- Advertisement -

فوائد حمض الفوليك للدورة الشهرية

فوائد حمض الفوليك للدورة الشهرية يعد هذا الحمض من بين العناصر الغذائية المهمة بشكل كبير للأشخاص، وبشكل خاص للنساء حيث عندما يقبلون على فترة الحمل، ويكون هناك مرحلة يمرون بها وهي مرحلة نقص الهيموجلوبين في الدم، والذي يتسبب في الأنيميا، وقد وضحت بعض الأبحاث أن القيام بتناوله ضروري جداً، بالإضافة إلى فوائد أخرى مرتبطة به، لأنه يعوض الدم بأشياء عن جميع كل ما يفقده خلال فترة الدورة الشهرية.

 

قد يهمك أيضا: علاج زيادة ايام الدورة الشهرية

أهم فوائد حمض الفوليك للدورة الشهرية

هناك مجموعة كبيرة من الفوائد التي يستفيد بها الجسم من خلال هذا الحمض، وذلك في فترة الدورة الشهرية والتي من بينها ما يلي :-

  • يساعد الجسم على القيام بتنظيم الدورة الشهرية، وذلك بالنسبة للمرات القادمة.
  • بالإضافة إلى التقليل من مختلف الإضطرابات والتقلصات التي تصيب السيدات.
  • يعتبر هذا الحمض من الأحماض اللازمة للقيام بتعويض الدم، بالكميات التي قد يفقدها في فترة الدورة.
  • يعمل على تنزيل الدورة في الحالات التي تتأخر فيها لفترات طويلة.
  • يقلل من الإحساس بالإكتئاب الذي يصيب المرأة عند حدوث الدورة.
  • يعتبر من أحسن أنواع العلاج المستخدمة لغزارة الطمث.
  • فضلاً عن أنه يقوم بتنظيم المستويات الخاصة بمعدلات نزول الدم المرتبط بالدورة الشهرية.
  • يعمل على التقليل من التشنجات والتقلصات، التي قد تشعر بها النساء وذلك أثناء الدورة الشهرية.

فوائد حمض الفوليك للدورة الشهرية وما هي أفضل الأوقات لتناول

  • يتساءل الكثير من الأشخاص وبشكل عام النساء، حول موضوع الأوقات المفضلة التي لا بد فيها من تناول هذه الأكلات، الغنية بذلك الحمض ولكن لا يوجد وقت معين للقيام بتناولها.
  • ولكن يفضل أن يتم تناولها في وقت معين بشكل يومي، حيث يفضل أن يتناول الأشخاص البالغين 400 ميكروجرام من هذا الحمض، أما بالنسبة للسيدات التي ترضع أو الحوامل.
  • يتم تناولهم كميات أكبر منه قد تصل إلى نحو 600 ميكروجرام.
  • أما الكميات المحددة له والتي يجب تناولها بشكل يومي قد تتراوح ما بين مائة إلى 800 ميكرو غرام.
  • بالإضافة إلى أنه لا بد من العلم أن في حالة تناول كميات هائلة منها، قد يتسبب ذلك في عدد كبير من الأضرار والآثار الجانبية.

فوائد حمض الفوليك للدورة الشهرية وما هي أهم مصادره الطبيعية

ينصح الأطباء بتناول هذا الحمض من خلال مصادر طبيعية، بجانب العقاقير المركزة حيث هناك عدداً كبيراً من الفواكه والخضروات والأكلات الغنية به، والتي من أهمها ما يلي :-

  • الفواكه بمختلف أنواعها بالإضافة إلى الأفوكادو، والتوت البري الذي بها نسبة عالية جداً من هذا الحمض.
  • الخضروات الورقية وخاصة ذات اللون الداكن مثل السبانخ والبقدونس والجرجير.
  • المكسرات بأنواعها والتي تختلف نسبة كل منها من هذا الحمض، على حسب طبيعتها ومن بينها الفستق الحلبي والكاجو والفول السوداني.
  • اللحوم الحمراء وتعد أكثر المصادر الغنية بهذا الحمض، فضلاً عن صدور الدجاج و كبده الخروف وكبد وقوانص الدجاج.
  • البقوليات بشكل عام حيث توجد بها نسب عالية جداً من هذا الحمض، وبشكل خاص في العدس والفول والبازلاء.

قد يهمك أيضا: تكرار الدورة الشهرية كل 15 يوم

فوائد حمض الفوليك للدورة الشهرية وما هي أهم الأعراض الخاصة بنقص ذلك الحمض

في حالة نقص هذا الحمض لا بد من ظهور بعض الأعراض، بشكل ملحوظ على الأشخاص وخاصة السيدات سواء كانوا المرضعات أو الحوامل، أو خلال فترة الدورة الشهرية، والتي يعتبر من أهمها ما يلي :-

  • الإحساس بالتعب الشديد والإعياء.
  • الشحوب الملحوظ على الوجه، وذلك بسبب النقص في كرات الدم الحمراء.
  • الإصابة ببعض الآلام وبشكل خاص الصداع.
  • هناك بعض الحالات التي تجعل الأشخاص يعانون من مرض الشيب المبكر.
  • الأصابة بضيق النفس والخفقان الشديد للقلب.
  • الصعوبة الكبيرة التي تكون في الفهم، لدى الأشخاص وقلة التركيز.
  • فقدان الوزن.
  • الغثيان.

لقد تناولنا أهم المعلومات عن فوائد حمض الفوليك للدورة الشهرية وما هي أبرز الأعراض التي تظهر على الأشخاص، في حالة نقص هذا الحمض بالإضافة إلى أهم المصادر الطبيعية التي تحتوي على هذا الحمض، مع أبرز الفوائد الخاصة به وأهم الأوقات التي يجب تناوله فيها.

 

قد يهمك أيضا: فوائد المورينجا للدورة الشهرية