تعرفي علي علامات الشيخوخة المبكرة.. و كيف تتغلبين عليها

يحاول الإنسان أن يتغلب دائمًا على المصاعب التي تواجه حياته، ويسعى العلم لتسليحه بالأدوات اللازمة لتحسين حياته فضلًا عن حمايتها، غير أن الزمن غير قابل للهزيمة، فحتى الآن يقف العلم عاجزًا أمام القضاء على الشيخوخة ، وإتاحة الخلود للإنسان، الشيخوخة تسعى وراء الإنسان، وتظهر علامات الشيخوخة عليه حينما يبدأ في الوصول إلى الستين من عمره أو بعد ان يتجاوزها بقليل.

التغلب على علامات الشيخوخة

ويحاول الإنسان بشكل عام والنساء بشكل خاص التغلب على علامات الشيخوخة التي تظهر عليهن مستخدمين مستحضرات التجميل وكذلك عمليات التجميل لتأخير علامات الشيخوخة القاسي، غير أن هناك بعض العادات الصحية التي إذا حافظ الإنسان عليه، ستساعده حتمًا في المستقبل، ويسظل جسده يتمتع بالنشاط والحيوية، نأتي لكم ببعض منها:

طالع ايضا : التقشير الكيميائي للبشرة

توقف عن استخدام الوسادات القطنية

الوسادات القطنية لم تعد الأكثر راحة كما كانت تشتهر في الماضي، كما انها ليست الأفضل صحيًا بالنسبة لحفاظ على الجسم نشيطًا وحيويًا، فبإمكان وسادات القطن ان تتسبب في إحداث تجاعيد النوم، التي تظهر على الوجه وأجزاء الجسم، وقد تؤثر في المستقبل في ظهور التجاعيد مبكرًا على الوجه وهي أحد علامات الشيخوخة الأساسية، وهناك بعض الآراء التي ترجح أن الوسادات القطنية تتسبب في تقصف الشعر أيضًا.

تجنب الإجهاد البدني والنفسي

من الطبعيي أن يواجه الإنسان العديد من المشاغل والمشاكل، التي ترهقه بدرجة كبيرة، خصوصًا لو كان ذلك أحد الآثار الجانبية لوظيفته وانشغاله بالجانب الوظيفي، إلا أن ذلك لا يعد صحيًا، فعندما يقوم الناس بآداء مهام مختلفة ومتعددة يزيد ذلك من الإجهاد الواقع عليهم، وبالتالي يؤثر الإجهاد على حيوية الجسم، ويظهر ذلك جليًا على البشرة مع مرور الوقت، وقد تبدأ علامات الشخيوخة بالزحف مبكرًا من خلال ذلك، فمن الأفضل أن يخصص الإنسان اهتماماً كبيرًا بالحفاظ على ذهنه صافيًا ، وجسده نشيطًا.

لا تفرط في استخدام أنظمة التكييف والتدفئة

الحقيقة القاسية التي توصل إليها العلم بمتابعة ودراسة علامات الشيخوخة ، هي أن التجاعيد تظهر حينما تبدأ نسبة الكولاجين والأيلاستين الموجدين في الجلد في الانخفاض، وذلك يحدث بشكل طبيعي مع مرور الزمن، غير ان أنظمة التكييف والتدفئة، بإمكانها ان تعمل على تعجيل انخفاض نسبتهما في الجلد، وبالتالي ظهور علامات الشيخوخة مبكرًا، وكذلك تعمل هذه الأنظمة على جفاف البشرة، وهو من الأشياء الضارة بالنسبة للبشرة، وقد يسبب في حدوث الالتهابات في البشرة.

احصل على قدر صحي من الدهون

يرغب العديد من الناس في الحصول على وزن مثالي من خلال زيادة او تقليل أوزانهم، ويظن الكثير منهم أن الدهون ضارة للجسم وتتسبب في الكثير من المشاكل الصحية، خصوصًا في الإصابة بالسمنة ومشاكل زيادة الوزن، غير ان ذلك ليس صحيحًا، فضلًا عن لعب الدهون دورًا صحيًا هامًا للإنسان، فالدهون تنقسم إلى أشكال مختلفة، والقاعدة الأساسية في الأمر هي عدم الإفراط في أي جانب من الجانبين سواء الإيجابي أو السلبي، فالدهون الاحادية غير المشبعة على سبيل المثال تقوم ببناء الهرمونات المسؤولة عن سلام الغشاء الخلوي، ولذلك فهي تُكسب اليبشرة رونقًا خاصًا، وحيوية يطمع فيها كل من يريد ان يمنع علامات الشيخوخة المبكرة من غزو جسده، ولذلك ينصح الأطباء بإدخال بعض أنواع الأطعمة في الجدول الغذائي اليومي مقل فاكهة الأفوكادو المسؤولة عن إكساب الجسم توليفة من الكولاجين المسؤول عن نضارة البشرة.

لا ترشي العطر على عنقك

وهو امر سائد بين الناس في السنوات الماضية حيث يتم ارش العطور على الرقبة والمعصمين، إلا ان ذلك قد يشكل خطورة، ويتسبب في دكونة جلد العنق، وجفافه وهذا أحد علامات الشيخوخة ، وقد يتسبب في مشاكل صحية إذا تعرض الانسان للشمس بعدها مباشرة.

نظفي بشرتك جيدًا بعد إزالة الماكياج الخاص بك

حيث ينصح أطباء الجلد، فضلًا عن مصممي التجميل، على ضرورة استخدام قطنة مبللة وتمريرها على كافة أجزاء الوجه بعد إزالة المكياج، وذلك حتى لا تبقى أي منها عالقة على الجلد، ويتسبب طل بقائها في الضرر للبشرة

لا تستخدمي الماء الساخن

تفادى رش وجهك بالماء الدافئ، على الرغم من أنه قد يبدو اختيارًا افضل خصوصًأ في الشتاء، حيث بإمكان الماء الساخن أن يعمل على تجريد البشرة من العناصر الضرورية واللازمة لجعل البشرة رطبة. وبدلا من ذلك اشطفي وجهك بالماء الفاتر.