ما سر اضطراب الحالة النفسية للمرأة أثناء الدورة الشهرية ؟

تعاني المرأة من بعض الأعراض المصاحبة للدورة الشهرية، وهي مجموعة من الاضطرابات المزاجية؛ حيث تسبب الدورة الشهرية تغيرات هرمونية للإناث بمختلف الأعمار ما يجعلها تؤثر على السلوك النفسي للمرأة وردود أفعالها تجاه الأشياء، تبدأ تلك الاضطرابات قبل أيام من بدء الدورة الشهرية وقد تختفي مع وصولها وقد تستمر بضعة أيام إضافية. وتتحسن الحالة المزاجية للمرأة بعدها، لذلك قد ينتج عنها بعض التصرفات والقرارات السريعة والخاطئة خلال هذه الفترة التي تستمر عدة أيام من كل شهر. فماذا تعرفين عن الحالة النفسية للمرأة أثناء الدورة الشهرية وسر الاضطرابات التي تعاني منها بنات حواء؟

وتتكرر تلك الأعراض قبل قدوم الدورة بأسبوع تقريبًا وقد تزيد حسب حالة كل سيدة أو فتاة. لذلك تجد المرأة نفسها مضطربة المزاج نصف الشهر تقريبًا معتدلة المزاج نصفه الآخر. تعالي نتعرف على  أسباب اضطراب الحالة النفسية للمرأة أثناء الدورة الشهرية.

قد يهمك أيضا: اعراض انخفاض الضغط الشديد

تغيرات هرمونية
تسبب الدورة الشهرية تغيرات هرمونية للنساء مما يؤدي لوقوع خلافات زوجية

الهرمونات هي السر !

تتحكم التغيرات الهرمونية في حالة المرأة وقت الدورة الشهرية مما يؤثر بشدة على مزاجها وسلوكها؛ من أهم وأبرز هذه الهرمونات: نقص هرمون البروجسترون وعدم التوازن بينه وبين الإستروجين؛ حيث يسهم الأخير في الحفاظ على صحة الرحم والبويضات. بالإضافة إلى التغيرات الكيميائية في الدماغ: حيث ُيعد معدل السيرتونين أحد أهم العوامل في ظهور أعراض القلق والاكتئاب، ويتأثر مستواه في الدم بالإجهاد والتعب والآلام التي تتعرض لها السيدة، ويختلف الأمر بالتأكيد من سيدة أو فتاة إلى أخرى، جدير بالذكر أن تغير الحالة النفسية للمرأة أثناء الدورة الشهرية أمر طبيعي وفطري ليس لها يد فيه ولا يدعو للقلق، حيث يحدث كل شهر لكل النساء ولكن الأمر يكون أحيانًا مزعج جدًا عند بعض النساء، وتصبح الأعراض شديدة وحادة وقد تتطلب تدخلًا علاجيًا. إليكِ أهم أسباب تغير الحالة النفسية للمرأة خلال هذه الفترة:

  • الوراثة والصحة العامة: قد يكون العامل الوراثي أحد العوامل المؤثرة، فتجد هذه الأعراض شائعة في الأسرة الواحدة لتمتد من الجدة إلى الأم ثم الحفيدات وهكذا، كما أن الصحة العامة تؤثر في ذلك، فالأنيميا وغيرها تسبب ألمًا أكبر ونزيفًا أكثر وأعراضًا أكثر حدة.
  • أسباب أخرى: هناك أيضًا بعض الأسباب العضوية الأخرى التي لا علاقة لها بالدورة الشهرية مثل أمراض الغدة الدرقية، وفقر الدم، وأعراض سن اليأس.

قد يهمك أيضا: اعراض هبوط الضغط الدموي

أعراض الحالة النفسية للمرأة أثناء الدورة الشهرية:

كثرة شرب المياة
الإكثار من شرب المياة وممارسة الرياضة يقلل من متاعب الدورة الشهرية

– الاكتئاب

– القلق والعصبية الشديدة

– سرعة اتخاذ القرار

– سرعة الغضب والانفعال

– البكاء دون أسباب.

– العزلة وعدم الرغبة في الخروج.

