- Advertisement -

رفقا بالقوارير

هل المرأة كائن ضعيف؟ نعم .. هي ضعيفه عندما تريد أن تكون ضعيفه، لكنها شرسة عند اللزوم. حنونة بالغريزة.. كلها أنوثة وجاذبية عندما تحب .. وبميت راجل عند الشدايد … تضئ وتلمع مع من يحبها ويحترمها تنطفئ كالشمعه عندما تهمل وتنسي
إن أحببت امرأة فتذكر أنها  هي الام التي ستعلم أولادك الاحترام والعيب والشجاعة والاعتماد علي النفس والمثابرة وعدم الاستسلام وفن الكلام والاكل و الذوق والصلاة والدين كما فعلت معك أمك.

احترمها وقدرها و املأ حياتها بحبك وحنانك ووقتك واهتمامك. و مهما قابلتم من تحديات او مشاكل فاعلم انك ملاذها وغاية منتهاها. فتمسك بها ان كنت حقا تحبها وان أحسست يوما ان المشاكل أنهكتك ، وأنها النهاية,  فلا تستسلم من أول جولة . فغالبا أول المستسلمين في المشاكل الزوجية هم الرجال أما ان يرحل و يبحث عن عالم اخر هادئ او هكذا تعتقد… او ينفصل و يصل الي اقرب نهاية …الطلاق!

في حين أن المرأة في أكثر الأحيان لا تقوي علي تلك الحلول لانها صبورة ،كما تصبر الام علي ابنها حتي يرجع لرشده. لانها أحبت وبنت وأسست  ويصعب عليها هدم كل هذا ، فتصبر وتحاول وتتحمل . فهل هذه المرأة ضعيفه ؟ من اختارت البقاء للنهايه والتضحية حتي تكمل ما بدأت ؟ فأين الضعف هنا؟

لا تنهزم امام هذا الكائن الرقيق فبذكائك ممكن أن تحل كل المشاكل ، فقط تكلم معها وأسمعها جيدا، ستجد ان كل ما تنتظره منك هو الاهتمام والتقدير .. كلمة رقيقة منك …وردة …هديه ..عشا رومنسي فقد اشعرها انك صادق و انك تحاول جاهدا ..اكتب لها خطاب اوصف لها مشاعرك في اول لقاء لكما وكيف سحرتك وحركت مشاعرك …وكم تشتاق الي تلك المرأة الفاتنة… افعل ذلك وانتظر المكافأة ، نعم المكافأة ، ليست فقط من المرأة التي ستعطيك أضعاف ما سألت و ستطوقك بحبها وحنانها و ستملئ أركان بيتك بالحب و الدفء والسكينة ولكن انتظر المكافأة الكبري من رب العالمين الذي سيكافئك عن جهدك وصبرك ويجعل حياتك كلها رضا وسعادة ونجاح.