تناولي الأرز الأسود وحافظي على صحتك ووزنك

هل سمعتي عن الأرز الأسود من قبل؟.. يعد الأرز الغذاء الرئيسي في مجتمعاتنا العربية، ولكن عندما نقول ذلك فإننا نشير في الغالب إلى الأرز الأبيض حيث إنه الأكثر شيوعًا، ولكن تناول الأرز الأسود أكثر صحة وفائدة للجسم كما أن إدخال الأرز الأسود في النظام الغذائي يساعدك على إنقاص الوزن.

الأرز الأسود مفيد للصحة
الأرز الأسود مفيد للصحة

ما هو الأرز الأسود؟

الأرز الأسود هو نوع من الأرز الشائع في الصين، أطلق عليه قديما الأرز الممنوع أو المحرم، بسبب اقتصار تناوله على  الملوك والنبلاء الصينيين وتحريمه على عامة الشعب لما له من فوائد غذائية .

ينمو الأرز الأسود بشكل أفضل في المناطق الاستوائية مثل الصين واليابان وكوريا وميانمار وشمال شرق الهند، ويعد النوعان الرئيسيان من الأرز الأسود الموجودان في الأسواق، هما الأرز الأسود الإندونيسي والأرز الأسود الياسمين التايلاندي.

تم تقديمه لأول مرة إلى الولايات المتحدة في عام 1995، ومنذ ذلك الحين اكتسب الأرز الأسود المزيد من الشعبية، وأصبح متاح على نطاق أوسع في الأسواق المركزية.

تبين أن استهلاك الأرز بكميات كبيرة في البلدان الآسيوية، يرتبط بمعدلات انخفاض معدلات السرطان وأمراض القلب والأوعية الدموية.

 

الأرز الأسود
الأرز الأسود

هل يساعد الأرز الأسود على إنقاص الوزن؟

أن تناول الأرز الأسود هو أحد أهم الطرق التي تساعدك في إنقاص الوزن، بسبب انخفاض محتوى السعرات الحرارية، والمحتوى العالي من الألياف الذي يمكن أن يساعدك في تحقيق أهدافك من أجل تحقيق نتائج أفضل لفقدان الوزن.

  • الكربوهيدرات

يتكون الأرز الأسود بالكامل من الكربوهيدرات، وعلى الرغم من الاتهامات التي توجه للكربوهيدرات بأنها المسؤولة عن زيادة الوزن وحتى السمنة ، لكن الحقيقة  أن الأطعمة الغنية بالكربوهيدرات هي في الواقع أقل بكثير في السعرات الحرارية من بعض نظيراتها ، حيث تحتوي الأطعمة التي تحتوي على كميات كبيرة من الكربوهيدرات مثل الأرز الأسود على 4 سعرات حرارية فقط  لكل غرام، مقارنة بالأطعمة التي تحتوي على الدهون تصل إلى 9 سعرات حرارية لكل غرام.

  • الألياف

ارتفاع محتوى الألياف في الأرز الأسود سبب آخر قوي في إنقاص الوزن، ويرجع ذلك إلى أن الألياف هي عنصر غذائي ضخم نسبياً، مما يعني أنه يستهلك مساحة كبيرة في معدتك وهذا يساعدك على الشعور بالشبع ، ويمنع الإفراط في تناول الطعام بين الوجبات، وهو أيضًا مصدرًا رائعًا للبروتين النباتي وبالتالي مصدر جيد للنباتيين كما يوفر المعادن مثل الحديد والنحاس لذا فهو لا يرفع مستويات السكر في الدم.

  • الهضم

يساعد معدل الهضم البطيء للأرز الأسود بفعالية على فقدان الوزن، بما أنه يحتوي على كميات عالية من الألياف فإنه يستغرق وقتًا طويلاً حتى يستوعبها، وهذا يؤدي إلى بقاء الطعام في معدتك لفترة طويلة، وبالتالي يمنع الشعور الجوع ، فضلا عن تناول الوجبات الخفيفة المحتملة وزيادة الوزن لاحقا.

الأرز الأسود يحافظ على الوزن
الأرز الأسود يحافظ على الوزن

الفوائد الصحية لـ “الأرز الأسود”:

محاربة السرطان

يضفي محتوى الأنثوسيان للأرز الأسود عليه سمة مضادة للسرطان، وجدت دراسة صينية أن أحد مستخلصات الأرز الأسود الغني الأنثوسيان نجح في كبح نمو الورم وانتشار خلايا سرطان الثدي .

