- Advertisement -

متى تعتبر الدورة الشهرية متأخرة

متى تعتبر الدورة الشهرية متأخرة من الأمور التي تؤرق الفتيات والنساء منذ بداية سن البلوغ مواعيد الدورة الشهرية، ومن أكثر الأسئلة التي يبحثن عن معلومات وافية للإجابة عنها متى تعتبر الدورة الشهرية متأخرة؟  وماهي أسباب تأخرها؟ وما هي الحالات الطبيعية لها؟.

قد يهمك أيضا: أسباب ألم أسفل البطن أثناء الدورة الشهرية

متى تعتبر الدورة الشهرية متأخرة

تعتبر الدورة الشهرية متأخرة إذا مر على بداية نزولها من الشهر الماضي 45 يوما، ويعتبر ذلك الحد الأقصى لها كما يرجح كثيرا من الأطباء، بعد ذلك من الضروري أن تراجع البنت أو المرأة الطبيب المختص من أجل معرفة الأسباب التي أدت إلى تأخرها وعلاجها إن لزم الأمر.

إذا كانت الدورة الشهرية لديكِ منتظمة جدا منذ فترة طويلة، ولم يكن معتاد لديك أن تتأخر من قبل فتعتبر تأخرها سبعة أيام فترة كافية للبحث ومراجعة الطبيب عن أسباب تأخرها من أجل الاطمئنان على سلامتك، والتأكد من عدم وجود تكيسات على أحد المبيضين أو حدوث حمل.

متى تعتبر الدورة الشهرية متأخرة

الحالات الطبيعية للدورة الشهرية

لكي نعرف متى تعتبر الدورة الشهرية متأخرة، من الضروري معرفة ما هي الحالات الطبيعية لها، ويحدث في جسم كل فتاة وامرأة منذ بداية سن البلوغ سلسلة من التغيرات الشهرية يكون الهدف منها تهيئة جسمها من أجل احتمالية حدوث حمل داخل الرحم.

تكون بداية تلك السلسة من التغيرات هي خروج بويضة واحدة من أحد المبيضين بشكل تبادلي كل شهر، وتبدأ عملية التبويض عند انطلاق البويضة من المبيض، وتبدأ تجهيزات الرحم من أجل استقبال تلك البويضة في حالة تم تخصيبها وإعداد بطانة الرحم لاستقبالها، وتحدث سلسة من التغيرات الهرمونية أثناء رحلة تلك البويضة.

في حالة عدم تخصيب البويضة أثناء رحلتها من المبيض إلى الرحم يتخلص الرحم من بطانته التي أعدها عبر فتحة المهبل وتلك هي الدورة الشهرية، والتي يتم حسابها من أول يوم نزل فيه الدم من المهبل إلى اليوم الأول من نزول الدم في الدورة التالية.

عندما يتساءل البعض: متى تعتبر الدورة الشهرية متأخرة؟ تكون الإجابة بمعرفة الفترة عند المرأة التي تحتاجها كل دورة شهرية من اليوم الأول لنزول الدم لديها إلى اليوم الأول لنزول الدم في الدورة التالية.

تختلف مواعيد الدورة الشهرية من فتاة إلى فتاة ومن امرأة إلى أخرى، فقد يبدأ تدفق الدم كل 21 يوما، وقد يكون عند البعض كل 28 يوما، وقد يصل تدفق الدم إلى 35 يوما، ولا تزيد المدة عن ذلك، ويستمر نزول الدم في المعدل الطبيعي من يومين إلى سبعة أيام.

في بداية نزول الدم عند الفتيات لا يكون الأمر بهذا الانتظام في السنوات الأولى عند كثير من الفتيات ثم تأخذ الدورة الشهرية بعد ذلك في الانتظام، وتكون المدة التي تحتاجها الدورة الشهرية أكبر من 35 يوما او أقل، ولكن كما بينا عندما تزيد عن 45 يوما يجب زيارة الطبيب المختص من أجل التأكد على سلامة المبيضين من أي تكيسات.

قد يهمك أيضا: فوائد حمض الفوليك للدورة الشهرية

متى تعتبر الدورة الشهرية متأخرة

أسباب تأخر الدورة الشهرية

عندما نتساءل عن متى تعتبر الدورة الشهرية متأخرة، نتساءل عن أسباب تأخر الدورة الشهرية، والتي تكون من أهمها:

  • حالات طبيعية معروفة، والتي تتمثل في بداية البلوغ وتدفق الدم عند الفتيات في الثلاثة سنوات الأولى يحدث عدم انتظام في مواعيد تدفق الدم، كما أن من الطبيعي ان تغير الدورة الشهرية عند المرأة او الفتاة من مرة إلى ثلاث مرات كل سنة.
  • وسائل منع الحمل قد تؤدي في بعض الحالات إلى عدم انتظام في مواعيد الدورة الشهرية، ولكن يجب مراجعة الطبيب المختص أو التوجه إلى مسؤولة الرعاية الصحية، وتغيير نوع الوسيلة في حالة التسبب في مشكلات وآلام.
  • اتباع نظام غذائي قد يؤثر على مواعيد دورتك الشهرية؛ ويلاحظ ذلك جميع اللاتي تتبعن حميات غذائية قاسية، وقد يؤثر على كمية وطريقة تدفق الدم أيضا وليس على مواعيدها فحسب، وكذلك الاضطرابات الغذائية التي قد تحدث في بعض الأحيان سواء بالزيادة أو النقصان.
  • مشكلات في المبيض أو الرحم والتي تكون على هيئة وجود تكيسات على المبيض أو تكون أورام ليفية في الرحم، أو حدوث عدوى ما تسبب التهابات.
  • حدوث الحمل يدل عليه عدم نزول الدورة الشهرية أو نزول دم بسيط في أول اربع شهور عند بعض النساء، وكذلك الرضاعة الطبيعية تمنع نزول الدم أو تحدث بعض التغيرات في انتظام الدورة الشهرية عند كثير من النساء.

 

قد يهمك أيضا: علاج زيادة ايام الدورة الشهرية