شد عضلات البطن للحامل هل يضر الجنين ؟

هل شد عضلات البطن للحامل مضر ؟، في الحقيقة تلجأ بعض الحوامل لشد عَضلات بطنهم، سواء عند الجلوس أو أثناء المشي لمسافات طويلة، وذلك سواء لرغبتهن في عدم ظهور بطونهن بحجم كبير أو ضنًا منهن أن ذلك يعمل على التخفيف أو عدم ظهور ترهلات الجلد بعد الولادة في هذه المنطقة.

تمنحك حرة من خلال هذا المقال كل ما يجب معرفته عن شَد عضَلات البَطن خلال فترة الحمل.

هل شد عضلات البطن للحامل مضر للجنين ؟ 

في الحالات العادية، يعد شد البطن إجراء إيجابي لأنه يعمل على تقوية عضلات هذه المنطقة وشد ترهلات الجلد فيها.

أما خلال فترة الحمل، فالأمر قد يختلف إلى حد ما، حيث ينصح الأطباء بتجنب ذلك لفترات طويلة.

لما ينتج من أضرار عنه، والتي تظهر في:

  1. منع الجنين من اتخاذ وضعية جلوس مريحة في الجهة الأمامية من الرحم، وهو المكان الطبيعي له، وعند القيام بشد عَضلات البَطن بشكل مستمر لفترة طويلة، يؤدي ذلك إلى انسحابه للخلف وأخذ هذا الوضع، مما يسبب مشكلة في الولادة الطبيعية.
  2. ضعف عضلات الحوض، والتعامل بصعوبة مع المراحل المتقدمة من الحمل، وعدم القدرة على تحمل التغير في حجم البطن.

حيث تزيد حدة آلام أسفل الظهر والعمود الفقري عند الحامل، خصوصًا مع متابعة شد عضلات البطن للحامل أثناء الوقوف، المشي أو الجلوس.

  1. حدوث تشنجات في منطقة المعدة، حيث تحرك قوة الشد الأمعاء بشكل عنيف، مما يؤدي إلى زيادة الانقباضات.

الإحساس بالتوتر، و شعور الجنين بالضغط، وهو أكثر العيوب التي يستدعي التوقف الفوري عن هذه العادة.

في المقام الأول، من المهم أن تتقبل الحامل التغيرات التي تحدث في جسمها وشكلها، لأنها من الأمور الطبيعية والمؤقتة.

فبعد الولادة، يمكن استعادة شكل البطن المسطح والتخلص من الوزن الزائد من خلال بضع إجراءات بسيطة.

طالع أيضًا: طريقة الصيام المتقطع للحامل

هل يسمح للحامل ممارسة الرياضة ؟ 

كما نوهنا سابقًا، شد عضلات البطن للحامل عادة لها الكثير من الآثار السلبية على الأم والجنين.

لذلك، لا ينصح بالقيام بها، وإن كان هذا على سبيل التخفيف من الترهلات بعد الولادة.

 

ومع ذلك، يسمح بالرياضة خلال فترة الحمل، وتكون التمارين المسموح بها بشكل عام لطيفة جدًا وترتبط بالراحة والاسترخاء والتنفس الجيد.

  • المشي 

يوصى بأنشطة المشي والتمارين الرياضية وركوب الدراجات والسباحة واالتمدد والتمارين الرياضية المائية.

المشي هو تمرين ممتاز ويمكن لجميع الأمهات الحوامل ممارسته ، حتى الأقل منهن قيامًا بالتمارين الرياضية،

يساعد المشي على تنشيط الدورة الدموية وخاصة في الساقين، وهي ميزة رائعة  للمرأة الحامل التي تعاني من ثقل الساقين. كما يفضل التضاريس المستقرة والحادة قليلاً حتى لا تحول المشي إلى نزهة.

  •  السباحة والألعاب المائية

اليوجا من أنسب تمارين شد عضلات البطن للحامل حيث تزيد من قدرة قوة القلب وهي أيضًا رائعة للبطن للظهر والمفاصل.

بالإضافة إلى أنها تعطي الحامل تأثير تدليك على الجسم كله ، كما يساعد الماء على تقليل زيادة الوزن أثناء تنفيذ الحركات.

وبالتالي ، ستكون الحامل قادرة على تمرين عضلات البطن والعضلات الأخرى بلطف.

وبالنسبة لأولئك الذين يرغبون في جعل التمارين أكثر متعة، تقترح العديد من المسابح ألعاب مائية مخصصة للأمهات الحوامل.

خلال ممارسة تلك الألعاب، يتم الإشراف على الحامل من قبل مدرب يقترح عليها سلسلة من الحركات المناسبة.

  • اليوجا

يوصى أيضًا بممارسة اليوجا أثناء الحمل، إذ تساعد ممارسة تمارينها على الاستعداد قبل للولادة.

مبدأ هذا النشاط هو الجمع بين استرخاء الجسم والعقل من أجل تخفيف كل التوتر.

أثناء التمرن، يشرف على الحامل معالج فيزيائي أو قابلة والتي تجعلها  تقوم بسلسلة من التمارين والأوضاع.

يتيح هذا النشاط أيضًا ضبط التنفس بشكل أفضل، وهو أمر ضروري للولادة.

طالع أيضًا: تمارين كيجل لتقوية عضلات قاع الحوض

نصائح للقيام بالتمارين الرياضية أثناء فترة الحمل 

بعض النصائح للقيام بهذه الأنشطة بشكل جيد تذكر أن تستمع إلى جسدك واحتياجاتك. إذا شعرت بعلامات التعب ، فلا داعي لإجبارها. تأكد أيضًا من تناول الطعام والمشروبات بشكل صحيح قبل التمرين وأثناءه وبعده.

ومع ذلك، يجب أن تدفع بعض العلامات التحذيرية المرأة الحامل إلى التوقف عن ممارسة الرياضة فورًا، والتي تشمل نزيف مهبلي،  ألم في البطن ، أو ألم في الحوض.