- Advertisement -

فرشاة السيلوليت

فرشاة السيلوليت أو الفرشاة الجافة كما يحب البعض أن يطلق عليها تعتبر من أكثر الوسائل المستخدمة منزليا لتنظيف البشرة تنظيفا جافا، والتنظيف. باستخدام الفرشاة الجافة طريقة شائعة منذ القدم حيث استخدمها القدماء في العصور القديمة للتخلص من السموم والمواد التي تتعلق بالبشرة من وقت لآخر. كما يتم استخدامها أيضا في التخلص من الجلد الميت باستمرار. وذلك إلى جانب أدوات التنظيف الجافة الأخرى مثل رمال البحر والذرة الجاف وغيرها من المواد المستخدمة قديما والتي لم نعد بحاجة إليها الآن بعد اختراع الفرشاة الجافة بصورتها الحالية.

قد يهمك أيضا: السيلوليت تجربتي

فوائد فرشاة السيلوليت (الفرشاة الجافة):-

عند الحديث عن فوائد هذه الفرشاة. فلا بد أن يأتي في مقدمة تلك الفوائد قدرتها الرائعة على التخلص من مظهر السيلوليت المؤذي نفسيا واستعادة المظهر المشدود للجلد. حيث أن هذه الفرشاة عند استخدامها موضعيا في مناطق ظهور السيلوليت. فانها تعمل على إعادة توزيع الدهون بطريقة سليمة مما يسبب إختفاء الكتل الدهنية المتسببة في منظر السيلوليت.

 

تساعد حركة فرشاة السيلوليت  الجلد في تحسين الدورة الدموية وتدفقها. كما أنها تساعد على حركة الليمف والتصريف اللميفاوي حيث تعمل دائما على دفع جزيئات البروتين كبيرة الحجم للدخول إلى الدورة الدموية مما يساعد على سحب الماء الزائد المتحمع تحت الجلد والتخلص منه إلى داخل الدم كجزء من الدورة الدموية. فبذلك يكون لها وظيقة مناعية وصحية رائعة.

 

حركة هذه الفرشاة على الجلد وفوائدها في تحسين الدورة الدموية يجعل لها فوائد عظيمة في التخلص من الشعور بالتوتر والاحساس بالاسترخاء. فيمكن لحركتها البسيطة أن تكون مثل سلاح لك في مواجهة ضغوطات الحياة المختلفة.

 

تساعدك فرشاة السيلوليت دائما على الاحتفظ بمظهر مشرق صحي حيث أن استخدامك لهذه الفرشاة الجافة في تلديك بشرتك بلطف يساعدك بشكل كبير في تقشير الجلد. وبالتالي التخلص من طبقات الجلد الميت والاحتفاظ دائما ببشرة صحية نضرة.

 

الطريقة المثلى لاستخدام هذه الفرشاة

  1. يجب أن تتأكدي أن الفرشاة الخاصة بك جافة بشكل كامل قبل البدء في استخدامها. وذلك لأن رطوبة تلك الأدوات غالبا ما تتسبب في تجمع البكتيريا على سطحها. مما يجعلها مضرة لبشرتك أكثر من أن تكون نافعة لها.
  2. عند استخدامك لفرشاة السيلوليت قومي بتدليك بشرتك بداية من القدم ثم في نمط تصاعدي باتجاه الساقين من الأمام. وكذلك من الخلق ثم اليمين وبعد ذلك اليسار.
  3. عند قيامك بالتمشيط يفضل أن تستخدمي الجزء الأيسر من جسدك الأقرب للقلب. حيث يساعد ذلك بنسبة ما على تنشيط إضافي للدورة الدموية. وبالتالي المزيد من الفوائد الصحية لعملية التلديك باستخدام هذه الفرشاة.
  4. قومي بالتمشيط عدة مرات ولفترة أطول في نفس المكان. ولكن تأكدي أنك تقومين بالتدليك بلطف لتجنب إيذاء بشرتك. حيث أنه يجب ألا تزيد فترة استخدامك لفرشاة السيلوليت في تدليك منطقة ما عن ربع ساعة حيث يمكن أن يتسبب ذلك في تهيج الجلد في هذه المنطقة.
  5. ينصح دائما بعد قيامك بتدليك بشرتك باستخدام فرشة السيلوليت أن تقومي بأخذ حمام دافئ واستخدام أحد المنتجات الزيتية في ترطيب بشرتك وبخاصة منتجات زيت جوز الهند وكذلك منتجات زيت بذور العنب. حيث يضاعف ذلك من نتائج الفرشاة في تنعيم البشرة وترطيبها.

قد يهمك أيضا: انواع السيلوليت بالصور

نصائح هامة عند استخدامك لفرشاة السيلوليت الجافة:-

  1. ينصح دائما بتجنب استخدام فرشاة السيلوليت التي يتم صناعة الجزء المستخدم في التدليك منها من البلاستيك. حيث ينصح باستخدام فرشاة مصنعة من ألياف نبات الصبار وغيرها من الألياف الطبيعية. حيث لا تكون الشعيرات بها ناعمة جدا أو خشنة جدا فتخدش الجلد أثناء استخدامها.
  2. عند استخدام فرشاة السيلوليت في التدليك ينصح بتجنب الاقتراب من المناطق الحساسة مثل الوجه وكذلك الأعضاء التناسلية لأن طبقات الجلد تكون رفيعة في هذه المناطق.
  3. تجنبي دائما التدليك في المناطق المصابة بتهيج الجلد.
  4. قبل استخدامك لفرشاة السيلوليت يجب أن تعرفي أنها قد تسبب بعض الاحمرار المؤقت للبشرة. فهذا أمر جائز الحدوث بشكل طبيعي نتيجة التدليك. فلا داعي للفزع في هذه الحالة.
  5. كلما اعتدتي استخدام فرشاة السيلوليت الجافة وبشكل متكرر ومنتظم كلما كانت النتائج التي تحصلين عليها بالنسبة لبشرتك رائعة ومرضية. حيث أنه في كثير من الأشخاص يحتاج الأمر إلى أسابيع وربما شهور من الاستخدام المتكرر المنتظم حتى تجدي فروق واضحة على مظهر بشرتك.

 

قد يهمك أيضا: تجارب خل التفاح للسيلوليت