لماذا تمثل الإجازة مشكلة للأمهات

وما أفضل الأماكن للأولاد في اجازة نصف العام ؟؟

* إن إجازة الأبناء هي عمل إضافي للأم، لأنهم يصبحون مسئوليتها وحدها بدون تأثيرات من المدرسة أو المدرسين، فهي فرصة لتكون كل أم أكثر قربًا من أبنائها.. وأكثر تفهمًا لهم.. وكلما بدأت في التقرب إليهم صغارًا سهل عليها صداقتهم وتقويمهم كبارًا. إن كل مجهود مع الأبناء -هو غرس ورعاية لزرع تحصدين ثماره فيما بعد. فيمكنك أن تضعي جدولا لبعض الأنشطة الرياضية والثقافية لهم ، ويمكنك أيضا ً دعوتهم لتناول الغداء في النادي او مشاركتهم بعض الخروجات والفسح …

طالع ايضا : 3 طرق تساعدك على حماية طفلك من مواقع الانترنت في البيت و المدرسة

ما المطلوب منك لإعداد خطة عمل ناجحة في الإجازة ؟؟

١- اختيار نشاط يمتص طاقة الأبناء الحركية بما يوافق ميول ورغبة كل طفل
٢- البحث عن مصدر للمعلومات الثقافية غير المتاحة في المناهج المدرسية
٣- تدريب الأبناء على العمل أو اللعب أو التواجد من خلال مجموعات اطفال في إعمار مناسبه لهم.                    
٤- لا تدعي نشاطًا واحدًا يطغى على كل الأنشطة، بل قسمي يوم أولادك بين الرياضة والكمبيوتر والقراءة والتليفزيون .
٥- فرصة جيدة ان يشعر ابنائك بالانتماء للبيت من خلال القيام ببعض المساعدة في ترتيب المنزل
٦- اهتمي ببناء علاقات التواصل وصلة الرحم بالاهتمام بالزيارات العائليه و الواجبات الاجتماعية بصحبة ابنائك ..
* وبهذا الأسلوب البعيد عن إلقاء النصائح والنقد والصراخ فنك تقومين بخلق شخصيات متوازنة لأبنائك وكذلك لا يدمنون نشاطًا واحدًا او يعيشون في عالم منعزل مع الانترنت

* ان هذا الدور يتطلب من الأم قدراً من التضحية: بوقت الراحة، و بالخروج المتكرر في الزحام، أو الاستيقاظ مبكرًا، لكن الأولاد مسئولية نحاسب عليها يوم القيامة، فتربيتهم مثل أي عبادة تؤجري عليها من الله

 كما انك بذلك تعطيهم المثل الأعلى في الالتزام والمسؤلية و الحفاظ على المواعيد، بغض النظر عن أي ظروف أخرى ، إن الأبناء طاقة، ولو لم تضعي خطة رشيدة لاستغلال هذه الطاقة؛ فسوف تظهر في البيت في صورة تكسير، وضرب.                       

 خناقات الأولاد مع بعضهم.. كيف أعالجها ؟

  • ان خناقات الأولاد لا تنتهي.. وهي سمة مشتركة في جميع البيوت بين جميع الأولاد في أغلب مراحل العمر.. الشيء الوحيد الذي يمنع الخناق أن يجد كل ابن ما يشغله.. وأن ندرب الأبناء على تحمل مسئولية تصرفاتهم، فلا تنحازي لواحد دون الآخر.
  •  فإذا كان سنهم معقولا ( حوالي 10 سنوات) دعيهم أحيانًا يحلون مشاكلهم بنفسهم، أي قفي بينهم موقف المحلل للمشكلة لا القاضي فيها.. لكن أكرر أن أهم علاج للمشاكل هو شغل الوقت لأن “الخناق” ينشأ من الفراغ.

الاجازة مع البنات

  • عزيزتي الام : ان ابنتك بدايه من سن 12 سنة لم تعد طفله ولا داعي ان تُكثر من الخروج بمفردها ، و لماذا تخرج وحدها في غير وجودك معها؟ سيدتي اذهبي مع ابنتك إلى النادي كلما أرادت الذهاب.. لا تجلسي مع صديقاتها ولكن دعيها تشعر أنكِ من حولها.
  • كما ان النادي ليس هو المكان الوحيد للخروج.. ادعي صديقاتها أحيانًا عندك في البيت.. اصطحبيها وصديقاتها إلى نزهة.. اشغليها في نشاط تحبه وشجعيها للتقدم فيه
    لا تجعلي العلاقة بين ابنتك تقوم علي الخوف حتي لا تكذب عليكي بل صادقي ابنتك قبل فوات الأوان، امنحيها حبك وثقتك، ولكن بحساب وفي حدود، وعلّميها أن للأخلاق و الدين اهميه كبيرة في حياتنا فهما كالسور حول الحديقة الجميلة الذي يحافظ علي جمالها ويمنع عنها العابثين

طالع ايضا: هل من الممكن أن يصاب الأطفال بالزهايمر؟ ماذا يقول الخبراء؟