توقعات ما بعد عملية شفط الدهون.. بعضها لن تتخليه !

قد يكون لدى بعض الرجال والنساء توقعات غير واقعية لعملية شفط الدهون والتخلص من الوزن الزائد وتحديدًا نتائج ما بعد عملية شفط الدهون ، وعندما لا تتحقق النتائج المرجوة على الفور، يشعرون كما لو أن الجراحة لم تكن ناجحة. غالبًا ما يكون شفط الدهون خيارًا جيدًا لتحقيق الشكل المطلوب للجسم. يمكن أن تستهدف عملية شفط الدهون مناطق عديدة ، مثل منطقة البطن والفخذين والوركين. يمكن أن تساعدك معرفة توقعات بعد العملية واتباع تعليمات جراح التجميل بعد الجراحة في تحقيق النتائج المرجوة.

 

قد يهمك أيضا: عملية شفط الدهون بالليزر كم تكلف ؟

شفط الدهون
شفط الدهون خيار جيد لتحقيق الشكل المطلوب للجسم.

ما هي عملية شفط الدهون؟

عادةً ما تكون عملية شفط الدهون (Liposuction) من ضمن العمليات التي يتم إجراؤها بغرض التجميل وهي عملية جراحية تتم تحت تأثير البنج، وذلك للتخلص من الدهون الزائدة وغير المرغوب بها والتي توجد في مناطق معينة في الجسم والتي من الصعب التخلص منها عن طريق التمارين الرياضية أو أنظمة الدايت التقليدية.

في العملية الجراحية يتم استخدام جهاز معين يقوم بشفط أجزاء صغيرة من أنسجة الدهون الزائدة بواسطة مضخة مفرغة من الهواء. وجدير بالذكر أنه لا يمكن إجراء هذه العملية في كافة مناطق الجسم ذات الدهون المفرطة، غالبًا ما تتم العملية شفط الدهون الزائدة في البطن، الأرداف، الذراعين ومناطق تحت الذقن.

ما بعد عملية شفط الدهون

يجب على المصاب توقع حدوث بعض الكدمات والتورم ما بعد العملية، لذلك قد يكتب الطبيب بعض الأدوية والمضادات الحيوية (Antibiotics) ، من أجل تخفيف الألم والتقليل من خطر الإصابة بالعدوى.

في بعض الأحيان قد يترك الجراح بعض الشقوق المفتوحة موضع الدهون التي تم إزالتها، بالإضافة إلى وضعه لبعض الأدوات المؤقتة لتصريف السوائل من الجسم والمعروفة بالدرنقة.

جدير بالذكر أن نتائج إجراء عملية شفط الدهون لا تظهر بشكل فوري بعد الانتهاء من القيام بها، وذلك حتى يزول الالتهاب بشكل كامل من الجسم، وأما بالنسبة للزمن الذي تستغرقه حتى بداية ظهور النتائج وزوال الالتهاب فهي تختلف من حالة إلى أخرى، ولكن في معظم الحالات قد تصل إلى عدة أشهر.

أن الأفراد الذين يحافظون على وزنهم بشكل جيد عندها يمكنهم توقع الحصول على نتائج دائمة لمثل هذا النوع من العمليات، ولكن الذين يزيد وزنهم بعد إجراء هذه الجراحة قد يلاحظون تغير توزيع الدهون في جسمهم عن السابق.

 

قد يهمك أيضا: اذابة الدهون بالليزر بدون جراحة 

عملية شفط الدهون
عملية شفط الدهون للتخلص من الدهون الزائدة بالبطن والوركين والأرداف

نصائح ما بعد العملية

بعد العملية، من المتوقع أن يشعر المريض بنوع من عدم الراحة ولكنه خفيف ومؤقت. من المتوقع أيضًا رؤية كدمات واحمرار وتورم. يمكن أن تساعد الأدوية الموصوفة في تخفيف الانزعاج.

