ماذا تفضلين الاستحمام في الصباح أم المساء

الاستحمام صباحا يساعد على التفكير الجيد أما بالمساء فيزيد الشعور بالاسترخاء

بمجرد حلول فصل الشتاء حتى يجد الكثيرون صعوبة في الاستحمام ، خاصة في الأيام شديدة البرودة والتي يكثر فيها اشتداد الريح والامطار ، كما يساورهم تساؤل عن الوقت المثالي للاستحمام ، في الصباح أم بالمساء؟

وقد أكد بعض أطباء النوم الأوربيون أن كلا التوقتين لهما فوائد عديدة ، مع وجود اختلاف في  التأثير على الدورة الدموية ، حيث أن الجسم يحتاج الى الشعور بالانعاش والراحة بالنهار كما يتوق الى الاسترخاء والنوم المريح مساءا بعد يوم شاق في العمل

فوائد الحمام الصباحي

تنشيط الدورة الدموية:

يحتاج الكثيرون الى الشعور بالنشاط والهمة خاصة في أيام العمل الطويلة، لذا فان أخذ حمامك الصباحي يخفف حدة التوتر في العضلات والمفاصل ، كما يخفف من الالتهابات والأهم توليد موجات ألفا بالمخ وهى الحالة الهادئة للدماغ والتي تجعل المخ في حالة تفكير.

طالع ايضا: تحذير للأمهات موبايل طفلك قد يدمر مخه!

مقاومة الاكتئاب:

يقوم الاستحمام الصباحى بتوسيع الشرايين وضخ الدم والاوكسجين بسهولة لها ، وخاصة الى المخ مما يقاوم نوبات الإحباط والاكتئاب التي تواجههك من حين لأخر ، وينصح الأطباء النفسيون باستخدام الماء البارد في تلك الحالة لما لها فائدة في تنشيط العقل وتساعد على الاسترخاء.

زيادة المناعة:

في احدى الدراسات الطبية المنشورة بموقع لايف ساينس الأمريكي ، أشارت الى ان دش الصباح يحفز الجسم على انتاج كرات الدم البيضاء ، والتي تعد خط الدفاع الأول ضد الفيروسات والبيكتيريا الضارة، كما يخفف من البلغم المتراكم على الصدر في غضون دقائق ، فيقي الجسم من نوبات السعال المزمنة التي تهاجمه في الشتاء.

تنشيط العضلات وتحفيز التمارين الرياضية:

تعمل المياه الدافئة على توصيل الأوكسجين للعضلات مما يخفف من الأمها والتهاباتها ، كما يعزز من تنشيط الدورة الدموية ويمنح الرياضيين نشاطا وحيوية لممارسة تمارينهم ويمكن إضافة بعض قطرات من زيت الكافور الواق للشد العضلي.

أما الدش المسائي فلا تختلف فوائده عن الأول حيث يقوم:

الشعور بالاسترخاء والراحة:

يساعد الجسم على الشعور بالاسترخاء والهدوء حيث يريح العضلات ويخفض ضغط الدم المرتفع ، وينصح بالاستحمام على ضوء الشموع فتلك الطريقة تحفز المخ على افراز هرمون الميلاتونين المساعد على النوم والمقاوم للأرق ويمكن أيضا إضافة بعض قطرات من زيت البابونج حيث أن لها قدرة على تخفيف الأوجاع

حل مشكلة التعرق الليلى:

ينصح أطباء الجلدية بالاستحمام قبل النوم حيث يقل افراز العرق مما يجعل النوم سهلا ليلا، ومن الأفضل استخدام المياه المعتدلة وليست ساخنة لدورها في تحفيز الدورة الدموية وتقليل التعرق

مشكلات البشرة:

يقى الاستحمام بالمساء من الامراض الفطرية التي تحاصر الجلد كالاكزيما والصدفية والجرب وتلك التي تصيب فروة الرأس كالثعلبة والتي تؤدى لتساقط الشعر، يعد مفيدا لذوى البشرة الدهنية فينظف مسام البشرة ويقلل من افراز زيوتها ودهونها ويخلصها من الأتربة التي تهاجمها طيلة النهار وهى التي تسد مسام الوجه فتسبب الرؤوس السوداء

شاهد ايضا : اشياء تلوث المنزل