شد الوجه بدون عمليات جراحية .. إلى أي مدى تدوم نتائجه؟

ليس هناك امرأة بالعالم لا تريد أن تملك وجه جميل ومشدود، فأكثر ما تهتم به المرأة أو الفتاة هو جمال وجهها بكل تفاصيله ودقة ملامحه، هناك من النساء من تهتم بالانف الدقيق الصغير وهناك من تريد شفاه متوردة، وهناك من تبذل محاولات عديدة للحصول على خدين ممتلئين ووجه مشدود يشع بالنضارة والشباب سواء لجأت للعمليات الجراحية أو غيرها، ولكن هناك من يفضلن شد الوجه بدون عمليات جراجية ! فهل هذا ممكن؟ وما هي الوسائل لتحقيق ذلك؟ وإلى أي مدى يكون هذا الأمر ناجحًا وفعالًا؟

ما هي عملية شد الوجه؟

هي بمثابة تجديد شباب الوجه. إذا كنت ممن يفضلون الابتعاد عن الجراحات فهناك تقنيات جديدة لشد الوجه دون الحاجة إلى جراحة. ما هي هذه التقنيات غير الجراحية ومن يمكنها الخصوع لتلك العملية؟ وما هي الحالات التي يمكنها الخضوع لتلك الجراحة؟ هناك تقنيات مثلًا تستخدم الموجات فوق الصوتية والترددات الراديوية RF. حيث يعد Ultherapy أفضل جهاز غير جراحي لشد الوجه باستخدام الموجات فوق الصوتية. توفر أجهزة RF الأكثر فعالية الطاقة داخليًا باستخدام مسبار صغير يوضع تحت الجلد. هناك العديد من خيارات الجهاز لعلاجات الترددات اللاسلكية.

شد الوجه
شد الوجه هو بمثابة تجديد شباب الوجه

عملية شد الوجه بدون عمليات جراحية لها أكثر من تقنية تتفاوت ما بين استخدام الليزر أو الخيوط أو الحقن؛ حيث يتم اللجوء إلى مجموعة من العلاجات التجميلية لاستعادة هيكل الوجه وعلاج مشاكل الوجه الأساسية، مثل التجاعيد وفقدان الحجم وترهل الجلد وفرط التصبغ والتندب. إن الهدف الأساسي من هذه العملية هو إزالة الترهلات والتخلص من آثار التجاعيد ليبدو الجلد مشدودا بصورة طبيعية. جدير بالذكر أن الطبيب المعالج هو الذي يقوم بتحديد التقنية المناسبة لكل حالة بناء على عدة عوامل كالتاريخ الوراثي للمريض والحالة الصحية ، وما إذا كان يعاني من أي أمراض أخرى. عادة ما تكون نتائج هذه العملية أفضل إذا كانت الترهلات لا تزال في بدايتها.

على الرغم من أن العلاج التجميلي غير الجراحي -أو شد الوجه بدون عمليات جراحية – لن يمنحك على الأرجح نفس النتائج الرائعة مثل عملية شد الوجه الجراحية، إلا أن التقنيات غير الجراحية يمكن أن تكون فعالة جدًا في استهداف التجاعيد وبالذات التجاعيد العميقة، واستعادة لون البشرة وملمسها.

قد يهمك أيضا: تمارين شد الرقبة 

مزايا شد الوجه بدون عمليات جراحية

يقوم جراحو التجميل بإجراء عمليات شد الوجه غير الجراحية منذ سنوات. نظرًا لأن الإجراءات غير الجراحية أصبحت آمنة وفعالة بشكل متزايد.

