دور الزوج في اكتئاب ما بعد الولادة

يعتبر دور الزوج في اكتئاب ما بعد الولادة دور مهم وأساسي لأن هذه الفترة تشعر المرأة بحالة من الحزن والقلق، حيث تمتد هذه الفترة ما بين ساعات إلى عدة أشهر، وقد يختفي هذا الاكتئاب بالتدريج عندما تتقبل الوضع الجديد، هذا بالإضافة إلى أن الهرمونات تلعب دور كبير في هذه الفترة. 

دور الزوج في اكتئاب ما بعد الولادة

لقد أكدت الدراسات العلمية النفسية أن للزوج دور مهم في مساعدة المرأة بعد الولادة لأنه يقوم بمساعدتها ومساندتها لتخطي الاكتئاب، فعليه أن يساعدها ولا يشاهدها تتصارع مع هذا الاكتئاب يومياً دون أن يكون له أي دور. 

 قد يهمك أيضا: رهاب الالتزام 

أعراض اكتئاب ما بعد الولادة

تختلف أعراض اكتئاب ما بعد الولادة من امرأة إلى أخرى ومن هذه الأعراض:

  • الحزن.
  • القلق.
  • تقلب المزاج.
  • الشعور بالإرهاق.
  • صعوبة في النوم.
  • مشاكل في الشهية.
  • البكاء.
  • التهيج.
  • انخفاض التركيز.
  • صعوبة التعلق بالمولود الجديد.
  • الابتعاد عن الأصدقاء والعائلة. 
دور الزوج في اكتئاب ما بعد الولادة
دور الزوج في اكتئاب ما بعد الولادة

نصائح للتعامل مع الزوجة في اكتئاب ما بعد الولادة

تنتظر النساء الحوامل موعد الولادة بفارغ الصبر، وقد تصطدم بواقع ما بعد الولادة التي تمثل في زيادة الوزن وتغير الشكل وتحمل المسئولية وتحمل مسؤولية طفل يحتاج إلى خبرة كبيرة ليس لديها أي علم بها، لذلك نقدم للزوج مجموعة من النصائح عند التعامل مع المرأة في اكتئاب ما بعد الولادة ومن هذه النصائح:

  • لا تضغط عليها في أن تتغلب على هذه الحالة سريعاً لأنها حالة نفسية قبل أن تكون بدنية.
  • لا تحاول الدخول معها في جدل أو نقاش يتسبب في انفعالها لأنها في هذه الفترة غير قادرة على استيعاب ذلك.
  • ساعدها بقدر الإمكان والتعبير عن إحساسك بما تقوم به من مجهود.
  • لا تتهمها بالتقصير مع طفلها الجديد بل شاركها اهتمامها واعتني معها به.
  • لا تتخذ أي قرار يتعلق بحياتك معها في هذه الفترة واصبر حتى أن تتعافى أو تناقش معها بشكل بسيط.
  • عدم محاولة شكوتها لأهلها أو لاصدقائها أو التحدث عن تقصيرها في المنزل والتغير في شكلها.

قد يهمك أيضا: ضيق التنفس الوهمي

كيف يمكن الوقاية من اكتئاب ما بعد الولادة؟

تشعر الكثير من الأمهات باكتئاب ما بعد الولادة، حيث هناك مجموعة من الأسباب مثل التاريخ المرضي للعائلة لمرض الاكتئاب، ويمكن للزوج والزوجة التعاون معا والعمل من أجل تجاوز هذه المحنة فيما يلي:

  • دور الأم في الوقاية من اكتئاب ما بعد الولادة

قد تشعر الأم بمجموعة من المشاعر المختلطة والتوتر مثل تعبها الشديد أثناء الولادة أو التعرض للاكتئاب فيما قبل، لذا يجب على الأم استشارة طبيب متخصص للحصول على العلاج المناسب.

  • دور الزوج ومساندته في الوقاية منه

للزوج دور كبير في الوقاية من اكتئاب ما بعد الولادة مثل الذهاب مع الزوجة إلى الطبيب خلال الحمل، والتحدث معه عند ملاحظة شيء غير طبيعي، وكذلك الانتباه إلى الطعام لأنها قد تتعرض لنزول حاد في الوزن.

غالبا تصاب الكثير من السيدات باكتئاب ما بعد الولادة وذلك بسبب ما تتحمله من متاعب وتغيرات مثل قلة النوم والراحة، حيث يأتي هنا دور الزوج بأن يكون هو طوق النجاة للزوجة التي تعاني من اكتئاب بعد الحمل والولادة، حيث يمكنه أن يساعد زوجته على تجاوز هذه المحنة، حيث يكون منتبه لبعض الأعراض الرئيسية التي تشمل الشعور بالحزن والإحساس بعدم القيمة ومشاكل النوم والشعور بالقلق والتوتر.

مما لاشك فيه أن دور الزوج في اكتئاب ما بعد الولادة دور كبير لأنه يستطيع أن يعالج  الزوجة من هذا الاكتئاب لأن الزوج له دور يختلف تماماً عن دور أي شخص في حياة المرأة.

 قد يهمك أيضا: أعراض الضغط النفسي والقلق الشديد