– التقلبات المزاجية غير المفهومة

– الكسل والخمول

– اضطراب الشهية

– انتفاخ في البطن والمعدة،

– آلام في الظهر وفي المفاصل

– تشنجات، صداع، تعب

– تقلب حاد في المزاج

في الأسبوع الذي يسبق الدورة الشهرية يكون هناك زيادة في الهرمونات التي تتفاعل مع المراكز العصبية بالمخ، وبالتالي تؤدي إلى ظهور بعض التأثيرات النفسية. ولكن الآلام وحالات تقلب المزاج تبدأ في الانخفاض مع انتهاء الأيام الأخيرة من الدورة الشهرية.

آلام الدورة الشهرية
الانتفاخ في البطن والمعدة، آلام في الظهر من أبرز متاعب الدورة الشهرية

فما هي فوائد ممارسة الرياضة أثناء الدورة الشهرية؟

لكل جسم خصوصيته، والحقيقة أن النساء لا يستجبن للتقلبات الهرمونية بنفس الطريقة، ففي حين تشعر بعض الفتيات والسيدات بالحيوية والنشاط أثناء الدورة الشهرية، فإن البعض الآخر يعانين من فقدان الطاقة والشعور بالتعب والكسل بل والآلام المختلفة في كل أنحاء الجسم وتحديدًا آلام البطن والمفاصل خلال هذه الفترة، ولكن يبقى الأهم أن تنصت كل امرأة لمتطلبات جسدها وألا تستسلم للخمول، فالرياضة تحررها من الكسل، وتعمل على تنشيط جسمها، بالإضافة إلى تحسين صحتها النفسية.

أثبتت العديد من الدراسات والأبحاث العملية أن للرياضة أثراً في تقليل هذه الأعراض وتحسين الحالة النفسية للمرأة أثناء الدورة الشهرية بل والصحة العامة في هذه الفترة الحرجة.

يؤكد العلماء أن هناك تغييرات فيزيائية وكيميائية تحدث في جسم المرأة أثناء الحيض، يمكن تخفيف حدتها عن طريق ممارسة الرياضة؛ التي من شأنها زيادة إنتاج الإندورفين (هرمون السعادة)، فضلًا عن تقليل القلق، الاكتئاب والألم، وبالتالي تحسين المزاج.

  • تحسين المزاج: تساعد التمارين الرياضية في تقليل الشعور بالاكتئاب، لذا تفيد ممارسة الرياضة كثيراً، وتساعد على تحسين المزاج بفضل هرمون السعادة الذي يفرزه المخ أثناء الرياضة البدنية.
  • التخلص من التعب: تؤدي التغيرات الهرمونية في الجسم إلى زيادة الإحساس بالتعب لدى النساء خلال الدورة الشهرية، لكن يمكن أن يعزز النشاط البدني مستويات الطاقة المنخفضة أثناء هذه الفترة، ويقلل من الشعور بالتعب.
  • التخفيف من آلام الدورة الشهرية: وجدت دراسة حديثة أن ممارسة الرياضة بمعدل 3 أيام في الأسبوع، لمدة 30 دقيقة على الأقل، على مدار 8 أسابيع قبل وأثناء الدورة الشهرية، قد تقلل من الأعراض المصاحبة للدورة الشهرية .
رياضة الجري
يعتبر المشي والجري الخفيف من الرياضات المفضلة أثناء الدورة الشهرية

وهناك نصيحة أخيرة لتحسين الحالة النفسية للمرأة أثناء الدورة الشهرية فضلًا عن صحتها العضوية ألا وهي تناول الكثير من الماء: يمكن أن يزيد الجفاف من احتمال تعرض النساء لبعض الآثار غير المرغوب فيها كالانتفاخ والإمساك خلال فترة الدورة، وبالتالي فكلما كان الجسم رطبًا يمكن أن يساعد ذلك على تنشيط حركة الأمعاء والشعور بالراحة طوال الوقت.

جدير بالذكر أنه لا توجد قيود على التمارين الرياضية التي تمارسها النساء أثناء الدورة الشهرية، بشرط ألا يكون النشاط البدني قوياً أو ممتداً فترة طويلة، واللافت أن المشي يمكن أن يقدم فوائد كثيرة.

 

 

قد يهمك أيضا: اعراض انخفاض الضغط الدموي

Leave a comment