شد الوجه بدون جراجة
شد الوجه بدون جراجة يؤتي نتائج طيبة وآمنة

شد الوجه غير الجراحي هو بمثابة مزيج من الإجراءات غير الجراحية والجراحية، المصممة لتجديد الشباب وتجديد المظهر. بالمقارنة مع عمليات شد الوجه الجراحية، فإن هذه التقنيات لا تتطلب شقوقًا كبيرة أو تخديرًا عامًا أو مكوثًا في المستشفى طوال الليل. هذا النوع من العلاجات غير الجراحية تجعل المرضى لا يمكثون في عيادة الطبيب فترة طويلة، كما أنهم يعانون فقط القليل من الانزعاج بعد العملية وسرعان ما يعودون إلى العمل.

قد يهمك أيضا: التقشير الكيميائي للبشرة

من يخضع لعملية شد الوجه بدون عمليات جراحية؟

كل عملية تجميل غير جراحية مصممة خصيصًا لتلبية الاحتياجات الفريدة للفرد. تتوفر مجموعة متنوعة من التقنيات غير الغازية ، والتي تعالج أي شيء من الخطوط الدقيقة ، والتجاعيد العميقة ، والجلد المترهل، وترقق الشفاه ، والخدود الغائرة ، والمسام الكبيرة، وندبات حب الشباب، وفقدان حجم الوجه. تشمل المكونات الشائعة لعملية شد الوجه غير الجراحية ما يلي:

ما هي أبرز تقنيات شد الوجه بدون عمليات جراحية

  • حشوات الجلد

الحشوات الجلدية هي حجر الزاوية في عمليات شد الوجه غير الجراحية. تعمل هذه الحقن ذات الجل الناعم على استعادة الحجم على الفور على طول الخدين والصدغ والشفتين وتحت العينين. ملىء المناطق الفارغة، القضاء على مناطق الجلد الداكنة، وتجديد حيوية البشرة. عند وضعها هذه الحشوات على طول الطيات الأنفية، يمكن للحشوات أن تصنع تحديدًا وأنسجة ناعمة للحصول على مظهر خالٍ من التجاعيد. يمكن تصنيع مواد الحشو الجلدية من عدة منتجات بما في ذلك Hyaluronic Acid الغني بالرطوبة.

  • البوتوكس

يعتبر البوتوكس جزءًا مهمًا من تقنيات شد الوجه غير الجراحية. غالبًا ما يستخدم البوتوكس لتنعيم تجاعيد الجبهة وخطوط التجهم والابتسام والتجاعيد. يقوم البوتوكس بإرخاء العضلات المستهدفة بشكل مؤقت، ويخفف الخطوط المرتبطة بالتعبيرات المتكررة. على الرغم من أن البوتوكس لا يقدم علاجًا فوريًا للتجاعيد، إلا أن ظهور النتائج يستغرق من أسبوع إلى أسبوعين. وتستمر آثار البوتوكس لمدة ثلاثة أشهر.

شد الوجه بدون جراحة
السن المناسب لإجراء عملية شد الوجه يكون ما بين ال35 وال 45
  • حقن الدهون

حقن الدهون إجراء شبه جراحي ، يتم فيه استخراج الأنسجة الدهنية من خلال شفط الدهون في منطقة مختلفة من الجسم. يتم تنظيف هذه الخلايا الدهنية ومعالجتها، ثم إعادة حقنها في الوجه لتحسين حجم الوجه. تتكامل الخلايا الدهنية الحية مع الأنسجة الموجودة، مما يوفر ملامح شبابية تدوم لسنوات قادمة.

ذكرنا لك سيدتي في السطور السابقة أهم وأبرز تقنيات شد الوجه بدون عمليات جراحية وهناك بعض الطرق الإضافية منها الليزر والخيوط، لذلك ينصح خبراء التجميل بإن السن المناسب لإجراء عملية شد الوجه يكون ما بين ال35 وال 45 أي عند بداية ظهور التجاعيد، وعدم الانتظار حتى تراكم التجاعيد الشديدة لأن في هذه الحالة قد يضطر المريض للخضوع للجراحة العامة.

قد يهمك أيضا: الاسنان الكبيرة من علامات الجمال