- Advertisement -

متى يفهم الطفل العلاقة الزوجية

الطفل بطبعه كثير الأسئلة، قد تكون أحد الأسئلة التي يرغب في معرفتها عن طبيعة العلاقة الزوجية وكيف تم إنجابه، لهذا سوف نتعرف اليوم على متى يفهم الطفل العلاقة الزوجية وكيف ينبغي على الأم التصرف بشكل سليم مع بعضهم البعض داخل المنزل أمام الأبناء.

قد يهمك أيضا: هل هدوء المرأة يجذب الرجل ؟

متى يفهم الطفل العلاقة الزوجية

تربية الأبناء ليست سهلة، لهذا يسأل الكثير من الآباء والأمهات متى يفهم الطفل العلاقة الزوجية دون أن يتسبب ذلك في مشكلة لديه.

بمجرد أن يبلغ الطفل العامين فقد يستوعب ما يراه وقد يقلد ما يراه مع الآخرين ويرويه لو قادر يتحدث جيدًا.

لهذا على الأم والأب التحدث مع الطفل عن العلاقة الزوجية بشكل مبسط يسهل فهمه ولا يسبب له ذهول.

بمجرد بلوغ الطفل الحادية عشر من العمر يمكن التوسع في شرح طبيعة العلاقة الزوجية ولكن دون تعقيد.

كما ينبغي تحذير الطفل من خلع ملابسه أمام الأصدقاء أو محاولة رؤية أعضاء أصدقائه أو أقاربه لأنه تصرف خاطئ ومحرم.

ما الآثار النفسية للطفل عند مشاهدة الوالدين أثناء العلاقة الحميمة

عندما يرى الطفل الأب والأم في علاقة حميمة وهو في سن صغير من العمر فقد يشعر بالخوف والتعجب في نفس الوقت.

ذاكرة الطفل تكون قوية جدًا في مرحلة الطفولة قد لا ينسى ما شاهده وهو صغير ويظل عالقًا في ذهنه.

لهذا ينبغي على الأب والحرص على إغلاق الغرفة جيدًا وعدم ممارسة أي علاقة حميمة في وجود الطفل.

 

قد يهمك أيضا: لماذا يحب الرجل المرأة التي ترفضه

كيف أنام مع زوجي وعندي رضيع

لكل امرأة تسأل عن متى يفهم الطفل العلاقة الزوجية لكي تنام مع زوجها وطفلها رضيع.

  • قد تتوتر العلاقة الحميمة بين الزوجين وتنعدم خصوصيتها بعد إنجاب الأطفال.
  • لكن يمكن حل هذه المشكلة لمن ينام رضيعها معها في نفس الغرفة إلى التأكد من نوم الطفل قبل العلاقة الحميمة.
  • يفضل وضع الطفل في مكان بعيد في نفس الغرفة ولكن بشرط نومه.
  • في حالة نوم الطفل معك على السرير، يمكنك النزول إلى الأرض أو اختيار مكان آخر في المنزل.
  • قد يصعب على الطفل استيعاب الأمر إذا كان عمره أقل من 6 أشهر، لكن بقائه مستيقظ قد يشتت الأب والأم.

العلاقة أمام الأطفال

ينبغي على الوالدين معرفة متى يفهم الطفل العلاقة ولا تتم العلاقة الحميمة أمام الأبناء على الإطلاق.

لكن في حالة ما إذا شاهد الطفل أي شيء في العلاقة الحميمة على الأم أن تحتوي الأمر ولا تعنف الطفل.

بل عليها أن تشرح له أهمية الاستئذان قبل الدخول لغرفة الوالدين وذلك كما أمرنا الرسول عليه الصلاة والسلام.

كما توضح له أن هذه العلاقة ناتجة عن المحبة بين الأب والأم، لأنه قد يراها نوع من العنف ويشعر بالخوف.

نود أن نشير إلى ضرورة توخي الحذر من رؤية الأبناء هذه العلاقة خاصة لو كانوا في سن المراهقة.

متى يتذكر الطفل

في الغالب لن يتذكر الطفل ما شاهده في العلاقة بين الزوجية لو كان أقل من 12 شهر من العمر.

لكن ينبغي الحرص على عدم إصدار أصوات أمام الطفل لكي لا يشعر بالخوف أو يستيقظ من نومه.

لكن لو كان الطفل يبلغ من 13 إلى 18 شهر فقد يتذكر ما رأه وقد يرك ذلك أثر نفسي سيء عليه.

احتياطات يجب اتباعها في العلاقة الحميمة في وجود الأبناء

ينبغي اتباع الاحتياطات الآتية في حالة وجود علاقة حميمة في وجود الأبناء وهي:

  • يجب التأكد من نوع الرضيع لو كان أقل من عام.
  • لو كان الرضيع أكبر من عام يجب الابتعاد عن الغرفة التي ينام فيها في وقت العلاقة الحميمة.
  • لو كان أكبر من ذلك يتم غلق الباب على الأبوين بالمفتاح ومراعاة عدم إصدار أصوات.

بعد أن تعرفنا على متى يفهم الطفل العلاقة الزوجية ينبغي على كل أب وكل أم الحذر من إتمام العلاقة الحميمة أمام الأبناء لكي لا يترك ذلك تأثير نفسي سيء عليهم.

 

قد يهمك أيضا: ماهو الحنان الذي يريده الرجل