ما هو لون أحمرالشفاة الذي غير حياة دوللي بارتون !!

 

هل يمكن أن يترك تغيير لون أحمر شفاة أو صبغة شعر, أثرا كبيرا في حياتك بشكل خطير أبعد من مجرد المظهر العام؟

قام موقع www.womenshealthmag.com بسؤال مجموعة من المشاهير السيدات حول أهم الخبرات والتجارب في حياتهن والتي تركت أثرًا عميقًا في حياتهن وكيف أن هذه الخبرات قد تسببت في تحولهن بشكل خطير أبعد من مجرد أحمر شفاة جديد أو صبغة شعر مختلفة.

 

دوللي

 

تقول الكاتبة والمغنية الأمريكية الشهيرة دوللي بارتون أن مظهرها كان مستوحى في الأساس من فتيات المدينة البسطاء اللاتي كن يصبغن شعورهن بالألوان الفاتحة ويضعن على شفاههن ألوان زاهية قوية فضلًا عن أظافرهن الطويلة وارتدائهن أحذية بكعوب عالية وهو ما جعل بارتون تبدو كالنجمات بعد أن كان مظهرها متواضع في البداية نظرًا لنشأتها في ظروف قاسية وضمن أسرة كبيرة العدد. وتضيف بارتون أن جليسات الأطفال الذين تعاملت معهن فيما بعد كن يبالغن في الاهتمام بمظهرهن وتسريحات شعورهن وحتى وضع ظلال الجفون الذي كان يبدو وقتها دليلًا على قمة الحرية وكنّ يتباهين بهذه الزينة ويمشين بها أثناء النهار في أنحاء المدينة وهو ما كان بمثابة المحرك الذي دعا بارتون لإعادة النظر في مظهرها.

طفلة هادئة

تعترف بارتون أنها كانت طفلة هادئة ومجتهدة دراسيًا، لذا كانت فكرتها عن أحمر الشفاه – من اللون الأحمر القاني – ترتبط بارتكابها أخطاء أخلاقية فادحة. عندما كانت بارتون طالبة في المدرسة الثانوية وبعدها أثناء الدراسة الجامعية وهي المرحلة التي بدأت بارتون بوضع مساحيق التجميل، كانت ترى أن أحمر الشفاه الزاهي لا يناسبها كطالبة فكانت تكتفي بقلم تحديد العيون والماسكرا القوية لإظهار عينيها وحسب أما تطبيق ألوان أحمر الشفاه الفاقع على شفتيها فكان بعيدًا عنها للغاية، كانت بارتون تراه إشارة إلى اهتمام الفتاة الشديد بنفسها ومظهرها وأنها تريد أن تكون جميلة وملفتة للانتباه.

 

عند بلوغها العشرين

 وهو السن الذي شعرت بارتون أنه بمثابة علامة تهديد نظرًا لشعورها بأن تغيير المظهر قد يقلل من صورتها كفتاة جادة التي حرصت بارتون على الحفاظ عليها، وفي نفس الوقت تعني هذه السن بقوة

أن هذه الفتاة تحب نفسها أو على الأقل بعض ملامح وجهها.

عامها الخامس والعشرين

تقول بارتون أنه ببلوغها عامها الخامس والعشرين، كانت تضع أحمر الشفاه الفاقع اللون تقريبًا كل يوم وهي تدين بالفضل لزميلتها في الغرفة التي علمتها كيف تطبق المساحيق بصبر شديد، كما لا تنسى بارتون مدينة نيويورك الصاخبة التي شجعتها على وضع المساحيق بحرية وجرأة وتحديدًا لون الشفاه الأحمر.

 

 Matt Slauson Authentic Jersey