كيف تتخلص من أثار حروق الشمس المزعجة بعلاجات منزلية مجربة وأخرى دون وصفة طبية

كلنا نعرف أنه عند التعرض لحرارة الشمس، ينبغي وضع الكريم الواقي من الشمس قبل النزول وإعادة وضعه أكثر من مرة خلال اليوم، ولكن ما الحل إذا تعرض جلدك إلى حروق الشمس التي تركت آثارًا وبقعًا على جلدك. وذلك على الرغم من كل الاحتياطات التي اتخذتها مثل الكريمات الواقية والقبعات الشمسية الكبيرة والجلوس تحت الشمسية وهكذا؟ وللعلم فإن هذه الحروق تكون مؤلمة وتسبب حكة شديدة.

تأثير أشعة الشمس على الجلد يختلف حسب طبيعة كل جسم

حتى هذه المرحلة، ليس هناك الكثير لتفعله حيال الأضرار طويلة الأمد التي تتركها هذه الأشعة فوق البنفسجية على جلدك، ولكن لا زال هناك بعض الطرق والخطوات التي يمكنك اتباعها لتهدئة الجلد وعلاج حروق الشمس . إليك بعض العلاجات السهلة للتعامل مع حروق الشمس  قبل فوات الأوان.

إن أول فعل تود أن تقوم به بالتأكيد بعد قضاء يوم طويل في الشمس هو الاستحمام ولكن عليك بإعادة النظر في هذا الحل نظرًا لأن صابون الاستحمام من الممكن أن يسبب الجفاف للجلد ويهيجه لذلك فالحل الأمثل هو الدش البارد دون صابون!

يتأثر جلد الأطفال بشدة من حرارة الشمس

النصيحة الأولى

 

لمزيد من الراحة، يقول أخصائي الأمراض الجلدية فردريك هاربرمان مزج بعض الماء مع صودا الخَبز – حيث ثبت أن لها تأثير فعال في علاج التهابات حروق الشمس والحكة ويعمل هذا الخليط بشكل أفضل عندما يجف على الجلد لذا يفضل وضعه على الجلد وتركه ليجف في الهواء. كما يمكن وضع كمادات ماء بارد عن طريق غمس قطعة من القطن في الماء البارد أو وضع أكياس من الثلج مكان الإصابة. كما يعتبر خل التفاح أو الخل الأبيض علاج ممتاز لعلاج حروق الشمس بالإضافة إلى توفره في كل مكان تقريبًا. وللحصول على أفضل فائدة يمكن مزج ماء الاستحمام البارد بكوب واحد من الخل فهو يهدئ الحروق الناتجة عن شدة حرارة الشمس. أما إذا كنت ستستخدم الصابون عند الاغتسال لا محالة، فيمكنك استخدام صابون جونسون للأطفال لما له من آثار ملطفة على الجلد مع ضرورة شطفه جيدًا بعد الاستحمام.

والنصيحة الثانية:

هي ضرورة شرب كميات كبيرة من الماء لترطيب الجسم مما يساعد على محاربة آثار الجفاف التي تصيب الجسم بعد الإصابة بحروق الشمس  ويؤكد العلماء أن الماء يمكن أن يكون موجودًا في الفواكه والخضروات أيضًا مثل البطيخ والكنتالوب والخيار وغيرهما.

وهناك النصيحة الأغرب في علاج حروق الشمس وتعتبر من العلاجات المنزلية الشهيرة وهي: الشاي الأخضر والحليب لعلاج الحروق الناتجة عن الشمس بحيث يتم غمس قطعة من القطن في الشاي او الحليب

من الأفضل أخذ حمام بارد بعد التعرض لأشعة الشمس

 

(يعتبر العلاج بالشاي الأخضر من الطب الصيني القديم لعلاج الحروق) وبالنسبة للعينين: يمكن وضع كيس من الشاي المثلج على العينين بغد إغلاقهما لتقليل التورم والألم. ولا تنسي الزبادي ونشا الذرة فإن لهما نفس التأثير الملطف.

استخدام الخس: هل تعلم أن أوراق الخس لها خصائص مسكنة للألم؟

للحصول على أفضل الفوائد: يتم غلي ورق الخس في الماء ثم تصفيته وترك السائل المتبقي من السلق يبرد في الثلاجة لعدة ساعات ثم يتم عمر قطعة من القطن في السائل ووضعها على الجلد الملتهب.

وليس ماء الخس فقط الذي يستخدم لعلاج الحروق، ولكن ماء الورد أيضًا له خصائص ملطفة لعلاج حروق الشمس

مراتب النوم:

إن محاولة النوم وأنت مصاب بحروق الشمس  هي عملية صعبة ومؤلمة. ولكنك في نفس الوقت أنت بحاجة إلى الراحة ليتمكن جسمك من التعافي. جرب رش بودرة التلك على ملايات السرير لتقليل الاحتكاك والألم كما يقترح دكتور هابرمان كما ينصح باستخدام المرتبة الهوائية التي تساعد على سرعة النوم والإحساس بالراحة نتيجة قلة احتفاظها بالحرارة الصادرة من الجسم.

العلاج بالأدوية المتاحة دون وصفة طبية

يمكن علاج الحروق الناتجة عن الشمس بأدوية دون وصفة طبية

إذا لم ينجح معك العلاج بالحمام البارد ولا الوصفات المنزلية السابقة، يمكن اللجوء إلى العلاج بالأدوية المتاحة في الصيدلية والتي لا تحتاج لوصفة طبية أو استشارة طبيب: وهناك بعض الأنواع المعروفة في هذا الصدد وهي: Hydrocortisone

هذا المستحضر يهدئ الجلد المتهيج والالتهاب الناتج عن حروق الشمس ويمكن استخدامه في صورة لوشن أو اسبراي أو زيت ملطف.

نبات الصبار Aloe:

بعد الاعتراف العالمي بفعالية استخدام نبات الصبار في علاج الجروح والحروق وسرعة شفائها، يمكن استخدام النبات في صورته الأولية، بحيث نحضر النبات ونكسر أوراقه ثم نضع السائل الموجود على ساق النبات فهذا السائل يتميز بالنقاء كما انه خال من الكحول والألوان والروائح الصناعية التي قد تهيج الجلد بدورها.

بالإضافة إلى بعض الأدوية المخدرة كتلك التي تحتوي على مادة بنزوكايين أو ليدوكايين، فهذه العناصر قادرة على تخفيف الألم وتهدئة الجلد من آثار حروق الشمس .

 

 

Source https://www.prevention.com