قطرة تطويل الرموش وطرق استخدامها

لم يعد الحصول على المظهر المثالي أمر صعب، فإذا كنت منزعجة من مظهر الرموش الخفيف والضعيف فيمكنك حل ذلك بطريقة آمنة من خلال قطرة تطويل الرموش ، وفي هذا المقال نساعدك على اختيار القطرة المناسبة لك.

قطرة كيربروست لتطويل الرموش

تعد قطرة كيربروست أحد الوسائل الطبية التي يمكنك الاعتماد عليها لزيادة طول الرموش وكثافتها، حيث لها العديد من المميزات ومنها:

  • المادة النشطة بها تعمل على تحفيز نمو الشعر وزيادة طوله لا سيما في طور التنامي.
  • وفي الوقت نفسه يزيد من عدد الشعيرات الجديدة.
  • يمكن ملاحظة هذه النتيجة الفعالة بداية من مرور 4 أسابيع من الاستخدام المنتظم، ولا يجب التوقف عن استخدامها قبل مرور 16 أسبوع من استخدامها.
  • ومما يميزها أيضا أنها قطرة طبية صنعت بجودة عالية كما حازت على الموافقة من منظمة الدواء الأمريكية.
  • تعمل على علاج الجلوكوما نظرا لاحتوائها على مادة بيماتوبروست الفعالة التي تحفز إنتاج الميلانين والذي يعمل بدوره على زيادة صبغة الشعر ليبدو بلون غامقا وجذابا.

طالع ايضا: زيت أورمانا للرموش النهدي سعره وطريقة استخدامه

قطرة تطويل الرموش

قطرة لوميجان لتطويل الرموش

استخدمت قطرة لوميجان في البداية كأحد العلاجات الطبية واكتشف أثناء مراقبة تأثيرها قدرتها على زيادة طول وكثافة الرموش عن طريق تشرب المادة الفعالة في الرموش والجفون، حيث تعمل على التركيز على مرحلة إنبات الشعر ونموه فتعمل على زيادة سرعة النمو وتحفيز طول الشعر.

يمكن أن تساعد قطرة تطويل الرموش من لوميجان على تكثيف شعر الحواجب أيضا وذلك بوضع بعض القطرات عليها باستخدام فرشاة مسكرة نظيفة، لكن يجب الحذر من تسرب القطرة حول العينين في كل مرة حتى لا تقوم بتحفيز نمو الشعر وبرزوه في تلك المنطقة.

وبالنسبة للنتائج المحتملة لقطرة لوميجان فيمكن ملاحظتها بعد مرور شهر من الاستخدام، بينما يتم ملاحظة التأثير الكامل بعد مرور 16 أسبوع من الاستخدام اليومي، وهنا يجب التنويه إلا أنه لا يجب التوقف عن الاستخدام قبل انتهاء فترة العلاج حتى لا يتسبب ذلك في نتيجة عكسية مثل تساقط الشعر الجديد.

قطرة تطويل الرموش

قطرة لاتيس للرموش

تحتوي قطرة لاتيس أيضا على المادة الفعالة بيماتوبروست التي تعمل على إعادة استنبات الشعر بالرموش مما يعمل على زيادة كثافتها ودعم طولها.

وفيما يخص نتائج الاستخدام فيجب أن تعرف أنها تظهر بعد فترة تتراوح من 4 إلى 6 أسابيع بشكل تدريجي، حيث يمكن ملاحظة ظهور رموش جديدة تزيد من كثافة الشعيرات ويظهر بوضوح أيضا الطول المتزايد مما يجعلها تبدو أكثر قتامة، وقد ذكرت الدراسات أن نتائجها كما يلي:

  • زيادة تركيز لون الرموش بنسبة 18%
  • وزيادة طول الرموش بنسبة 25%
  • زيادة قوة وكثافة الرموش بنسبة 106%

لكن الجدير بالذكر ان نتائج تلك القطرة تبدأ في الاختفاء التدريجي بعد مرور 12 أسبوع من توقف الاستخدام، لذلك تحتاج إلى استخدامها مرتين في الأسبوع للحفاظ على نتائجها.

قطرة تطويل الرموش

كيفية استخدام قطرة تطويل الرموش

مهما كان نوع قطرة تطويل الرموش الذي اخترته تحتاجين إلى استخدامها بالطريقة الصحيحة التالية:

  • غسل الوجه وتنظيف العين جيدا لا سيما من آثار المكياج.
  • تجهز فرشاة خاصة أو فرشاة مسكرة نظيفة، ومن ثم توضع عليه قطرتين من العبوة.
  • تمرر الفرشاة على الرموش بالجفن العلوي لتغليفها بالسائل.
  • يجب إزالة الزوائد بسرعة باستخدام قطنة وعدم تركها تجف على البشرة.
  • أما بالنسبة للرموش العلوية فلا تغسل من المحلول.
  • يفضل الحرص على عدم تسرب القطرة إلى العين أو وضعها على الجفون السفلية.
  • كما ينبغي الحرص على تنظيف الفرشاة جيدا قبل وبعد الاستخدام في كل مرة تجنبا لأي عدوى بكتيرية.
  • استخدميها يوميا في المساء.

وبذلك تستطيعين الحصول على مظهر أكثر جاذبية عن طريق استخدام قطرة تطويل الرموش بشكل منتظم.