حمض الفوليك من أهم الفيتامينات التي يحتاجها الجسم , تعرفي على أهميته و مصادره

حمض الفوليك

الفوليك هو شكل من أشكال فيتامين ب القابل للذوبان في الماء, و يعد من أهم الفيتامينات التي يحتاجها الجسم , و هو موجود في الطعام بصورة طبيعية , و يمثل حمض الفوليك الشكل الإصطناعي للفيتامين , و يوجد في المكرونة و الخبز و البسكويت

حمض الفوليك
folic Acid

أهمية حمض الفوليك للجسم :

  • يساعد على الوقاية من بعض أنواع السرطان بالنسة للناس الأكثر عرضه له مثل سرطان الثدي للنساء الاتي تشربن الكحوليات
  • هو أساسي لإتمام التفاعلات الكيميائية التي تحفز إنتاج الخلايا الجديدة لأعضاء الجسم , و يظهر ذلك بوضوح في خلايا الجهاز الهضمي لأنها سريعة التغير
  • تصنيع و تصليح DNA
  • أساسي لإنتاج كرات الدم الحمراء من النخاع , و التي يؤدي نقصها لحدوث الأنيميا و فقر الدم
  • يساعد على إنقسام الخلايا و بالتالي فإن تناوله أثناء الحمل بشكل منتظم يساعد على تكوين جهاز عصبي سليم و صحي للجنين
  • نقصه يسبب إرتفاع الهوموسيستين في الدم و الذي يزيد من حدة تصلب الشرايين مما يسبب أمراض القلب
  • يؤدي رفع الهوموسيستين الناتج عن نقص الحمض إلي إرتفاع نسبة المعادن في العظام مما يزيد من إحتمالية الكسور
  • يؤدي نقصه إلي حالات من الإكتئاب 
دور فوليك أسيد للجنين
أهمية حمض الفوليك للحامل

 

مصادر للفوليك :

حمض الفوليك حساس للحرارة و الأكسجين لذلك يتم فقد من 50% إلي 90% منه أثناء التخزين و الطبخ , و من ال|أطعمة التي يتوافر بها :

  • الخضروات : مثل السبانخ و البروكلي و اللفت و البازلاء
  • الفواكه : مثل البرتقال و البطيخ و الكانتلوب
  • المكرونة و العدس و البذور و المكسرات
  • خبز القمح الكامل و البطاطس
  • الكبدة
طعام يحتوي على حمض الفوليك
مصادر للفوليك

أعراض نقص الفوليك :

  • سوء إمتصاص الطعام بسبب ضعف خلايا الجهاز الهضمي
  • تعب و إرهاق
  • إنتفاخ اللسان
  • تقرحات الفم
  • تلون الشعر باللون الرمادي
  • الإكتئاب
و أيضا تظهر أعراض فقر الدم :
  • تهيج و شحوب في الجلد
  • إسهال
  • فتور

الكمية اللازمة منه :

  • من 0 إلي 6 شهور : 85 ميكروجرام
  • من 7 إلي 12 شهر : 80 ميكروجرام
  • من 1 إلي 3 سنوات : 150 ميكروجرام
  • من 4 إلي 8 :200 ميكروجرام
  • من 9 إلي 13 :300 ميكروجرام
  • من 14 إلي فوق :400 ميكروجرام
  • للحامل : 600 ميكروجرام

يجب ألا تتجاوز نسبة الحمض 1000 ميكروجرام يوميا , و يؤدي تناوله من خلال المكملات الغذائية إلي رفعه لمستويات ضارة قد تسبب التسمم .