- Advertisement -

رجيم صيام 16 ساعة تجارب مدهشة

يعتبر رجيم صيام 16 ساعة أحد أشكال رجيم الصيام المتقطع والتي أثبت فعاليته بدرجة كبيرة وتسعي الكثير من النساء لمعرفة كل ما يخص رجيم صيام 16 ساعة تجارب ، والذي سنعرض منه بعض النماذج في السطور التالية.

 

قد يهمك أيضا: حساب السعرات الحرارية في الصيام المتقطع

رجيم صيام 16 ساعة تجارب

فيما يلي نوضح لكم رجيم صيام 16 ساعة تجارب للنساء:

التجربة الأولي

قالت إحدى الفتيات أنها مارست الصيام المتقطع لمدة عام تقريبًا، واتخذت هذا العام أول حمية للصيام المتقطع، وهي 8/16 أي الامتناع عن الطعام لمدة 16 ساعة والأكل في 8 ساعات، وذلك بدون إفطار على الإطلاق، لذلك أكلت وجبتين فقط، ونتيجة لذلك، فقدت 25 كيلوغراماً من الوزن الزائد، بل وغيرت شكل جسمها بسبب تكوين العضلات وفقدان الدهون، وأصبح شكل جسمها أفضل وأكثر حلاوة.

التجربة الثانية 

وقال شخص أخر من ممارسي رجيم صيام 16 ساعة: أمارس الصيام المتقطع لفترة طويلة، مما لا يقلل الوزن فحسب، بل ليحسن أيضًا صحتي بشكل عام، حيث تعلمت أن فوائدها الصحية كثيرة، ولأنني أتبع عادة الأكل هذه، فقد تحسنت صحتي كثيراً كما فقدت الكثير من الوزن الزائد وقمت بنشاطاتي اليومية بنشاط دون أي شعور بالتعب أو الإرهاق، كما خسرت 20 كجم دون أي تعب أو أرق.

التجربة الثالثة

قالت هدى رضا عن رجيم صيام 16 ساعة تجارب أنها عندما بدأت الأكل بشكل متقطع على معدة فارغة لاحظت نتائج إيجابية ومرضية ، كما أكدت أنها لم تجد أي آثار صحية سلبية، وجد أنه فقد الكثير من الوزن بعد اتباع هذه الطريقة حوالي كيلوغرام واحد في اليوم وهي نتيجة فعالة ومبهرة.

رجيم صيام 16 ساعة تجارب

قد يهمك أيضا: الصيام المتقطع كم ينزل بالاسبوع

تجارب الصيام المتقطع للنساء

التجربة الرابعة

وهي المدربة بريتني مولينز واحدة من ذوي الخبرة في مجال الصحة البدنية واللياقة البدنية وقد أنشأت مطعمها الخاص وموقعها الخاص عبر الإنترنت لراغبي اللياقة البدنية

تقول إنها اتبعت الصيام المتقطع بالنمط الأول ، 8:16 ، لمدة شهر تقريبًا، ولم تكن بريتني تهدف إلى إنقاص الوزن فحسب، بل كانت أيضًا تعاني من زيادة الوزن قليلاً، ولكنها حاولت بناء المزيد من عضلات الجسم وفقدان الوزن قليلاً فكان هدفها الأول هو بناء العضلات، وقد جعلها هذا النظام الغذائي تشعر بالرضا، وفقدت الوزن وسمح لها أيضًا باكتساب العضلات التي تحتاجها أثناء ممارسة الرياضة.

التجربة الخامسة

وتعد هذه التجربة واحدة من أهم تجارب الصيام المتقطع ، وهي تجربة الممثلة العالمية جينيفر أنيستون بعد الصيام، حيث قالت في مقابلة مع مجلة راديو تايمز البريطانية أنها وجدت أن النظام مناسب جدًا لها ، ويمكن أن يحافظ على صحة جسمها ويزيد وزنها، كما قالت إنها تبدأ يومها بعصير الكرفس واتبعت النمط الأول من الصيام المتقطع وهو 8/16

التجربة السادسة

لقد ساعدني الصيام المتقطع على خسارة 10 كيلوغرامات من الوزن دون تكوين شحوب أو نقص في الفيتامينات وحتى لو خسرت الدهون في فترة زمنية قصيرة، فهذا أفضل بكثير، لأن الوزن الذي فقدناه في فترة قصيرة من الزمن سوف يعود بسرعة.

وأثناء الصوم، كنت أحرص على شرب الكثير من الماء والمشروبات غير المنقطعة ، بما في ذلك النعناع والقرفة والحلبة

بالإضافة إلى تناول وجبتين خفيفتين ، تناولت الكابتن سارة أيضًا ثلاث وجبات رئيسية ، وطبعًا هذا الطعام جزء من نظام غذائي صحي، بدون سكر وبطاطس مقلية ، وكانت تتناول 1200 سعرة حرارية في اليوم، منها 300 سعرة حرارية ضمن السعرات الحرارية في الوجبات الرئيسية والسعرات الحرارية في الوجبة الخفيفة هي 150 سعرة حرارية، وهذا الأمر جعلني أخسر 10 كيلو من وزني وحصلت بالفع علي جسم مشدود بعد التخلص من الدهون وقد حسن ذلك من مظهري كثيراً.

 

قد يهمك أيضا: الصيام المتقطع للتخسيس