهكذا.
  • مع ذلك تقوم عملية حقن التكساس بهدف نحت العظم بالأخص، أو القيام بمليء هذه المناطق المترحلة وصلبها بشكل ملحوظ حتى يتم الحصول على تعريض الفك أو تطويل الذقن، وتزيد من كبر حجم المكان.
  • حيث تعد المادة التي تستخدم في كل من تقنية تكساس أو تنقية نفرتيتي، مختلفة تماما حيث المادة المستخدمة في حقن نفريتي هي البوتكس، أما في حقن تكساس يتم استخدام الفيلر.

هل يوجد تضارب بين حقن تكساس وحقن نفريتي

هل يوجد أي تضارب بين تقنية تكساس قبل وبعد وبين تقنية نفرتيتي، وهل يمكن أن اقوم بقيان التقنيتين معًا:

  • تم الإجابة على هذا السؤال من طبيب تجميلي كبير، وكانت الإجابة هي أن لا يوجد أي مانع في أستخدام التقنيتين معًا، إذا كانت الحالة تطلب هذا بالفعل لا يوجد ضرر.
  • ولكن قد يكون من الغريب أن يوجد حالة تطلب الشيئين معًا، وهي ترهل في الجلد وتعريض الذقن أو الفك في نفس الوقت.

قد تعرفنا عن تقنية تكساس قبل وبعد وما هي الفرق بينها وبين تقنية نفريتي، ولماذا يمكننا استخدام هذه التجربة، وما هو الفرق بين تقنية تكساس وتقنية نفرتيتي.

 

قد يهمك أيضا: العمليات التجميلية للعين

Leave a comment