- Advertisement -

صداع الدورة الشهرية

صداع الدورة الشهرية من العلامات التي تشعر بها معظم الفتيات والنساء بشكل شهري من ضمن الأعرضا المصاحبة لفترة الحيض، فغالبا ما تعاني كل فتاة وسيدة بأعراض قد تختلف أو تتشابه مع الأخرى، مصل الآلام الشديدة في أسفل البطن وأسفل الظهر، والصداع، وتقلب المزاج، وزيادة العصبية، والغثيان، وغيرها.

قد يهمك أيضا: تمارين تساعد على نزول الدورة الشهرية

أسباب صداع الدورة الشهرية

من مرحلة البلوغ وحتى سن انقطاع الحيض أو ما يعرف باسم سن اليأس تمر المرأة بدورة مستمرة تكتمل بها وظيفة المبيض، وتكون تحتب تأثير هرموني الاستروجين والبروجسترون اللذا يتم إفرازهما في المبيض، وخلال بنوم بطانة الرحم واستعداده لاستيعاب البويضة التي يتم تخصيبها يحدث انخفاض حاد في هذين الهرمونين.

وقد أظهرت الدراسات الحديثة ان هذا الانخفاض في هرموني البروجسترون والاستروجين يلعب دور قوي في إصابة المرأة بالصداع والصداع النصفي خلال فترة الدورة الشهرية أو في الأيام التي تسبقها، ووفقا لبعض الإحصائيات فإن أكثر من 60% من النساء تعاني من نوبات الصداع في فترة الدورة الشهرية.

كما أشارت بعض الأبحاث إلى أن الصداع النصفي الذي تعاني من بعض النساء خلال أيام نزيف الدورة الشهرية يكون أطول وأشد ألما من الصداع في الأيام التي تسبق نزول دم الحيض أو في الأيام الأخيرة منها، ويكون أقل في الاستجابة للعلاج ومسكنات الألم.

علاج صداع الدورة الشهرية

يوجد بعض الأدوية التي من شأنها أن تساعد في علاج الصداع أو تخفيف حدة الألم، ومنها:

العلاج بأدوية مضادات الالتهاب، مثل الايبوبروفين، فيكون فعال في علاج الصداع المرتبط بالحيض، كما يفيد في تخفيف التشنجات والآلام التي تسببها الدورة.

التريبتان، وهو من الأدوية التي تمنع إشارات الألم بالدماغ، وتبدأ في العمل بعد مرور ساعتين من تناول الجرعة، ويمكن استخدام مضادات الالتهاب مع التريبتان في نفس الوقت في حالات الصداع النصفي.

أدوية تخفيف الألم مثل إيبوبروفين، من شأنها أن تساعد في تخفيف الآلام التي ترتبط بأعراض الدورة الشهرية، ومن ضمنها الصداع والتقلصات وآلام أسفل الظهر.

أدوية ارتفاع ضغط الدم، ولابد أن يتم تناولها تحت إشراف طبي.

بعض المكملات الغذائية مثل الماغنيسيوم، حيث يساعد في بعض الحالات في تخفيف آلام الصداع النصفي المرتبط بالدورة الشهرية.

 

قد يهمك أيضا: الدورة مرتين بالشهر

الوقاية من صداع الدورة الشهرية

يقدم الأطباء نصيحة لكل من تعاني من صداع الدورة الشهرية لكي تتمكن من تجنب الشعور بألم هذا الصداع أن تتبع العادات التالية:

الحرص على الحصول على قد كافي من الراحة والنوم وخاصة خلال الأيام التي تسبق فترة الدورة الشهرية.

الحرص على إتباع نظام غذائي صحي ومتوازن وغني بالمعادن والفيتامينات التي تساعد على تحسين عملية تدفق الدم في أنحاء الجسم، وبالتالي تقل مشكلة الصداع.

الاهتمام بشرب كميات كافية من الماء والسوائل الطبيعية على مدار اليوم، مع تجنب الإكثار من تناول الأملاح، وذلك لتجنب الإصابة باضطراب السوائل والأملاح في الدم خلال فترة الدورة الشهرية.

التقليل من تناول الملح في الطعام، والتقليل من شرب الكافيين.

الاهتمام بتناول الأدوية والفيتامينات الخاصة بعلاج الأنيميا إن كانت تعاني منها، وذلك لأن الأنيميا تسبب زيادة في انخفاض ضغط الدم خلال فترة الدورة الشهرية وبالتالي زيادة أعراض الصداع.

ممارسة بعض التمارين الرياضية بشكل منتظم، مثل المشي لمدة نصف ساعة يوميا، حيث يساعد على تنظيم معدل ضغط الدم وتنشيط الدورة الدموية في الجسم وتقليل الإصابة بالصداع.

صداع الدورة الشهرية من الأعراض المنتشرة لدى فئة كبيرة من الفتيات والسيدات، وقد تلعب بعض الأدوية التي تتناولها المرأة دورا في تكرار الصداع، مثل أدوية منع الحمل، لذلك ينصح باستشارة الطبيب حول أسباب الصداع وطرق علاجه.

 

قد يهمك أيضا: الدورة الشهرية المنتظمة كل كام يوم