مفاجأة صادمة.. مرضى السرطان يموتون بسبب العلاج الكيميائي لهذه الأسباب

العلاج الكيميائي هو أحد طرق العلاج الشائعة لمرض السرطان، ولكن فجرت دراسات أجرها علماء مفاجأة صادمة حول العلاج الكيميائي، حيث تم إلقاء الضوء على مدى الضرر الذي يسببه طريقة العلاج هذه ، والتي يمكن أن تؤدي إلى الوفاة.

العلاج الكيميائي والسرطان
العلاج الكيميائي والسرطان

العلاج الكيميائي وراء وفاة مرضى السرطان

قالت دراسة علمية بريطانية، أن عدد مرضى السرطان الذين توفوا خلال 30 يومًا منذ بدء العلاج الكيميائي، ليس بسبب مرض السرطان نفسه ولكن يرجع إلى الآثار الجانبية للعلاج الكيميائي، لذا وجد الباحثون ضرورة تحذير المرضى من مخاطر العلاج الكيميائي، بعد أن أظهرت الدراسات أن أدوية السرطان تقتل ما يصل إلى 50٪ من المرضى في بعض المستشفيات.

كشفت دراسة على بعض حالات المرضى الذين خضعوا للعلاج الكيميائي، في أكثر من 23000 امرأة مصابة بسرطان الثدي ونحو 10 آلاف رجل مصابين بسرطان الرئة، ومن بين هؤلاء الذين تم علاجهم توفي 383.1 في غضون 30 يومًا.

أضافت الدراسة، أن المرضى الذين رفضوا العلاج الكيميائي يعيشون في المتوسط 12 سنة ونصف أطول من الناس الذين يخضعون للعلاج الكيميائي، بينما الأشخاص الذين قبلوا العلاج الكيميائي يموتون في غضون ثلاث سنوات من التشخيص ، فيما يموت عدد كبير بعد بضعة أسابيع مباشرة.

العلاج الكيميائي يتسبب بوفاة مرضى السرطان
العلاج الكيميائي يتسبب بوفاة مرضى السرطان

العلاج الكيميائي جزء حيوي من علاج السرطان..ولكن

العلاج الكيميائي هو جزء مهم من العلاج للعديد من المصابين بالسرطان ومع ذلك ، فهو دواء قوي ذو آثار جانبية كبيرة ، وغالبا ما يكون من الصعب الحصول على التوازن الصحيح الذي يمكن أن يعالج به المرضى، كما يعتبر العلاج الكيميائي سامًا للجسم لأنه لا يميز بين الخلايا السليمة والسرطانية.

قال البروفيسور ديفيد دودويل ، معهد علم الأورام في مستشفى سانت جيمس في ليدز بالمملكة المتحدة: أنه من المهم أن نجعل المرضى على دراية بأنه من المحتمل أن تكون هناك سلبيات تهدد الحياة بسبب العلاج الكيميائي، لذا ينبغي أن يكون الأطباء أكثر حذرا، علاوة على ذلك ، إذا أعطينا كمية أقل من العلاج الكيميائي فسيتم وفاة بعض المرضى لأنهم لم يحصلوا على العلاج اللازم، لذا لابد من وجود توازن جيد وكلما توافرت البيانات حول صحة المريض ، كان بإمكاننا التأكد من أننا نحصل على التوازن الصحيح.

الحياة الصحية والسرطان
الحياة الصحية والسرطان

الحياة الصحية لمحاربة مرض السرطان

إن اتباع نظام غذائي صحي ، وممارسة التمارين الرياضية ، والتفكير في الأفكار الإيجابية ، والحد من التوتر ، والاستمتاع بصحبة الآخرين أو العادات التي تجلب الفرح، أثبتت جميعها أنها تحسن من طول العمر والسعادة كما أنها تساعد في محاربة مرض السرطان، بالإضافة إلى جميع الأدوية الطبيعية .