- Advertisement -

زوجي لا يهتم لزعلي

زوجي لا يهتم لزعلي ويتصرف طبيعي بعد كل مرة يغضبني بها دون اعتذار، لا تعرف بعض الأزواج طريقة للاعتذار من زوجاتهنّ بعد كل مرة يخطئوا بها، وهو ما يضاعف غضب الزوجات، فكيف تتصرف الزوجة في هذه الحالة؟ هذا ما سنتعرف عليه اليوم خلال فقرات المقال.

قد يهمك أيضا: تعبت من الشك في زوجي

زوجي لا يهتم لزعلي

تردد الكثير من الزوجات عبارات تنم على عدم اهتمام الزوج بزعلها، لذا قررنا تقديم عدد من النصائح للمساعدة فتخرج الزوجة من هذه المشكلة بمهارة وفطنة دون أي حزن أو خسارة. لهذا سنوضح اليوم كيفية الاهتمام بِالأنثى عند الزعل.

إذا سألت أي أنثى عن أكثر الأمور التي تثير غضبها بالزوج، غالبًا ستدور الإجابة حول قلة الاهتمام بالغضب أو الحزن، فتشعر بتجاهله التام لها بكثير من الأحيان، وهو من أشد الأمور إحباطًا بالنسبة للإناث، فَالإناث تحب الرجل العطوف الحنون، ذلك الذي لا يتجاهل ما تتعرض له من حزن، كما يسعى لتخفيف أي عبء عنها، فإن عدم المبالاة بأمرٍ كهذا قد يشعرها بعدم حبك لها، وهو ما يزيد من غضبها.

زوجي لا يهتم لزعلي

نصائح للتعامل مع الزوج الذي لا يهتم لحزن زوجته

ومن الأمور التي يمكن القيام بها عندما لا يهتم الزوج لزَعل الزوجة ما يلي:

لا توجهي اللوم له؛ عندما تشعرين بالحزن أو الاستياء ولاحظت عدم مبالاة زوجك بحزنك، إياك والمسارعة بإلقاء النقد أو اللوم، كذلك لا تستخدمي التشبيهات السيئة لنعته بها، فهذا قد يدفع الزوج لأخذ وضعية الدفاع عن ذاته، أو ربما يترك الموقف منسحبًا نهائيًا، وهو ما يزيد الوضع سوءً، لهذا إن قمت بهذا ولو لمرة؛ احرصي على عدم تكراره بالمرة القادمة، بل التزمي بهدوئك، لا تلقي أي لوم، وانتظري حتى يبدأ هو بسؤالك عما يزعجك أو يحزنك، لتبدئي أنت في قص شكواكِ عليه في هدوء دون أي لوم أو عتاب.

غيري من طريقة تفكيرك؛ إذا فاجئك زوجك بالانسحاب من موقف ما فإن عقل قد يفسر هذا بقلة مبالاة زوجك بك، وهذا لاعتِقادك أنك إذا وضعت بالموقف ذاته ستواجهين ولن تميلي للانسحاب، لكن ينبغي عليك فهم الاختلاف بين سيكولوجية الرجل والأنثى، وقد أشارت واحدة من الدراسات أن انسحاب الرجل من موقف ما وظهوره في حالة من اللامبالاة فإن معدل نبضات القلب وضغط الدم يتعرض للتغير، ومن هنا نعرف إذا ما كان مباليًا ويبدي عكس ذلك أم لا.

اختاري الوقت المناسب الحديث عما يزعجك؛ استغلي لحظات الوفاق مع زوجك لإخباره كيف تحزنين عندما يتجاهل زعلك، واشرحي له ما تحتاجين إليه بلحظةٍ كهذه.

قومي بطلب المساعدة: إذا شعرت بعدم اهتمام زوجك بشكل دائم بما يحزنك، كذلك تجاهل العامل النفسي لديك، هنا عليك بأخذ الاستشارة من أحد متخصصي العلاقات الأسرية والزوجية ليخبرك كيف تتعاملي.

قد يهمك أيضا: كيف انتقم من زوجي الذي يهينني

نصائح أخرى للتعامل مع الزوج

يمكن للدلال وإظهار الأنوثة أن يحققوا نجاحًا في أمرٍ كهذا، فكيف تفعلي ذلك بطريقة مناسبة:

  • أرسلي الرسائل الجميلة لزوجك على مدار اليوم وساعات العمل.
    تلك التي تعبري له بها عن مدى اشتياقك له، قومي بتصوير مفاجئات تحضرينها له وأخبريه أنك تنتظرينه.
  • غيري من طريقة استقبالك لزوجك؛ اجعلي طريقتك في الاستقبال جميلة ومحبه.
    فأكثر ما يُنسي الزوج إرهاق ساعات العمل الطويلة هو استقباله بملابس جميلة مع قبلة حنونة.
  • أكثري من تبادل القبلات والأحضان مع زوجك، كذلك أكثري من الأحضان الحنونة.
    مع تقبيل رأسه، ولا تتجاهلي مداعبة يديه بقبلة حنونة.

أخيرًا، عندما تواجهين إحدى نوبات الحزن أو الغضب، قومي بفعل أي من أمورك المحببة لتخرجي من هذه الحالة بسرعة، توجهي لأخذ شاور دافئ على سبيل مثال، اقرأي أحد الكتب الممتعة، شاهدي البرنامج المفضل لديك، وأي من الأمور التي تحسن من صحتك النفسية قبل عودة زوجك للمنزل.

قد يهمك أيضا: رسائل تخلي الزوج يعتذر

Leave a comment