هناك بعض الإجراءات والنصائح التي يجب على المريض اتباعها، والتي عادةً ما تتضمن الاتي:

  • ارتداء الرباط الضاغط لمدة لا تقل عن شهر إلى شهرين بعد الجراحة، وذلك لأهميته في السيطرة على التورم.
  • تناول بعض المضادات الحيوية من أجل الحد من خطر الإصابة بالعدوى.
  • اتباع بعض الأنظمة الغذائية الصحية والمتوازنة التي تتضمن كل من؛ الخضراوات والفواكه، والحبوب الكاملة، ومنتجات الألبان قليلة الدسم، بالإضافة إلى تناول الأطعمة الغنية بالبروتينات والخالية من الدهون من أجل الحفاظ على الشكل الجديد الذي اتخذه الجسم بعد إجراء هذه الجراحة.
  • ممارسة بعض التمارين الرياضية والنشاطات البدنية المختلفة بشكل منتظم يساعد أيضًا في الحفاظ على الشكل الجديد.

الدهون قبل وبعد العملية
تزيل العملية بعض الخلايا الدهنية من الجسم ويبقى البعض الأخر

كيف يمكنني تعزيز الشفاء بعد شفط الدهون؟

بينما يزيل شفط الدهون عددًا معينًا من الخلايا الدهنية في منطقة العلاج للأبد، يمكن للخلايا المتبقية الاستمرار في تخزين الدهون والنمو في الحجم. لذلك يجب عليك اتباع الأتي:

  • اتباع نظام غذائي صحي
  • شرب الكثير من الماء
  • ممارسة الرياضة بصفة منتظمة (بمجرد أن يوضح لك الجراح القيام بذلك) فذلك يمكن أن يساعد في تعزيز الشفاء
  • والحفاظ على وزن صحي للجسم ومساعدتك على تحقيق شكل الجسم المطلوب بعد زوال التورم.

هل هناك نتائج غير متوقعة لما بعد العملية؟

هناك ما يعرف باحتمالات ما بعد عملية شفط الدهون ، ربما لن ترى النتائج التي تريدها مباشرة بعد العملية مباشرة. فقد تشعر لفترة قصيرة كما لو كنت قد اكتسبت وزناً أو تبدو أكبر في المنطقة المعالجة وهي إحدى النتائج الغريبة التي لا تكون متوقعة أصلًا. في حين أن شفط الدهون يمكن أن يزيل ما يصل إلى بضعة كيلوجرامات من الخلايا الدهنية أثناء العملية، فإن احتباس السوائل بالجسم والتورم يمكن أن يسبب لك انتفاخًا. ولكن بمجرد انخفاض التورم ، يمكنك البدء في رؤية النتائج.

قد تلاحظ أيضًا أن منطقة من بشرتك مرتخية في المنطقة المعالجة بشفط الدهون. يمكن أن يتماسك الجلد المترهل بمرور الوقت. ومع ذلك، وبناء على مجموعة متنوعة من العوامل، مثل العمر أو كمية الدهون التي تمت إزالتها، قد يكون التدخل الجراحي ضروريًا لشد الجلد. يختلف كل شخص عن الآخر ويمكن لجراح التجميل أن يتحدث معك عن شد الجلد كجزء من عملية نحت الجسم إذا لزم الأمر.

لكن بوجه عام، يمكنك توقع رؤية النتائج النهائية بين 1-3 أشهر بعد الإجراء.

أهمية المشد بعد عملية شفط الدهون
أهمية المشد بعد عملية شفط الدهون

كيف أحافظ على شكلي الجديد؟

من المهم أن تضع في اعتبارك أن نتائج شفط الدهون ليست بالضرورة دائمة. بينما يتم إزالة الخلايا الدهنية من جسمك للأبد ، لا تزال بعض الخلايا الدهنية باقية ويمكن أن تواصل النمو. الأمر متروك لك في الاعتناء بنفسك جيدًا حتى تتمكن من الاستمتاع بمظهرك النحيف لفترة طويلة. فاحرص على أن تتبع نظامًا غذائيًا صحيًا واشرب الكثير من الماء مع ممارسة الرياضة. يمكنك البدء في المشي البسيط بعد العملية بفترة وجيزة وفي غضون أسابيع قليلة كن مستعدًا للتدرج في شدة التمرينات الرياضية.

يمكن لشفط الدهون أن يزيل الدهون الزائدة العنيدة في الجسم ويساعدك على تحقيق الشكل المطلوب لجسمك ، ولكن من الضروري أن تكون لديك توقعات واقعية في ما بعد عملية شفط الدهون وأن الحفاظ على مظهرك الجديد على المدى الطويل يتطلب الالتزام بنمط حياة صحي.

 

قد يهمك أيضا: عملية شد الرقبة بالليزر في الميزان

Leave a comment