إزالة السموم من الكبد

أظهرت نتائج دراسات طبية، أن النشاط المضاد للأكسدة من مستخلص الأرز الأسود ينظم عملية التمثيل الغذائي للأحماض الدهنية ويقلل من مستويات الدهون الثلاثية والكولسترول الكلي ، وبالتالي يقلل من خطر الإصابة بأمراض الكبد الدهنية.

 منع مرض السكري

الأرز الأسود الكامل الحبوب هو مستودع من الألياف الغذائية، بما أن الألياف تستغرق وقتًا أطول للهضم ، فإنها تتأكد من امتصاص السكر في الحبوب لفترة أطول ، مع الحفاظ على مستويات السكر في الدم الطبيعية، وبالتالي ، فإنه يمنع مستويات الأنسولين من زيادة الضخامة ويمنع مرض السكري من النوع 2 .

يقلل من الالتهاب

وجد الباحثون أن الأرز الأسود يعمل على الحد من الالتهابات، مثل إلتهاب الجلد التحسسي التلامسي على الجلد، وهذا مؤشر كبير على إمكانية علاج الأرز الأسود في علاج الأمراض التي ترتبط بالالتهاب المزمن .

الأرز الأسود للحفاظ على صحة القلب
الأرز الأسود للحفاظ على صحة القلب

يحمي صحة القلب

حماية صحة قلبك عن طريق استبدال الأرز الأبيض مع الأرز الأسود في نظامك الغذائي اليومي.

كما نعلم ، أن ارتفاع الكوليسترول هو السبب الرئيسي لعدد من الأمراض القلبية،  ولكن وجد أن محتوى الأنثوسيان في الأرز الأسود له تأثير كبير في خفض نسبة الكوليسترول.

تصلب الشرايين هو مرض قلبي وعائي يمكن أن يؤدي إلى عدد من المشاكل الخطيرة الأخرى مثل مرض الشريان التاجي ، والسكتة الدماغية ، وأمراض الشرايين الطرفية ، أو مشاكل في الكلى، وهو ما يقلل الأرز الأسود من حدوثه.

 يحسن صحة الجهاز الهضمي

الأرز الأسود مصدراً غنياً للألياف الغذائية، والتي تضمن أن يكون لديك حركة الأمعاء العادية وتمنع الانتفاخ والإمساك، بالإضافة إلى ذلك يمكن أن يساعد في علاج عدد من الاضطرابات المعدية المعوية الأخرى مثل مرض المريئ وقرحة الاثني عشر والإمساك والبواسير.

يحمي من ارتفاع ضغط الدم

الألياف الغذائية التي نحصل عليها من الأرز الأسود، تعمل على حماية صحة القلب والأوعية الدموية من خلال الحفاظ على ضغط الدم الطبيعي، ولكن أيضا عن طريق خفض مستويات الدهون ، وتنظيم وزن الجسم ، وتحسين التمثيل الغذائي للجلوكوز ، والحد من الالتهابات المزمنة .

علاج مشكلة الربو وجيد للعيون

 مادة الأنثوسيان الموجودة في الأرز الأسود فعال في علاج الربو،ووفقا لدراست فإنه يعالج من التهاب المسالك الهوائية والمخاطر المرتبطة بهذا الاضطراب التنفسي.

كما أن مادة الأنثوسيان فعالة للغاية، في منع وتقليل تلف الشبكية الناجم عن ضوء الفلورسنت.

 منع خطر السمنة

بالنسبة للأشخاص الذين يعانون من السمنة ، يعتبر الأرز الأسود هو أفضل أنواع الأرز الذي يجب تناوله، فهو مليء بالألياف فالأرز الأسود لا يعطيك فقط الشعور بالشبع ، وبالتالي يمنع الإفراط في تناول الطعام.

تشير الدراسات إلى أن الأرز الأسود، يمكن أن يساعد أيضًا في منع مقاومة الأنسولين ، والتي ترتبط في الغالب بخطر الإصابة بداء السكري والسمنة.

 

تنصحكِ حُرة عند طهي الأرز الأسود، إنه عادة ما يستغرق وقتًا أطول قليلاً من طهي الأرز الأبيض التقليدي.