- Advertisement -

هل الوزن الزائد يؤثر على التنفس ؟

هل الوزن الزائد يؤثر على التنفس ؟ ، في الواقع يأتي هذا التساؤل على قائمة الاستفسارات التي تشغل العديد من أصحاب الوَزن الزَائد أو من يعانون من السمنة بشكل خاص في منطقة البطن، حيث غالبًا ما يشتكي الأشخاص البدناء من أنهم لا يستطيعون أخذ أنفاسهم بشكل طبيعي، حتى مع الجهد البسيط، والذي لا يتجاوز في كثير من الأحيان مجرد المشي لمسافة قصيرة، فما حقيقة تأثير السمنة على قدرة على التَنفس؟.

تعرفي من خلال هذا المقال على مختلف العوامل التي قد تؤثر على كفاءة الجهاز التنفسي ومختلف مشاكل زيادة الوزن ومعلومات أخرى تهمك.

قد يهمك أيضا: التخلص من الوزن الزائد بعد الولادة

هل الوزن الزائد يؤثر على التنفس ؟ 

غالبًا ما ترتبط زيادة الوزن والسمنة بصعوبات في التنفس ومشاكل في الرئة، والتي تشمل ضيق النفس عند بذل مجهود، انخفاض القدرة على التَنفس ومتلازمة توقف التَنفس أثناء النوم.

ضيق التنفس عند المجهود في حالة زيادة الوزن

يؤدي وجود الدهون حول القفص الصدري وفي منطقة البطن إلى انخفاض حجم الرئة ا، مما يؤدي إلى ضيق التنفس في أغلب الأحيان عند المجهود وأثناء الراحة.

بالإضافة إلى ذلك، تتفاقم هذه الظاهرة بسبب زيادة الوزن، لأن كل حركة تتطلب كتلة عضلية أكبر للتعبئة أكثر من المتوسط.

يتطلب حمل كيلوغرامات إضافية أثناء الجهد تعبئة جسدية مهمة للغاية، وهذا يؤدي إلى معاناة شبه تلقائية مما يشجع البدناء على الخمول.

ومع ذلك، فإن هذا لا يؤدي إلا إلى تفاقم ضيق التنفس عند المجهود لأن عضلات الجهاز التنفسي أقل إجهادًا. تدريجيًا، تضعف وتصبح أقل كفاءة،  ثم يدخل المريض في حلقة مفرغة وتميل المشكلة إلى التفاقم بمرور الوقت وكذلك مع الاستمرار في زيادة الوزن.

الربو 

أثبتت الدراسات العلمية أن الأشخاص المصابون بالسمنة يواجهون احتمال زيادة الإصابة بالربو، حيث تؤدي زيادة الوزن إلى التهاب الشعب الهوائية بسبب تراكم الدهون.

أيضًا، تعتبر زيادة الوزن عاملاً في تفاقم الربو، وهو مرض يتميز بصعوبة التنفس، والصفير ، والشعور بضيق في القفص الصدري والسعال الجاف.

كما أنه في حالة حدوث نوبات ربو حادة ، يمكن أن تتعرض حياة المريض الذي يعاني من السمنة للخطر.

الانسداد الرئوي المزمن 

مرض الانسداد الرئوي المزمن هو التدهور التدريجي لأنسجة الرئة والمسالك الهوائية، والذي يؤدي إلى الإنتاج المفرط للمخاط في القصبات الهوائية والقصبة الهوائية.

بشكل ملموس، يتميز المرض بسعال دهني مصحوب بنوبات قليلة من الربو، مع نوبات متكررة يمكن أن تمتد على مدى ثلاثة أشهر إلى عدة سنوات.

بشكل عام ، يصيب هذا المرض الأشخاص المصابين بالسمنة المفرطة، أو الذين يعانون من السمنة الحشوية أي تركز الدهون في منطقة البطن.

وذلك لأن هؤلاء يعانون في كثير من الأحيان من نقص التهوية في قاعدة الرئتين، مما قد يؤدي إلى نقص الأكسجة.

قد يهمك أيضا: هل الوزن الزائد يؤثر على الطول ؟

متلازمة توقف التَنفس أثناء النوم 

السمنة مسؤولة أيضًا عن متلازمة توقف التنفس أثناء النوم ، وهو مرض يسبب الإرهاق، وانخفاض كمية الأكسجين في الدم، وضعف أكسجة الأنسجة، واضطرابات الشفاء أو بعض النعاس.

مشاكل زيادة الوزن 

هل الوزن الزائد يؤثر على التنفس ؟ ، وضحنا من خلال النقطة السابقة أن السمنة لها تأثير كبير على الكفاءة والقدرة على التَنفس.

ولكن، يبقى لهذه المشكلة آثار أخرى تترتب عليها تهدد الحياة، ومن أبرز مشاكل زيادة الوزن مايلي:

  1. الإصابة بأمراض القلب، والسكتة الدماغية.
  2. السكري من النوع الثاني.
  3. الإصابة ببعض أنواع السرطانات.
  4. العقم عند النساء.
  5. ضعف الانتصاب عند الرجال.
  6. هشاشة العظام.
  7. اضطرابات الجهاز الهضمي.
  8. زيادة احتمالية الإصابة بفيروس كورونا المستجد.

اسباب ضيق التنفس 

من خلال ما سبق يمكن تأكيد الإجابة بنعم على السؤال هل الوزن الزائد يؤثر على التنفس ؟ ، ومع ذلك يبقى لضيق التَنفس أسباب أخرى، والتي تشمل:

  1. ردود الفعل التحسسية الشديدة.
  2. مرض فيروس كورونا ” كوفيد-19″.
  3. النوبة القلبية.
  4. اضطراب نظم القلب.
  5. فقر الدم.
  6. فشل القلب.
  7. الانصمام الرئوي.
  8. الالتهاب الرئوي، ومختلف المشاكل المرتبطة بالرئة.
  9. سرطان الرئة.
  10. الخناق وبشكل خاص عند الأطفال.
  11. اضطرابات القلق.
  12. التهاب لسان المزمار.

وغيرها من الأسباب العديدة.

 

قد يهمك أيضا: كيفية التخلص من الوزن الزائد