فوائد عرق السوس للمبايض

فوائد عرق السوس للمبايض واحدة من الفوائد العظيمة التي يحملها هذا النبات ذو الخصائص الرائعة التي تحمي من العديد من الأمراض وتعزز الصحة وجمال الشعر والبشرة، كما أنه يحتوي على مركبات عديدة لها القدرة على المساعدة في الوقاية والعلاج من أمراض نسائية واضطرابات مختلفة مثل متلازمة ما قبل الدورة الشهرية. 

تعرفي من خلال هذا المقال على الفوائد التي يوفرها استهلاك هذا الجذر الحلو للمَبايض ومعلومات أخرى تهمك. 

قد يهمك أيضا: عرق السوس مع الجلسرين

ماهو العرقسوس ؟ 

مع أن الكثيرون يستخدمون هذا النبات كمشروب رمضاني يقدم باردًا على الإفطار لتهدئة عطش الصيام، أو يتناولون الحلوى الذيذة ذات الطعم المميز التي تعد منه، إلا أن البعض لا يعرفون عنه الكثير. 

العرقسوس هو عشب معمر ينتمي إلى عائلة البازلاء، يشبه اليانسون في النكهة، فكلاهما حلو وفي مذاقه شيء من المرارة. 

الاسم اليوناني glykyrrhiza ، والذي يعني “الجذر الحلو، ويعود أصل العرق سوس  إلى جنوب أوروبا ، ويزرع بشكل رئيسي حول البحر الأبيض المتوسط ​​وفي أجزاء من الولايات المتحدة. 

خصائصه الفريدة جعلت منه أحد المكونات الرئيسية في العلاجات الطبية و الشعبية و حتى مستحضرات التجميل، كما أنه منكه يستخدم في الحلوى والتبغ.

يستخدم كذلك في الطب الشعبي لعلاج القرحة الهضمية والاضطرابات الأخرى المختلفة. كما أن فوائد عرق السوس للمبايض تعد من أهم فوائده للنساء. 

لاستعماله تُطحن الجذور ثم تُغلى لتشكيل العصير ؛ تتم معالجة الشكل المرن من حلوى المصنوعة من ، والذي يُطلق عليه أيضًا معجون عرقسوس أو السكر الأسود، من هذا العصير السميك.

قد يصل طول العشب إلى متر واحد وله أوراق مركبة تحتوي على أربع إلى ثماني وريقات بيضاوية. 

ويحمل النبات عناقيد إبطية من الزهور الزرقاء وينتج قرونًا مسطحة يبلغ طولها من 7 إلى 10 سم.

كما يبلغ طول الجذور المستخدمة حوالي متر واحد وقطرها حوالي 1 سم، وهي ناعمة وليفية ومرنة ولونها أصفر فاتح من الداخل. 

ما يضفي المذاق الحلو للعرقسوس مادة تُدعى glycyrrhizin.

قد يهمك أيضا: خلطة عرق السوس لتبيض الجسم

فوائد عرق السوس للمبايض 

استخدام عرق السوس (Glycyrrhiza glabra) لعلاج الأمراض المختلفة لسنوات عديدة . 

حيث تم العثور فيه تركيبته على العديد من العناصر التي تدعم  الأنشطة البيولوجية في الجسم مثل مضادات الأكسدة القوية، ومضادات الإجهاد ، ومضادات البكتيريا والفيروسات، ومضادات التكاثر . 

كما ظهر النشاط الاستروجين لعرق السوس في العديد من الأدلة التجريبية .

 لذلك، اقترحت بعض الدراسات أن مستخلص عرق السوس مرشح محتمل لعلاج العقم وكذلك متلازمة تكيس المبايض.

إذ يمكن أن يقلل من هرمون التستوستيرون في الدم لدى النساء اللواتي يعانين من متلازمة تكيس المبايض.

مما يشير إلى أن له نشاط مضاد للتستوستيرون، مما يجعل فوائد عرق السوس للمبايض لا يمكن التغاضي عنها. 

بالإضافة إلى ذلك، يُظهر هذا النبات خصائص هرمون الاستروجين التي يمكن أن تؤدي إلى نشاط تحفيز الأروماتاز.

وهو أنزيم موجود في الخلايا المنتجة لهرمون  الاستروجين داخل المَبايض. 

 وتستخدم حاليًا مكملات العرقسوس لعلاج النساء اللواتي لديهن مشكلة تكيس المبايض ويعانون من زيادة الوزن. 

فَوائد العرقسوس للنساء 

فضلًا عن هذا فإن فوائده للنساء بشكل عام عديدة، فهو: 

  1. يخفف من حدة آلام الدورة الشهرية، ومتلازمة PMS. 
  2. يقضي على التصبغات والكلف و البقع البنية. 
  3. يعزز نمو الشعر ويمنع تساقطة، ويقضي على الفطريات المسببة للقشرة. 
  4. يحمي المهبل من البكتيريا الضارة. 
  5. وفوائد أخرى عديدة، تشمل الصحة العامة. 

وفي النهاية، نكون قد قدمنا من خلال هذا المقال مختلف فوائد عرق السوس للمبايض ووضحنا خصائصه وآثار استهلاكه الإيجابية على النساء بشكل خاص.

 

قد يهمك أيضا: فوائد عرق السوس للرجال

Leave a comment