دراسة أمريكية تؤكد ..زواجك فى أوائل العشرينات يقلل توترك

الزواج السعيد يساعدك على النوم المنتظم

الزواج بالعشرينات يقلل من توترك

هل فكرتى في أن الزواج بأوائل العشرينات من عمرك قد يقيكى من نوبات القلق والتوتر ؟ هل تعتقدين أن هناك علاقة بين الوقوع في الحب وبين النوم المنتظم ؟ فبحسب دراسة أمريكية أجريت في جامعة مينيسوتا أكدت أن الأشخاص الذين يقررون الزواج في العشرينات ،تنخفض لديهم معدلات التوتر والقلق عند بلوغ منتصف العمر .

النوم بجانب الشريك يعزز المناعة

النوم بجانب الشريك يعزز المناعة :

وقد أشارت الدراسة التي أجرتها الباحثة كلوى هويلستينز أن النوم سلوك مشترك بين الأزواج ويعمل على تنشيط الجهاز المناعى، حيث أن الشعور بالارتياح والتوافق يحفز تكوين كرات الدم البيضاء كما يسرع من تدفق الدم الى الدماغ ومن ثم القضاء على نوبات القلق التى قد تهاجم الأزواج في منتصف عمرهم .

استعانت الدراسة بأكثر من 367 شخصا ولدوا بمدينة مينوسيتا في الفترة مابين 1975 و1976، وبدءوا علاقاتهم العاطفية في سن 23 و32 عاما ،وأكد معظمهم أن علاقاتهم المستقرة التي بدأوها في عمر مبكر ساعدتهم على تفادى اضطرابات النومةعند بلوغهم العام السابع والثلاثين وجعلتهم يشعرون بالثقة والتميز .

العلاقة الحميمية تزيد من قوة العضلات:

ولم تكتف الدراسة ببيان أثر الزواج فى العشرينات على الصحة النفسية بل تخطى الى الحديث عن الانتظام فى العلاقة الجنسية ، حيث تعمل على تحسين الحياة الزوجية وتزيد من قوتها ومتنانتها ،فتساهم في تعزيز صحة القلب فممارسة تلك العلاقة فيما لايقل عن مرتين في الأسبوع يساعد على تكوين الأجسام المضادة ، كما يعمل على تنظيم نسبة الهرمونات في الجسم ،ويعمل على زيادة قوة العضلات وتدعيمها .

الزواج السعيد حائط الصد ضد الأمراض

الزواج الناجح يحميكى من خطر الوفاة المبكرة :

وفى دراسة مشابهة أجريت بجامعة ايمورى بولاية اتلانتا الامريكية ،وجدت أن الرجال الغير متزوجين أو تزوجوا في أعمار كبيرة ومصابين بأمراض القلب والأوعية الدموية يكونون أكثر عرضة للوفاة المفاجئة ، حيث أنهم يفتقدون للدعم الاجتماعى والألفة مما يزيد من شعورهم بالاجهاد العصبى والاكتئاب ، فضلا عن ميلهم للوحدة وعدم الانسجام داخل المجتمعات المختلفة فينتابهم الشعور بالقلق ويقل افراز هرمون الأندروفين المسئول عن الشعور بالسعادة ، كما بينت الدراسة تعرضهم للخرف المبكر أيضا ،لذا فان الزواج المبكر يقيكى من الوفاة ويكون حائطك الصد ضد الخرف.

الزواج السعيد يقى من الخرف

 

ولكن ماهى الفوائد الطبية للزواج السعيد  ؟:

أكد الأطباء أن الزواج الناجح له الكثير من الفوائد الطبية على الصحة ، وأهمها خفض ضغط الدم ووصوله للمعدلات الطبيعية مما يقى من الإصابة بالجلطات والسكتات الدماغية ، ويعمل أيضا على تحسين تدفق الدم للقلب وتعزيز قوته ، ولعل أهم فوائده تتمثل في تدعيم الصحة النفسية وزيادة مستوى الشعور بالسعادة مما يعزز من المناعة والمقاومة للأمراض المختلفة ، كما يحفز من سرعة التئام الجروح بعد اجراء العمليات الجراحية ، ويرى بعض علماء النفس أن التناغم والمشاركة بين الزوجين تساعدهم على تقبل نوبات الاكتئاب والتخلص منها سريعا.