- Advertisement -

علاج التوحد البسيط وأهم أعراضه

علاج التوحد البسيط وهل تنتهي أعراضه نهائيًا؟ يعرف التوحد في حالته البسيطة بكونه عدد من السلوكيات غير المضبوطة، والتي تحتاج لعلاج سلوكي ومعرفي ليتمكن صاحبها من تجاوز جميع السمات غير الطبيعية لديه، هيا بنا نرى كيف يحدث ذلك.

علاج التوحد البسيط

يحتاج مريض التوحد للعلاج للتَمكن من التمتع بحياة أقرب للطبيعيّة، حيث يقدر على التعامل دون الحاجة للاعتماد على أحد، ويعرف التوحد بأنه أحد الأمراض العقلية النفسية التي تتسبب للمريض في المعاناة من عدد مختلف ومتفاوت من الأعراض التي يصنف بعضها كنفسي والآخر كسلوكي، ويكون العلاج من خلال أي من الآليات الآتية؛

  • علاج تربوي تعليمي.
  • علاج دوائي.
  • العلاج السلوكي.
  • علاج باستخدام الطب البديل والأعشاب.
  • علاج لغوي.

قد يهمك ايضا: أعراض التوحد عند الرضع 

علاج التوحد البسيط

نصائح مع علاج التوحد البسيط

يلزم للأطفال الذي يعانون التوحد تقديم معاملة ورعاية خاصة لهم، سواء من الآباء أو الدائرة القريبة منهم، ولذا ينبغي على الآباء أن يكونوا على إطلاع على أكثر الطرق التي تناسب صغيرهم ليعَاملوه بها، وذلك لتقديم المساعدة لك وتمكينه من التغلب على ما يعاني من أعراض بخصوص التوحد، ويحيى حياة عادية كسائر الأطفال، ومن النصائح التي يقوم الأطباء بتقديمها للآباء ما يلي:

  • تشجيع الطفل على اللعب في جروبات مع أطفال من عمره، حتى لا نتركه لوحدته وانعزاله.
  • عدم توبيخ الطفل أو تعرضه لإهانات سواء هو أو آراءه ومشاعره.
  • تفادي رفع الصوت أثناء التعامل معهم واستخدام الحدة والغلظة.
  • الإنتباه لأبسط التغيرات التي تظهر عليهم وذلك عبر مراقبتهم بصورةٍ دائمة، دون أن يلتفت الطفل لذلك.
  • تعزيز ثقة الطفل بذاته لتمكينه من تخطي المرحلة التي يمر بها عبر تقديم الدعم اللازم له من الناحية النفسية طيلة الوقت.

التوحد من الأمراض التي يشيع ظهورها بالذكور أكثر من الإناث، وذلك لأسباب غير واضحة حتى وقتنا الحالي؛ فالعلماء ما زالوا عاجزين على تفسير ذلك، بالإضافة إلى عدم تمكن العلماء من الوصول إلى حل نهائي للقضاء على الاضطراب العصبي النفسي الذي يؤدي لحدوث التوحد، ولهذا يقوم عدد كبير من مراكز الصحة بما فيهم من أطباء مختصين بالمجال الطبي بالسعي لتقديم كافة سبل المساعدة والدعم لكل من الأطفال وكبار السن الذين يعانون من التوحد بجميع النواحي، إلى جانب توفير المساعدة لأسر هؤلاء المرضى وإخبارهم بكافة الطرق الصحيحة التي يمكن من خلالها التعامل مع الأشخاص الذين يعانون من التوحد.

قد يهمك أيضا: اعراض نقص الحديد عند الاطفال

أعراض التوحد البسيط

يلاحظ على أي شخص يعاني من اضطرابات التوحد عدد من العلامات الظاهرة من حيث السلوك ومهارات التواصل، وهو ما يؤدي بمرور الوقت إلى زيادة المشكلات الأخرى، والتي تلاحظ بشدة لدى البعض.

علينا القول أن التوحد وخاصةً النوع البسيط منه هو أحد الحالات التي ينتج عنها قصورٍ ما من الناحية السلوكية، وهكذا الأمر من حيث الاتصال مع الدائرة المحيطة، ويمكن للأعراض الظاهرة والملحوظة على مرضى اضطرابات التوحد أن توصف كما يلي:

  • مشكلات في الاتصال مع الأشخاص المحيطين بنا

يعاني الأطفال وكبار السن المصابين باضطرابات التوحد من النوع البسيط من عدد من مشاكل الاتصال التي تأخذ أعراضها أي من الصور الآتية:

  1. تغيير نبرة الصوت؛ اتباع طرق الحديث الغنائية، أو التي تشبه الإنسان الآلي.
  2. فقدان التركيز.
  3. الخطأ في استخدام الضمائر.
  4. قلة الاستجابة تجاه العوامل المتنوعة والإكثار من الإيماءات.
  5. إيجاد صعوبة في تفهم النكات والمزاح.
  6. عدم تطور جوانب اللغة والتعبير عن النفس.
  7. تكرار بعض الجمل بصورةٍ مبالغة، دون فهم الغرض منها ببعض الأوقات.
  • مشكلات في مهارات الاجتماع

تتمثل هذه المشكلات فيما يلي:

  1. صعوبة في التعبير عن الذات، فهم المشكلات المختلفة، ومشاعر الأشخاص من حوله بأحيان كثيرة.
  2. ضعف قدرات الاتصال البصري وتجنبه.
  3. حساسية تجاه التلامس، وهو ما يجعله في حالة رفض دائمة لأي أنواع الإتصال الجسدي كالعناق على سبيل المثال.
  4. الميل للعزلة والوحدة.

قد يهمك أيضا: فوائد بذور الشيا للاطفال

Leave a comment