- Advertisement -

علامات الحب من طرف واحد

علامات الحب من طرف واحد من الأسئلة الشائعة التي يبحث عن إجابتها الكثير من الشباب والفتيات، خاصةً عند التعلق الشديد بشخص آخر والحرص على إرضائه في كل الأوقات والبحث الدائم عن سعادته.

في حين أن الطرف الآخر لا يبالي بهذه الأمور ولا يهتم بها تمامًا، حيث يشعر الشاب أو الفتاة بعد فترة بعدم وجود حب متبادل بينهم، ويجد أن كل هذه الأمور التي تحدث معه ما هي إلا دلالات تؤكد الإحساس بالحب من طرف واحد فقط.

قد يهمك أيضا: علامات إخفاء الحب عند الرجل

6 علامات الحب من طرف واحد

كثير منا يشعر بالحب تجاه شخص معين ولكنه لا يدري هل هو يبادله نفس الشعور أم أنها مجرد علامات الحب من طرف واحد، ويمكن من تجارب الآخرين نوضح هذه العلامات:

  • بداية الكلام دائمًا ما تكون عندك، فالتواصل من الأمور التي تجعل الحب مستمرًا بين الطرفين، حيث يشارك كل منهما الآخر أحداثه اليومية، ولكن في حال إذا كنت دائمًا ما تبدأ الكلام فيجب عليك إعادة النظر مرة أخرى في هذه العلاقة.
  • كونك دائم الاعتذار، فإذا كنت تعتذر بشكل متواصل سواء كنت مخطئًا أم لا فإن هذه علامة واضحة على الحب من طرف واحد، فالحب يحتاج إلى التسامح بين الطرفين، وألا يكون ذلك على حساب الآخر.
  • لست في قائمة أولويات الطرف الآخر،على الرغم من إعطاءك الأولوية له، الأمر الذي يحدث فارقًا كبيرًا في العلاقة، فهو يشعره بالحب والاهتمام المتبادل، أما في حالة لم تكن على قائمة أولوية الشخص الذي تحبه فأنت في حالة حب من طرف واحد.
  • عدم الاهتمام بمعرفة تفاصيل حياتك تعتبر من أبرز علامات الحب من طرف واحد، وخاصةً أنه بعض العبارات البسيطة تدل على حب الآخرين لك مثل “كيف حالك”، “كيف كانت أحداث يومك”، أما إذا كان الطرف الآخر لا يعنيه معرفة تفاصيل حياتك ويومك فهذا يدل على عدم اهتمامه أو حبه لك.
  • لا يهتم بمشاكلك وخاصةً كوننا نقابل يوميًا العديد من المشاكل التي تتطلب وقت وجهد من أجل حلها، وتجد بعض الأشخاص الذين يهتمون لأمرك ومشاكلك، فإذا كان الطرف الآخر لا يبالي بمعرفة مشاكلك المختلفة فهو دليل واضح على عدم تبادل المشاعر بين الطرفين.

علامات الحب من طرف واحد

علم النفس والحب من طرف واحد

الحب الحقيقي هو الحب المتبادل بين الطرفين، أما الحب من طرف واحد فهو حب غير سليم حيث يشعر فيه طرف بالعاطفة والرومانسية دون أن يبادله الطرف الآخر نفس المشاعر، لذلك أكد علم النفس على أن هذا النوع من الحب شائع جدًا خاصةً بين المراهقين وغيرهم إلا أنه حب مؤقت وغير دائم.

وعلى الرغم من أن دراسات وأبحاث علم النفس لم يتطرقوا بعمق في دراسة هذا النوع من الحب إلا أنه استطاع تفسيره بشكل كبير، وأكد بذلك عندما يقوم الطرف المحب بتقديم المشاعر الجياشة والوقت والعاطفة والرومانسية دون أن يقابل أي اهتمام من الطرف الآخر فإنه يشعر بالخيبة والانكسار.

لاسيما أن المحب يتوقع ردة فعل إيجابية من حبيبة مقابل كل هذا العطاء، وعندما يجد ردة فعل مختلفة تمامًا عن المتوقع، تصبح النتيجة سلبية، ويصاب بخيبة أمل ويفهم حينها أن كل ما مر وشعر به تجاه هذا الشخص ما هو إلا حب من طرف واحد.

قد يهمك أيضا: الحب الصامت بين الطرفين

كيفية التعامل مع هذا الحب

يتساءل العديد من الشباب والفتيات عن الطريقة المثلى للتعامل مع الحب من طرف واحد، خاصةً بعد أن ظهرت علامات الحب من طرف واحد بقوة، حيث يتطلب التعامل معها بالطرق التالية:

  • التوقف عن البحث الدائم عن العيوب الجسدية أو الاقتصادية لتفسير عدم مبادلة الآخر نفس مشاعر الحب.
  • الحرص على توسيع دائرة المعارف العائلية والأصدقاء والعلاقات المختلفة كي تشعر بالاهتمام والحب المتبادل بينك وبين الآخرين.
  • البعد عن التفكير في الحبيب، والانشغال في الأنشطة والهوايات الأخرى المحببة لك.
  • ويجب قضاء وقت طويل بعيد عن الشخص الذي تحبه والشعور بالحرية المطلقة وعدم التقيد بهذا الحب.

قد يهمك أيضا: علامات الحب عند الفتاة الغامضة